المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.614
دينار اردني5.119
يورو4.256
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.964
درهم اماراتي0.984
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2017-04-19 08:51:35

كثر الحديث عن الذي أصابني

ما سر هذا التغير ولماذا..

تعجب الكثير وتابعت الكرم

عواطف جياشة وكلمات حبابة

أحببت فيكم الصدق والأمانة

وفاء وعهد للصداقة والفكر

لم أجد ما أقدمه ولم أشرح

كما هي العادة مني بكل رد

تعمدت ذلك دون الوضوح بحق

كانت رسالة للبعض ومتعددة

رشقات طالت هنا وهناك ومدت

سأقدم لكم جزء من مسلسلها

تنساب الحروف مني بعفوية

قصيدها واحد ولن يتغير أبداً

طلبتم الومضات وكنت لها سباق

حال الفيس والعقل أصبح همسات

أعتذر علي الإزعاج مما لحق بكم

أكتب براحتي لمن يريد أن يقرأ

التنوع مطلوب بكل طرق للأبواب

علها تشرق بهذا الصباح وتنير

دربنا حلم وطريق معبد بالأشواك

لكم من الواقع ما نعيشه سنوات

نبض القلوب للأحرار ولأسرانا السلام

ثورة الروح والفكر تجسد علي الأرض

لا نملك غير القلم لنعبر ونحفز بعض

بوصلة ولابد من اعادتها كما كانت

تشير للانسان والوطن دون مرار الذات

نصنع أصنامنا بأيدينا ونصرخ باستنزاف

نموت بالشكل الطبيعي والبطئ أشد عقاب

تابعوا معنا الجزء الحقيقي مهما حاولنا

أن نخفيه ولا نريكم إياه

صرخة مليون المليون

غزة تُحرق من داخلها

عجزنا ولم نُقدم لها

غير الظلام والمآسي

هذاهوالمشهدالدامي

صرخة المظلوم تُدوي

دون أن تُسمع وترحم

صراع ومرار لا يكتب

حصار وقمع.. وجرائم

غابت شمس الحق عنها

حُجبت بالحكم الجائر

لعبة الوطن والدمية

لا دنيا ولا حياة فيها

كل ما نفعله الصمت

نتفرج علي بعض فقط

نفس التكرار والقطع

كهرباء وماء لا يصل

غلاء وغاز معدوم الأصل

غيره الكثير وتحدث

جداول القتل المميت

حال توفرها للا نسان

نعيش بدونها العذاب

أبشع ما تنطقه يُمارس

بلد مكروهة من العالم

تعاقب علي ذنب الحرية

الجميع يتجاهلها بقصد

زارنا الكثير للسياحة

قدموا معونات لا تُعين

رسائل وتهديد للتعزيز

انقسام المرحلة للقلب

أستغرب كيف يعيش بحق

تحمل كل القذارات بهم

كفروا الشعب من داخله

نحن نُدان اليوم وغداً

الحقوق تنتزع مهما كان

علي العبد أن ينفذ الأمر

ألا تعلمون بأننا رجعنا

الي ما قبل الميلاد للأرض

بالتخلف والوئد والجهل

يُدرس اليوم للطفل الكبير

يجهزون للمستقبل والتحرير

يرسلونه الي سوريا والعراق

ليفجر نفسه هناك وليس هنا

أي دين هذا يسمح لك بالترك

ألم تسمي هذه أرض الرباط

خائن أنت مهما كنت وتغولت

تلعب بمشاعر الصغار وتربيهم

حقد وقتل ودمار يلحق بالأمة

عاهرة وسأبقي أصرخ للصبح

كيف تسمح بكل هذا أن يحصل

في أي زمان نحن وأي كوكب

أتنفس من القبر ولا مضرة

لا أهاب الموت وقلت من قبل

حياة بلا كرامة عدمها أفضل

بقلم/ كرم الشبطي

 



مواضيع ذات صلة