2017-12-12الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية »
2017-06-18 15:10:57
علافتنا بمصر ذاهبة لتحسن..

الحية: غير معنيون بحرب جديدة وحصار غزة نذير انفجار

غزة – وكالة قدس نت للأنباء

قال القيادي في حركة حماس خليل الحية، إن علاقة حركته بجمهورية مصر العربية ذاهبة نحو التطور والاستقرار والتحسن للأفضل خلال الفترة القادمة، مبينًا أن اللقاء الأخير مع القيادة المصرية هو الأفضل.

وتوقع الحية خلال مؤتمر صحفي عقده بمدينة غزة اليوم أن يكون معبر رفح جاهزًا للتشغيل قبل عيد الأضحى المبارك، مشيرًا إلى أنهم طرحوا ملف المختطفين الأربعة على الجانب المصري، الذي قال لا علم له بمصيرهم وأنه سيسعى لجلب معلومات عنهم.

ونوه إلى أن وفد حركته التقى أثناء زيارته للقاهرة مع شخصيات محسوبة على القيادي الفلسطيني محمد دحلان، لافتًا إلى أن حركته ليس لديها فيتو على قدوم أحد لغزة، وإتمام المصالحة المجتمعية سيساعد على ذلك.

وأضاف "السلطة تحاول إضعاف كل عناصر القوة لدى شعبنا وفي مقدمتها المقاومة مما أدى لتراجع مكانة القضية الفلسطينية، وإجراءات عباس بحق غزة تعزز الانقسام، ولن تزيدنا إلا تمسكا بالمقاومة"، داعيًا لتشكيل جبهة إنقاذ وطني لمواجهة تلك الإجراءات.

وبين أن الذي عطل المصالحة المجتمعية هو الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بعد أن أمر بإغلاق صندوق المصالحة المجتمعية الذي تم الاتفاق عليها سابقاً في القاهرة، وحريصون أن تبقى فلسطين موحد للأمة ونحن لا نقبل أن تنقسم الأمة لا رسميًا ولا شعبيًا عن قضية فلسطين.

وحول إمكانية عقد صفقة تبادل جديدة، قال الحية: "هناك استحقاقات من صفقة وفاء الأحرار والعدو يدرك أنه لا حديث عن صفقة جديدة إلا بدفع استحقاقات وفاء الاحرار الأولى، ومسعرو الحرب سيكتوون بنارها إن حدثت، وغير معنيون بحرب جديدة، لكن حصار غزة نذير خطر".

وبشأن مغادرة بعض قيادات حماس لقطر، أكد أنه يأتي في إطار إعادة الانتشار في ضوء نتائج الانتخابات الداخلية الأخيرة للحركة، مشيرًا إلى أن رئيس المكتب السياسي للحركة سيبقى بغزة كمقر إقامته، ولن يكون ضيفا عند أحد إلا زائرًا.

وعن أزمة الكهرباء المتفاقمة في قطاع غزة، شدد على أنها لن تنتهي إلا برفع السلطة للضرائب التي تفرضها على الوقود الخاصة بمحطة التوليد الوحيدة في القطاع، مبينًا أن حركته تسعى بكل السبل المتاحة لإنهاء هذه الأزمة.

في سياق منفصل، أشار الحية إلى أن علاقة حركته في إيران مستقرة وتسعى لتطويرها كما تفعل في علاقتها مع كافة الدولة العربية والإسلامية، مؤكدًا أن هناك مخططات تهدف لمنح الاحتلال الإسرائيلي وضعًا طبيعيًا وسط الأمة.



مواضيع ذات صلة