المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.559
دينار اردني5.031
يورو4.17
جنيه مصري0.2
ريال سعودي0.949
درهم اماراتي0.969
الصفحة الرئيسية »
2017-07-10 19:14:30

مجدلاني: لم نسمع موقفا أمريكيا ملموسا للتأكيد على رعاية جادة لعملية السلام

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، اليوم الاثنين، أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لم تطرح حتى الآن أي جديد بشأن رعاية عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية.

وقال مجدلاني، في تصريحات لوكالة أنباء "شينخوا" الصينية "لغاية اللحظة الراهنة فإن الفريق الرئاسي الأمريكي لم يقدم أي تصور لعملية سياسية تؤدي إلى إنهاء الاحتلال".

واستبعد مجدلاني أن يعرض المبعوث الأمريكي للسلام جيسون غرينبلات، الذي وصل المنطقة اليوم، أمرا جديدا بشأن تحريك عملية السلام.

وأضاف أن "فريق الرئاسة الأمريكي يظهر لنا غارقا في سيل الأكاذيب والاشتراطات التي تضعها الحكومة الإسرائيلية بعيدا عن الموضوع الجوهري المتمثل بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية".

وأردف "حتى الآن يقتصر دور الفريق الرئاسي الأمريكي على نقل الرسائل الإسرائيلية بينما لم نسمع موقفا أمريكيا ملموسا للتأكيد على رعاية جادة لعملية السلام".

وبحسب مجدلاني، فإن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، سيجتمع مع المبعوث الأمريكي على أن يتحدد لاحقا إمكانية لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ويبدأ المبعوث الأمريكي اليوم جولة جديدة من المحادثات مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين في مسعى لدفع عملية السلام من جديد.

وقال بيان للبيت الأبيض مساء أمس الأحد، إن الهدف الأساسي من زيارة غرينبلات اللقاء مع السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان، بعد توليه مهامه بشكل كامل لبحث لقاءات محتملة مع كل من الإسرائيليين والفلسطينيين.

وكان غرينبلات وكبير مساعدي الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنير، عقدا محادثات مع عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في يونيو الماضي دون إعلان نتائج عن اختراق بشأن استئناف عملية السلام قريبا.

ومن المقرر أن يصل الرئيس عباس إلى رام الله في الضفة الغربية اليوم بعد جولة خارجية له شملت زيارة كل من أثيوبيا وفرنسا وتونس إلى جانب مصر التي اجتمع فيها أمس مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وبهذا الصدد، قال مجدلاني إن لقاء عباس والسيسي "كان هاما ومعمقا والقيادة الفلسطينية لديها ثقة تامة من موقف القيادة المصرية إزاء الشرعية الفلسطينية، وأن القاهرة تتصرف انطلاقا من رؤيتها للأمن القومي العربي، وأن القضية الفلسطينية جزء من ذلك".

وأوضح مجدلاني أنه تم الاتفاق بين عباس والسيسي على مواصلة الجهود والتنسيق بشأن التحرك المشترك بين الطرفين ومواصلة التشاور بشأن مواصلة كافة القضايا، بما في ذلك الوضع الداخلي الفلسطيني والسياسة المتبعة تجاه قطاع غزة.

وشهدت العلاقات بين مصر وحركة "حماس" التي تدير قطاع غزة منذ عشرة أعوام تحسنا في الآونة الأخيرة تمثل باستقبال عدة وفود من الحركة لبحث اتخاذ تسهيلات مصرية لصالح القطاع، في وقت يتخذ فيه الرئيس عباس منذ أبريل الماضي إجراءات "عقابية" ضد الحركة لحثها على إنهاء الانقسام الفلسطيني المستمر منذ منتصف العام 2007.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورفرسانفلسطينفيغزة
صورالمقدسيونيدخلواالمسجدالأقصىكمادخلوهأولمرة
صورفعاليةللأسرىفيغزةنصرةللقدس
صورالداخليةبغزةتنظماستعراضاعسكرياتضامنامعالمسجدالأقصى

الأكثر قراءة