المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » الأسرى
2017-07-15 00:09:19

وقفة تضامنية مع خالدة جرار وختام سعافين في مخيم عين الحلوة

بيروت - وكالة قدس نت للأنباء

تضامنًا خالدة جرار، وختام سعافين، ورفضًا للاعتقال الإداري، و للممارسات الوحشية بحق الأسرى في سجون الاحتلال، أقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، واللجان العمالية الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا وقفة تضامنية اليوم الجمعة أمام مكتب الصليب الأحمر الدولي، في مخيم عين الحلوة، وذلك بمشاركة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، وفصائل قوى التحالف الفلسطيني، وحركة أنصارالله، واللجان الشعبية، و لجان الأحياء، والقواطع و حشد نسائي.

استهلت الوقفة بكلمة ترحيبية من قبل عبد الكريم الأحمد، عضو المكتب الإعلامي للجبهة في لبنان، وبالإشارة إلى أن" العدو من خلال ممارساته القمعية التي يقوم بها ضد الشعب الفلسطيني تؤكد فاشيته وعنجهيته."

ومن ثم كانت كلمة لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية، ألقاها أمين سرها في منطقة صيدا العميد ماهر شبايطة، أشار فيها إلى أن "قرار اعتقال النائبة خالدة جرار اعتقالا إداريا لمدة ستة أشهر يمثل هجوما ضد قادة المجتمع المدني الفلسطيني، حيث تعتقل إسرائيل حاليا 11 نائبا من المجلس التشريعي الفلسطيني، بينهم القائد مروان البرغوثي، وأمين عام الجبهة الشعبية أحمد سعدات، وتسعة من أصل 11 نائبا فلسطينيا يخضعون للاعتقال الإداري"، كما حذر من" مغبة قيام أي طرف بخطوات تساهم في ترسيخ الاحتلال الإسرائيلي لأرض دولة فلسطين، بما فيها تشجيع الاستيطان، أو السكوت عن انتهاك المقدسات، أو نقل سفارة أية دولة كانت إلى القدس؛ فالقدس أرضٌ محتلةٌ، وهي عاصمة دولة فلسطين، ولا نعترف بقرارات ضمها.

كما كانت كلمة لقوى التحالف الفلسطيني، ألقاها أمين سرها في منطقة صيدا أبو بسام المقدح، حيث وجه التحية للأسرى و الأسيرات في عرينهم بمواجهة السجان الصهيوني، وحيا المناضلة خالدة جرار، وختام سعافين، والأمين العام أحمد سعدات، وكافة الأسرى الذين يواجهون بصدورهم العارية وحشية العدو الصهيوني، كما طالب بضرورة دعم وإسناد الحركة الأسيرة قادة و مناضلين ."

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ألقاها مسؤول العلاقات السياسية في منطقة صيدا أبو علي حمدان، استهلها بتوجيه التحية لأسرى الحرية والكرامة، أسرى الجبهة الشعبية، وفي مقدمتهم "القادة العظام التي تنحني الهامات العالية لهم في عتمة العزل ورطوبة الزنازين، الذين حولوا السجون إلى قلاع ثورية ومدارس نضالية"، مشيرًا إلى" أنه أمام كافة إجراءات العدو من قتل و تدميروتهجير، يكفينا فخرًا انتفاضة الشابات والشباب الفلسطينيين، وهم يرسمون خارطة الوطن بالدم والدموع والاعتقال على الرغم مما يجري اليوم من محاولات للتطبيع مع الكيان العنصري، فإن شعبنا يرفض التطبيع والصلح مع العدو، ويواجه كل ذلك بصبر وعناد"، مشيرًا إلى أن" الحركة الأسيرة سطرت صفحات المجد. كما حيا المناضل الأمين العام أحمد سعدات، و مروان البرغوثي، ورفيقة نضالهم خالدة جرار، و غيرهم من الأسرى والأسيرات من دون تمييز. وتؤكد الشعبية أن قيام قوات الاحتلال بحملة المداهمات والاعتقالات الواسعة في الضفة الغربية، واعتقالها عددًا من قيادات وناشطي الجبهة الشعبية، تؤكد عقم استمرار مشروع التسوية والتنسيق الأمني المقيت، والتأكيد على صوابية مواقف الجبهة، ونضالها المتواصل في إعلاء صوت المقاومة والتناقض الرئيسي مع الاحتلال، كما أشاد بالعملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان في القدس المحتلة على الرغم من الإجراءات الأمنية التي يقوم بها العدو."

كما حيا الشهيد براء إسماعيل الحمامدة بطل المواجهات اليومية، في مخيم الدهيشة، الذي سقط شهيدا بالمواجهات بين الشبان في مخيم الدهيشة و قوات الاحتلال.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورعالقونيطالبونبفتحمعبررفحخلالوقفةأمامبوابته
صورميناغزة
صورالحياةاليوميةفيغزة
صورجلساتالحوارالفلسطينيفيالقاهرةبإشرافالمخابراتالمصرية

الأكثر قراءة