المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.616
دينار اردني5.108
يورو4.264
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.964
درهم اماراتي0.985
الصفحة الرئيسية » منوعات
2017-08-11 09:27:59

كندا تتبنى 15 كلبا من بيت لحم

وكالات - وكالة قدس نت للأنباء

في اطار مشروع مكافحة الكلاب الضالة، تبنت مؤسسة كندية نحو 15 كلبا كمبادرة منها من اجل المساهمة في حل مشكلة الكلاب الضالة في محافظة بيت لحم.

تبني الكلاب يسلط الضوء على مشكلة اضحت تؤرق المواطن الفلسطيني خصوصا مع انتشار ظاهرة الكلاب الضالة اثناء الليل وخاصة على اطراف المدن والقرى الامر الذي يهدد حياة المواطنين ناهيك عن اصواتها المزعجة.

رغم وجود برامج وخطط للحد من مشكلة الكلاب الضالة، لكن في الاونة الاخيرة سجلت عدة اصابات في صفوف المواطنين بعد تعرضهم لهجوم واصابات من كلاب ضالة، خاصة في مناطق بيت جالا وبيت لحم والخضر ودار صلاح .

ومنذ نحو عامين، تنفذ جمعية الحيوان والبيئة في بيت ساحور شرق بيت لحم، مشروعا متخصصا في ايجاد حل لمشكلة الكلاب والقطط الضالة محافظة بيت لحم، من خلال جمع الكلاب التي تسبب ذعرا للمواطنين وتنتشر في مختلف مناطق المحافظة تمهيدا لاعادة تأهيلها وعلاجها وتوفير الحماية لها ومكان آمن لاقامتها.

ونتيجة لارتفاع تكاليف العناية والتأهيل ومع وجود عدد هائل من الكلاب الضالة وشح مصادر التمويل والدعم لجمعية "الحيوان والبيئة" التي مقرها في مدينة بيت ساحور، لجأت الجمعية الى التواصل مع جمعيات اجنبية مختصصة في رعاية الكلاب بهدف المساهمة في توفير بعض الامكانيات للمساهمة من ايجاد حل لمشكلة الكلاب الضالة.

وفي هذا الاطار قال مديرة الجمعية ديانا بعبيش في حديث خاص مع "القدس" دوت كوم، "نحن جمعية حديثة النشأة نعمل بكل طاقتنا من اجل المساعدة في البحث عن حلول لمشكلة الكلاب الضالة في محافظة بيت لحم، لكن ذلك لا يكفي لوجود اعداد كبيرة من الكلاب تفوق قدراتنا وامكانيات جمعيتنا".

وتشير بعبيش "تم التواصل مع عدة مؤسسات وجمعيات تعنى بالحيوانات الاليفة ومن بين هذه الجمعيات جمعية كندية ساهمت بشكل كبير في انقاذ حياة الكثير من الحيوانات من مختلف انحاء العالم وبعد تقديم التقارير اللازمة عن اوضاع الكلاب الضالة في فلسطين والمشاكل التي تواجهها مع انعدام الامكانيات اللازمة لحل هذه المشكلة، تستجابت الجمعية الكندية لطلبنا وقدمت مبادرة لتبني نحو 15 كلبا ضمن مرحلة اولى".

وحضر المسؤولون عن الجمعية الكندية الى فلسطين لاستكمال اجراءات السفر اللازمة لنقل الكلاب الى كندا من ولتأكد من اسماء ودفاتر الثبوتية للكلاب وشراء الفيز وتذاكر السفر وتقديم التطعيمات والفحوصات البيطرية اللازمة وثبوت خلوها من الامراض وبعدها جرى نقلها جوا الى كندا.

ومن المقرر ان تخضع الكلاب الى برامج متخصص ترويضية وعلاجية مكثفة وبعدها سيتم تبنيها بشكل نهائي لعائلات كندية.

تعد جمعية الحيوان والبيئة في بيت ساحور الاولى والوحيدة المتخصصة في توفير مكان آمن للكلاب والقطط الضالة، لذا يأمل القائمون على الجمعية ان تكون المبادرة الكندية كمرحلة اولى تتبعها عدة مراحل لتبني المزيد من الكلاب خاصة ان محافظة بيت لحم تشهد ارتفاعا مضطردا في اعداد الكلاب فحسب التقارير فإنه يوجد في مختلف انحاء المحافظة ما يزيد عن 10 آلاف كلب ضال.

وفي هذا الاطار توضح ديانا بعبيش ان الجمعية تستضيف بشكل دائم نحو 75 كلبا يتم تقديم العلاجات والاطعمة لها اضافة الى تسجيلها ووضع لاسماءها ضمن اوراق رسمية وبعد التأكد من خلوها وسلامتها وخصوعها لبرامج ترويضية يتم عرضها للتبني لعائلات فلسطينية محلية.

وشددت بعبيش "نحن بحاجة الى دعم من المؤسسات الاهلية والجهات الرسمية لوضع برامج لحل مشكلة الكلاب الضالة خاصة ان الدعم يأتي ضمن جهود فردية ودعم من مؤسسات اجنبية ولا يوجد دعم محلي حتى لفكرة توفير مكان آمن لهذه الكلاب، كما اننا نواجه صعوبة في خلق وعي مجتمعي بضرورة الحفاظ على حياة هذه الكلاب وعدم قتلها بطرق العشوائية غير المجدية".

وتفيد بعبيش ان تكاليف علاج الكلاب الضالة المريضة والمصابة باهضة الثمن تصل في بعض الحالات الى اكثر من 5 آلاف شيكل مع شح الامكانيات المادية، مؤكدة عدم تسجيل حالات للكلاب المسعورة كما هو مشاع بل على العكس جميع الكلاب تحولت من سلبية الى ايجابية بعد خضوعها للعلاج والرعاية.

وتشير بعبيش الى انه سيتم في الاشهر القليلة تنفيذ برنامج لمدة 3 سنوات تنفذها جمعية كندية للمساعدة في حل مشكلة الكلاب الضالة في محافظة بيت لحم من خلال اخصائها للحد من تكاثرها.

واشارت الى انه حاليا يوجد في الجمعية كلاب من مختلف محافظات الوطن يبقى فيها من يحتاج العلاج يبنما يفتح مجال التبني لها بعد علاجها، لكن حل المشكلة بحاجة لتضافر جهود من جميع الاطراف المعنية ووضع خطط مناسبة وسليمة بعيدا عن القتل او الاعدام العشوائي لحل مشكلة الكلاب الضالة.



مواضيع ذات صلة