المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.49
دينار اردني4.942
يورو4.174
جنيه مصري0.198
ريال سعودي0.931
درهم اماراتي0.95
الصفحة الرئيسية » الأسرى
2017-09-09 22:44:42
ملف الأسرى يتصدّر أجندة هنية والسنوار

أبو الهول: تغييرات كبيرة طرأت على فكر "حماس"

القاهرة - وكالة قدس نت للأنباء

قال الكاتب الصحفي المصري، أشرف أبو الهول، إن تواتر الزيارات لحركة "حماس" إلى القاهرة يعكس تغيير كبير في الحركة الفلسطينية، مشيرا إلى أن الحركة باتت أكثر انفتاحا وأصبح لديها رغبة في حل الأزمات التي تواجهها خاصة مع مصر.

وأضاف أبو الهول خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، أن هناك تطورات أخيرة داخل حماس، أولها تولي قيادات جديدة والأمر الثاني هو انفتاحها على التيار الإصلاحي لحركة "فتح"، والذي يقوده النائب محمد دحلان،  وقبولها للمصالحة المجتمعية.

وأوضح أبو الهول أن التطورات الأخيرة تؤكد أن زيارة من حماس للقاهرة ليس لمجرد تحسين العلاقات مع القاهرة، بل تؤكد أننا على وشك حدوث تغيير كبير في حماس، خاصة أن الوفد يتشكل من معظم قيادات المكتب السياسي للحركة.

وأشار أبو الهول إلى أن مصر تؤمن بأنها لا تستطيع أن تتجاهل أي طرف في المعادلة الفلسطينية، لافتا إلى أن حماس من جانبها اتخذت اجراءات على الأرض لضبط الحدود، سواء إقامة منطقة عازلة أو إلقاء القبض على عدد من عناصر السلفية الجهادية، مؤكدا أن حماس تحاول اصلاح علاقتها مع مصر في الفترة الحالية، إلا أن هذا يعتمد على تصرفها وقدرتها على السيطرة.

ولفت أبو الهول إلى أنه لأول مرة منذ فترة طويلة يوجد توحيد للكلمة داخل الحركة من القيادة السياسية والعسكرية، خاصة بعد فترة عانت منها حماس من الازدواجية في المواقف والتصريحات، متابعا أن الحركة تحاول التخلص من إرث مساعدة قطر في دعم الإرهابيين في سيناء.

وكانت قد كشفت مصادر في حركة "حماس" أجندة زيارة رئيس المكتب السياسي الجديد للحركة، إسماعيل هنية، إلى القاهرة، والتي وصلها يوم السبت، برفقة وفد من قيادات الحركة في القطاع، للقاء مسؤولين مصريين بعدد من الأجهزة الأمنية.

ولفتت المصادر لصحيفة "العربي الجديد"، إلى أن الوفد ضم إلى جانب هنية، كلاً من يحيى السنوار رئيس المكتب السياسي للحركة في غزة، وروحي مشتهي، وخليل الحية، على أن ينضم لهم كل من موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي، وصالح العاروري، قادماً من لبنان.

وكشفت المصادر أن الوفد الذي يعدّ الأهم والأبرز منذ عودة العلاقات بين القاهرة والحركة، تضم أجندته عدداً من أبرز القضايا المطروحة على الساحة الإقليمية، ولن تقتصر على التباحث بشأن قطاع غزة.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن هنية والسنوار سيجتمعان، خلال وجودهما في القاهرة، مع رئيس جهاز المخابرات المصري اللواء خالد فوزي.

وكشفت عن أن هنية سيبحث مع المسؤولين في جهاز المخابرات المصري وساطة جديدة بشأن ملف الأسرى الإسرائيليين لدى الحركة، بالإضافة إلى ملف الوضع الإنساني في القطاع، والبدء بتنفيذ بعض البنود الخاصة بالتفاهمات التي كان قد توصل إليها وفد السنوار الذي زار القاهرة في يونيو/حزيران الماضي.

وحول ما إذا كانت زيارة وفد "حماس" للقاهرة ستتبعها جولة خارجية، تشمل بعض الدول في مقدمتها إيران، قالت المصادر: "لن تكون هناك جولة خارجية، خاصة في ظل قدوم قيادات الخارج إلى القاهرة" في إشارة إلى العاروري وأبو مرزوق.

وبشأن ملف المصالحة الداخلية، قالت المصادر: "حتماً سيكون محل نقاش"، مشددة على "استعداد الحركة للتجاوب معه بضمانات مصرية على أبو مازن (الرئيس الفلسطيني محمود عباس)"، مضيفة أن "حماس لا تعترض على حل اللجنة الإدارية إذا أوقف أبو مازن السياسة العقابية التي يفرضها على القطاع والبدء في إجراءات جادة لإنهاء الانقسام".



مواضيع ذات صلة