2017-12-13الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » محليات
2017-09-14 20:00:29
مع الوزارات والهيئات الرسمية الحكومية

الاجتماع التحضيري الثاني للجنة الفلسطينية الصينية المشتركة

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

اجتمع مساعد وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني لشؤون آسيا وافريقيا واستراليا السفير مازن شامية اليوم الخميس في مقر الوزارة، مع لجنة الوزارات المكونة من وزارة النقل والمواصلات، والداخلية، والاقتصاد، والإعلام والثقافة، والحكم المحلي ،وكل من سلطة الطاقة وهيئة النظم الصناعية، إضافة إلى مديرة إدارة شؤون آسيا المستشار رنا أبو حاكمة ومديرة برنامج التدريب الدبلوماسي المستشار رولا محيسن وسكرتير ثاني زياد حمد مسؤول ملف الصين، وسكرتير ثالث أحلام طه.

وأكد السفير شامية على الزخم الكبير الذي توليه جمهورية الصين الشعبية لفلسطين والقضية الفلسطينية وعبرت عنه بشكل كبير من خلال المبادرات السياسية للسلام التي أطلقها الرئس الصيني شي جي بينغ في 2013 وأعاد تأكيدها وتطويرها في عام 2017 ،بالاضافة الى إيفاد قادة الدولة بزيارات الى فلسطين والمنطقة، وذلك تأكيداً من الحكومة الصينية وقيادتها على تنامي الاهتمام بالقضية الفلسطينية ودعمها للشعب الفلسطيني ومؤسساته والبحث عن مخارج ودعم للجهود الدولية الرامية لاحلال السلام في الشرق الأوسط وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية .

وبهذا السياق ، تم دعوة جهات الاختصاص الفلسطينية باطار التحضير لعقد اللجنة الفلسطينية الصينية المشتركة الأولى والمزمع عقدها قبل نهاية عام 2017 لبحث آليات وخطط تنفيذية للتفاهمات والاتفاقيات التي تم ابرامها في الآونة الأخيرة .

كما وأكد السفير شامية على دعوته لعقد حلقات نقاش وحوار لكبار المسؤولين والسياسين والاكاديمين والباحثين في المجالات السياسية والدولية والاقتصادية لبحث سبل آفاق العلاقات الفلسطينية الصينية على كافة الأصعدة والمستويات، وبما يتوائم مع المبادرات السياسية للقيادة الصينية بالشأن الشرق الأوسطي والقضية الفلسطينية تحديداً، بالاضافة الى المبادرة الاستراتيجية بشأن الطريق والحزام البري والبحري .وكيفية الاستفادة من هذا المشروع على المستوى الفلسطيني.

و أكد الوفد الممثل عن الوزارات الفلسطينية على ضرورة وضع مقترحات وخطط عمل وتحضير اتفاقيات ومذكرات تفاهم ومقترحات مشاريع من الجانب الفلسطيني ليتم اقتراحها على الجانب الصيني في مختلف المجالات، بما فيها الطاقة، وتطوير المناطق الصناعية والثقافة والإعلام، والنقل والمواصلات ، والتعاون الأمني ،هذا وتطرقت المستشار رولا محيسن إلى دور الحكومة الصينية في توفير برامج تدريبية واستقبال ما يقارب 1400 فلسطيني سنوياً، مؤكدة على أهمية الالتزام بالشروط التي تضعها الحكومة الصينية للمشاركين بهذه الدورات لزيادة الفاعلية والاستفادة منها، كما ورحبت بالمقترحات المقدمة من اللجنة ليتم تلبيتها من خلال وزارة الخارجية.



مواضيع ذات صلة