المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2017-10-05 10:28:52

مصر "الأب الشرعي" للمصالحة وحماس تريد التحول لجيش مستقل

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

قال موقع "تيك ديبكا " العبري الإستخباراتي، إن مصر باتت "الأب الشرعي" للمصالحة الفلسطينية- الفلسطينية، بعد وصول حكومة الوفاق الفلسطينية لتسلم مهامها ومسؤوليتها في قطاع غزة الذي تحكمه حركة حماس منذ 2007.

وأضاف الموقع أن القاهرة وواشنطن تشعران بالارتياح من الابتسامات الدافئة والحميمية التي أبدتها قيادات الفصائل الفلسطينية المتنافسة في القطاع المحاصر إسرائيليا منذ عقد من الزمان، فيما لم تبد الحكومة الإسرائيلية أية ردود فعل على احتفالات الفلسطينيين بوصول حكومة رامي الحمد لله إلى غزة، بعد اتفاق القاهرة.

وأشار ديبكا إلى أن إسرائيل انتهجت سياسة: "أنا لا أسمع شيئا، ولا أرى شيئا".

وألمح إلى رفع صور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي شوارع مدينة غزة، وقال إنها "دلالة على حب وتقدير أبناء قطاع غزة للجهود المصرية الداعمة للقضية الفلسطينية والراعية لاتفاق المصالحة الأخير" بين حركتي فتح وحماس. 

وتحدث الموقع عن كتائب القسام وسلاح المقاومة الفلسطينية الذي قد يكون نقطة خلاف بين فتح وحماس.

وقال الموقع إن حماس ترغب أن تصبح كتائب القسام كيانا منفصلا داخل الأجهزة الأمنية الفلسطينية، "كجيش مستقل" على غرار وحدات الحشد الشعبي في العراق.

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد قال في تصريحات تلفزيونية، إن حكومته لن تقبل باستنساخ تجربة حزب الله في لبنان، موضحًا أن كل شيء يجب أن يكون بيد السلطة الفلسطينية.

ولم تبد إسرائيل أية ردود فعل على الاتفاق، بيد أنها ساعدت في عبور وفد حركة فتح إلى قطاع غزة والعودة بنفس الطريق.

وبحسب التقرير، أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أعضاء حكومته بالامتناع عن التعليق على ما يحدث في قطاع غزة بين فتح وحماس، حيث التزم نتنياهو سياسة: "أنا لا أسمع شيئا، ولا أرى شيئا".

وانتقد التقرير الموقف الإسرائيلي تجاه المصالحة الفلسطينية، مشيرًا إلى أن إسرائيل لا يجب أن تقف صامتة أمام "مستجدات تهدد مصالحها".

وقال نتنياهو في تصريحات تلفزيونية إن المصالحة "زائفة، وأن إسرائيل لن تقبل بها على حساب وجودها".



مواضيع ذات صلة