المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.487
دينار اردني4.929
يورو4.114
جنيه مصري0.198
ريال سعودي0.93
درهم اماراتي0.95
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2017-10-09 14:02:19
وضع خطة طوارئ لإنقاذ القطاع..

أبو ظريفة: يجب إخراج المصالحة من الثنائية إلى البحث الوطني الشامل

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين طلال أبو ظريفة، أنه ينبغي إخراج المصالحة من دائرة البحث الثنائي إلى دائرة البحث الوطني الشامل من خلال مشاركة الكل الوطني الفلسطيني باعتبار أن قضيا الانقسام ألقت بظلالها على كافة مناحي الحياة في قطاع غزة، مشدداً في ذات الوقت على أهمية استغلال تحول الدور المصري من راعي للمصالحة إلى ضامن لتنفيذها.

وقال أبو ظريفة في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، بشأن الملفات التي طرحتها الفصائل أثناء اللقاء مع رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيي السنور بالأمس، إنه " لابد من تهيئة الأجواء والمناخات بالبدء بالملفات التي يمكن أن تشكل نتائجها الإيجابية ثمرة كالكهرباء والمعابر والإعمار والخصومات على رواتب الموظفين والتقاعد المبكر،  كي يشعر المواطن أن المصالحة تشق طريقها نحو إنهاء الانقسام استعادة الوحدة الوطنية".

وشدد أبو ظريفة على ضرورة وضع خطة طوارئ يتم تبنيها من قبل حكومة الوفاق الوطني، تنقذ القطاع من دائرة الكوارث والجوع والبطالة، على حد قوله.

ونوه إلى أن الفصائل طرحت على السنوار أهمية استمرار حالة التشاور والحوار بما يمكن من تجنب المصالحة أي عثرات أو عقبات تقف في طريقها.

وشدد على ضرورة ألا تقتصر الحوارات على مسألة السلطة الوطنية الفلسطينية، وإنما لابد من فتح الطرق أمام عمل اللجنة التحضيرية لمنظمة التحرير الفلسطينية  التي عقدت اجتماعاً لها في بيروت يناير من العام الماضي، من أجل الدعوة للاجتماع وبحث آليات الانتخابات وفق التمثيل النسبي الكامل.

وأضاف أن حكومة الوحدة الوطنية ستكون الأقدر على تحمل أعباء الانقسام وعلى التحضير الجًدي للانتخابات خلال فترة محددة.

وبشأن رسالة الجبهة الديمقراطية لوفدي حركتي فتح وحماس للقاهرة  أكد أبو ظريفة، أن " الإرادة التي توفرت ببعدها النظري يجب أن تشكل حافزاً لتطبيقها بالمجري العملي، وأن يتم الابتعاد عن المصالح الفئوية وتغليب المصلحة الوطنية على أية خلافات".

وشدد على أن الكل الوطني الفلسطيني خاسر من جراء الانقسام، وأنه يجب أن يرتقوا إلى آمال وطموحات شعبنا.

ونوه إلى أهمية استغلال الدور المصري الذي انتقل من الدور الراعي إلى الضامن، ومن أجل التسريع لاستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية.

ودعا إلى تعزيز الوحدة الوطنية وتجسيدها بما يمكن من الاتفاق على استراتيجية وبرنامج قادر على مجابهة الاحتلال وتداعياته

وأكد رئيس حركة "حماس" في قطاع غزة يحيى السنوار على جدية الحركة في مساعيها لإنجاز جميع ملفات المصالحة في القاهرة، قائلاً :" لن نعود إلى الانقسام بأي حال من الأحوال."

جاء ذلك خلال لقاء تشاوري عقدته حركة "حماس" أمس الأحد، مع فصائل العمل الفلسطيني قبل ذهاب وفد الحركة إلى القاهرة للقاء وفد حركة "فتح" واستكمال مجريات المصالحة الفلسطينية.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالحمداللهيزورالمواطنةنسرينعودةويهنئهابنجاحزراعةالرئة
صورالاتحادالفلسطينيلألعابالقوىبختتمبطولةالوسطفيالضفةالغربيةالتيأقيمتعلىمضمارجامعةالاستقلالفياريحابمشاركة190لاعبولاعبة
صورموسمحصادالزيتونفيقطاعغزة
صوروقفةاحتجاجيةبغزةضداغلاقالاحتلالللمكاتبالصحفيةبالضفة

الأكثر قراءة