2018-06-19الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس29
رام الله29
نابلس29
جنين32
الخليل29
غزة30
رفح31
العملة السعر
دولار امريكي3.6443
دينار اردني5.14
يورو4.2071
جنيه مصري0.2042
ريال سعودي0.9721
درهم اماراتي0.9926
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2017-10-10 22:35:10
في اليوم العالمي للصحة النفسية

فروانة: الاحتلال أفقد الأسرى حقهم بالتمتع بصحة نفسية سليمة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أكد رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، وعضو اللجنة المكلفة بإدارة شؤون الهيئة في قطاع غزة، عبد الناصر فروانة، أن الأسرى في سجون الاحتلال فقدوا كافة مظاهر ومعاني الصحة النفسية السليمة جراء سوء ظروف الاحتجاز وقسوة المعاملة وتعدد الاجراءات القمعية واللاإنسانية وكُثرة الانتهاكات التي هي آخذة بالاتساع والتصاعد حتى غدت ظاهرة يومية.

جاءت تصريحات فروانة هذه في اليوم العالمي للصحة النفسية والذي يصادف في العاشر من أكتوبر من كل عام، إذ يحتفل العالم به لإذكاء الوعي العام بقضايا الصحة النفسية.
وقال فروانة: إن سلطات الاحتلال تتعمد إلحاق الأذى بالصحة النفسية للأسرى والمعتقلين المحتجزين في سجونها ومعتقلاتها عبر منظومة من القوانين العنصرية والاجراءات المتبعة والتي أفقدتهم حقهم الإنساني بالتمتع بالصحة النفسية السليمة..
واضاف:" أن صعوبة الأوضاع الحياتية والمعيشية وسوء التغذية وقسوة المعاملة وتعدد أشكال الحرمان كمنع الزيارات، بالإضافة الى  العزل الانفرادي والتفتيش العاري والاقتحامات والاعتداءات ومصادرة أبسط الحقوق الإنسانية كالحق في العلاج والتعليم والتواصل مع الأهل وغيرها، أدت جميعها الى تدهور الأوضاع الصحية وألحقت الأذى بالصحة النفسية لعموم الأسرى والمعتقلين، وكانت سببا في تدهورها وظهور العديد من الأمراض النفسية والعصبية لدى الكثيرين منهم."
وحذر فروانة من استمرار الأوضاع القائمة في سجون الاحتلال الإسرائيلي وتأثيراتها الخطيرة على الصحة النفسية لعموم الأسرى داخل السجون وما بعد تحررهم.
ودعا فروانة كافة المهنيين العاملين في مجال الصحة النفسية ومؤسسات حقوق الإنسان المحلية والدولية، ومنظمة الصحة العالمية الى تحمل مسؤولياتهم والتدخل العاجل  لحماية الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي من خطر الإصابة بالأمراض العضوية والنفسية والآلام الجسدية. وكذلك أيضا الى احتضان الأسرى المحررين وخاصة الأطفال ومساعدتهم على التخلص من آثار السجن وتأثيراتها السلبية على أوضاعهم النفسية في ظل الاستهداف المتصاعد للطفولة الفلسطينية.

 



مواضيع ذات صلة