المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.487
دينار اردني4.929
يورو4.114
جنيه مصري0.198
ريال سعودي0.93
درهم اماراتي0.95
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2017-10-13 07:09:51

نهب وثائق القدس ..

مازال السؤال حائرا معلقا: القدس تنهب أيها السادة ..أين نحن ؟

وتمتد دائرة السؤال الى عديد من الأحداث ؛ ليس قبل الهجوم الإسرائيلى منذ شهرين على القدس وانما فى الوقت الراهن حين تمت سرقة العديد من الوثائق المهمة من المسجد خلال اغلاقه.. وتؤكد لنا شهادة شاهد عيان هنا ان وثائق على قدر كبير من الأهمية تتعلق بأملاك وأوقاف القدس المحتلة وأراضيها اختفت من المسجد الأقصى المبارك ؛ وهو مايفسر معه دلالة مايحدث من اقتحامات ونهب للوثائق، حدث فى هذه الأيام التى يحتفل فيها المهاجم بما يسميه ذكرى "خراب الهيكل"؛ وبما يشير الى ان هذا الاعتداء تم بشكل متعمد وممنهج وعبر العديد من المتعصبين خاصة ان المتعصبين/المعتدين هنا يربطون مايفعلون بانه يحدث فى ذكرى مايسمى "خراب الهيكل".. وهذا يعنى ان مايحدث يحدث بشكل عامد متعمد.. وهنا نفتح قوسا لنرصد دلالة مايحدث فى هذه الفترة .. مما يضيف الى العنف وسوء القصد التعصب الذى يوجه لتدمير والاستحواذ على كل مايتعلق بوثائق او ملفات اسلامية " وهوماحدث بالفعل خلال إغلاق المكان لثلاثة أيام متوالية، متنقلاً بقواته بين أرشيفه ووثائقه، بعدما أخلى الساحة من مصليه وموظفيه وحراسه ،فقد صرح شاهد عيان - رئيس قسم المخطوطات بالمسجد الأقصى ..انه على الرغم من ان المسجد الأقصى كان "المكان الأخير الآمن للوثائق عقب اقتحام الاحتلال سابقا لمحكمة صلاح الدين الشرعية وسرقة بعض الوثائق والسجلات الوقفية، فتم نقلها إلى داخل المسجد الأقصي، لحمايتها من الاحتلال الذى لاحقها إلى داخل أسوار المسجد ليستولى عليها، ..

وقريبا جدا، تابعنا احتجاجات وغضبا فى القدس القديمة من البطريرك الأرثوذكسى ثيوفيلس من شتى الفئات لبيعه اراضى تابعة للكنيسة الأرثوذكسية للاسرائيليين ؛ خاصة ان هذا البطريرك يمثل بطريريكية المدينة المقدسة وسائر فلسطين وسوريا والأردن وقانا الجليل ؛ خاصة أن هذا البطريرك يعرف أن الأراضى المقدسة تنتمى للفلسطينيين ..

وهومايعود بنا الى العديد من المخطوطات التى تعرضت لتدمير كبير بل وتم تحطيم الخزنة الخاصة بالسيرفر الرئيسى للمخطوطات الاسلامية وأرشيف المخطوطات بها وبشهادة رئيس مركز القدس الدولى فى فلسطين المحتلة، حسن خاطر، فإنه تم الاستيلاء على الوثائق المتعلقة بالأوقاف الإسلامية فى القدس المحتلة، حينما استفرد بالأقصى لثلاثة أيام متوالية، متنقلاً بقواته بين غرفه ومكاتبه وأرشيفه ووثائقه، بعدما أخلاه من المصلين وموظفيه وحراسه.

والمعروف ان مكتبة المسجد الأقصى التى تم الاستيلاء عليها تم بها تجميع الكتب المخطوطة المنتشرة فى مرافق المسجد كخزانة مسجد قبة الصخرة وغيرها هذه هى المرحلة الأولي، أما المرحلة الأخرى فهى تشير الى جزء مهم من المكتبة وهويقع تحت المسجد القبلى ويسمى المكتبة الختنية والأهم من ذلك ان هذه المكتبة تحتوى على عدد من المخطوطات لايعرف كيف اختفت إذ يصل عددها إلى قرابة أربعة آلاف مخطوط، من بينها عدد كبير من المصاحف، وفيها أيضًا عدد من المخطوطات باللغة التركية العثمانية.

نهب وثائق القدس، حدث تحت اعين الجميع ؛ وهوما يشكل خطرا كبيرا لاهمية هذه الوثائق ومخطوطاتها ورسومها البيانية القديمة. اضف الى ذلك ان ما سرق ونهب من المسجد الأقصى يمثل اعدادا كبيرة من وثائق تتعلق بأملاك وأوقاف القدس المحتلة وأراضيها، خاصة أثناء فترة إغلاقه أمام الفلسطينيين وبعيدا عن عيونهم ، بما يمهد - بالفعل - لمصادرتها وتهويدها ووضع يد السيطرة عليها، لايفرق المعتدى بين وثائق المسلمين او المسيحيين!! وثائق القدس التاريخية أمام عيوننا ..وهو جرس انذار للجميع!!

د. مصطفى عبد الغنى



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورموسمحصادالزيتونفيقطاعغزة
صوروقفةاحتجاجيةبغزةضداغلاقالاحتلالللمكاتبالصحفيةبالضفة
صورالطالبةالشريفالأولىفيمسابقةتحديالقراةالعربي
صورأبومازنأثنااجتماعاللجنةالتنفيذيةلمنظمةالتحريرالفلسطينية

الأكثر قراءة