2017-11-21الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » محليات
2017-10-23 05:21:41

الحركة الإسلامية الوطنية في فلسطين تقدم التعازي للقيادة والشعب المصري

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

تقدم رئيس الحركة الإسلامية الوطنية في فلسطين ( الوسط ) ، الشيخ الدكتور محمد أبوسمره ، بأحر التعازي والمواساة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي ، رئيس جمهورية مصر العربية ، وإلى القيادة والحكومة المصرية ، والشعب المصري، وعوائل الشهداء باستشهاد كوكبة من ضباط ورجال الشرطة المصرية خلال تصديهم لعصابة من "الإرهابيين التكفيريين على طريق الواحات" ، وقال "إننا نؤكد على وقوفنا ووقوف شعبنا الفلسطيني إلى جانب مصر الشقيقة الكبرى ورئيسها وقيادتها وحكومتها وجيشها وشرطتها وشعبها في معركتها ضد المخطط الإرهابي التكفيري الإجرامي ، الذي يسعى إلى إشغال وإلهاء مصر عن القيام بدورها الوطني والقومي في وقف جراح ونزيف فلسطين والأمة الإسلامية والعربية وتوحيد ولململة صفوفها وشملها ، ومحاولة منعها من القيام بواجبها ومسؤولياتها التاريخية تجاه القضية الفلسطينية وكافة قضايا الأمة الإسلامية والعربية ، ومنعها من العودة إلى موقعها المركزي الرئيس في قيادة الأمة ، وحماية مصالحها والدفاع عن حقوقها وقضاياها الكبرى ، ومحاولة إستنزاف مصر وقيادتها وجيشها وشرطتها وأجهزتها الأمنية والسيادية من أجل الإنزواء والتراجع إلى الخلف ،
ليتمكن أعداء مصر وفلسطين والأمة من تمرير مخططاتهم ومؤامراتهم لتفتيت الأمة وتمزيقها وتقسيم دولها وشعوبها وتشويه الإسلام ، ووقف كافة عمليات النهوض والتطور والتنمية في مصر ، ومن ثم تصفية القضية الفلسطينية ودفع ماتبقى من الفلسطينيين فوق أرضهم إلى الهجرة ، حتى تكتمل عملية تهويد فلسطين والقدس وهدم المسجد الأقصى المبارك ."
واضاف "إننا في الحركة الإسلامية الوطنية في فلسطين ( الوسط ) ندين بأشد العبارات كافة الجرائم والإعتداءات الإرهابية التكفيرية التي تستهدف الجيش المصري والشرطة والأجهزة الأمنية المصرية والمؤسسات والشخصيات المصرية ، وإننا نعتبر أي مساس بمصر هو مساس بفلسطين ، ومساسٌ بالإسلام نفسه ، ومساس بكل الفلسطينيين والعرب والمسلمين ، وإننا نعتبرأن عزة فلسطين والعرب والمسلمين هي من عزة مصر ، وإن مصير ودم مصر والمصريين ، هو نفسه مصير ودم فلسطين والفلسطينيين ، وإن الخاسر الأكبر من سقوط أي شهيد أو جريح مصري ، أو سقوط قطرة دم مصرية ، هي فلسطين والقضية الفلسطينية .
نسأل الله تعالى الرحمة والرضوان والجنة لشهداء مصر البواسل ، وأن يُلهم ذويهم الصبر والسلوان ، ونسأله تعالى الشفاء العاجل للجرحى الأبطال ، وحمى الله مصر وحفظها من كل شر وكل سوء."



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالامطارفيقطاعغزة
صورطلبةعالقونبغزةيحتجونأماممعبررفحللمطالبةبسفرهم
صورالمواطنونفيمحافظةخانيونسجنوبقطاعغزةيؤدونصلاةالاستسقا
صورمغادرةالفصائلإلىالقاهرةعبرمعبررفحللمشاركةفيلقااتالمصالحة

الأكثر قراءة