2018-01-17الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » صحافة إسرائيلية
2017-11-06 21:57:29

وزيرة بريطانية تعتذر رسميًا عن لقاءات أجرتها بإسرائيل دون إبلاغ خارجية بلادها

لندن - وكالة قدس نت للأنباء

قدمت وزيرة التنمية الدولية البريطانية بريتي باتيل، اليوم الإثنين، اعتذرًا رسميًا لعدم إبلاغها وزارة الخارجية في بلادها بزيارات ولقاءات أجرتها، مؤخرا بإسرائيل.

وجاء الاعتذار الخطي الذي تقدمت به الوزيرة باتيل، على خلفية اللقاءات التي أجرتها مع بعض السياسيين الإسرائيليين ومنظمات المجتمع المدني والشركات الإسرائيلية، من دون إبلاغ وزارة الخارجية البريطانية، أثناء قضائها العطلة الصيفية بإسرائيل في أغسطس/ آب الماضي.

وأوضحت أنها ذهبت إلى إسرائيل لقضاء عطلة صيفية تحملت شخصيًا تكاليفها المالية، وأنها وجدت في العطلة فرصةً لإجراء لقاءات مع عدد من الناس والشركات.

وتابعت: "الآن، وبالنظر إلى الوراء، أدركت سوء الفهم الذي سوف تتسبب به رغبتي الجامحة في إقامة علاقات، وضرورة ضبط اللقاءات التي أجريها، والإبلاغ عنها لكي لا تكون خارج الإجراءات والأطر المعتادة. واستنادًا إلى ما سبق، أشعر بالأسف وأعتذر عن ذلك".

وأضافت الوزيرة أنها أجرت في إطار زيارتها إلى إسرائيل، لقاءات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، ووزير الأمن الدّاخلي جلعاد إردان، والمسؤول في الخارجية الإسرائيلية يوفال روتم.

وكشفت وسائل إعلام بريطانية، الجمعة، أن باتيل أجرت لقاءات في إسرائيل، مع بعض السياسيين ومنظمات المجتمع المدني والشركات الإسرائيلية، من دون علم وزارة الخارجية في البلاد.

وأضافت التقارير الإعلامية البريطانية أن الوزيرة أجرت لقاءاتها بصحبة مجموعة ضغط (لوبي) من المحافظين الموالين لإسرائيل.

وبينما أكدت مصادر بالخارجية البريطانية أن الوزيرة لم تبلغهم بلقاءاتها، طالب حزب العمال بإجراء تحقيق حول ما إذا كانت باتيل قد انتهكت سلوك التصرف الوزاري.




مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورشاطئبحرغزة
صورالرئيسمحمودعباسأثنااجتماعالمجلسالمركزيفيرامالله
صوراعتصاماماموكالةالغوثلاصحابالعقوداليوميةفيغزة
صورمسيرةدعمالاجتماعالمجلسالمركزيلدعمالمصالحةفيغزة

الأكثر قراءة