المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » محليات
2017-11-07 22:38:21

جامعة الأقصى تفوز بجائزة مركز التأصيل الاسلامي للتأليف للعام 2016/2017

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

احتفل قسم علم النفس بكلية التربية بالتعاون مع مركز التأصيل الإسلامي لعلم النفس بالجامعة الإسلامية بتكريم الفائزين بجوائز مركز التأصيل الإسلامي لعلم النفس "جائزة تأليف الكتب، جائزة أفضل رسالة ماجستير"، وانعقد الحفل في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، بحضور كل من: الأستاذ الدكتور ناصر فرحات- رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور فؤاد العاجز- نائب عميد كلية التربية، والأستاذ الدكتور أسامة المزيني- رئيس مركز التأصيل الإسلامي لعلم النفس، والدكتور جميل الطهراوي- رئيس قسم علم النفس، ولفيف من المهتمين والباحثين، وعدد من ممثلي المؤسسات التعليمية، وجمع من أعضاء هيئة التدريس والطلبة في الجامعة.

من جانبه، أثنى الأستاذ الدكتور فرحات على المشاركات النوعية التي حصدت جائزة مركز التأصيل الإسلامي لعلم النفس، موضحاً اهتمام الجامعة الإسلامية بتقدم الخدمات المتنوعة لمختلف شرائح المجتمع، أهمها: التعليم، واحتضان ورعاية المتميزين والباحثين.

ودعا الأستاذ الدكتور فرحات مركز التأصيل الإسلامي إلى تعزيز بناء علم النفس وكافة العلوم، وأن يكون متوافقاً مع الدين الإسلامي ليغطي كافة المناهج في مختلف المؤسسات التعليمية ويكون بداية الانطلاق للانفتاح على التعلم والمعرفة والتوسع في كافة البرامج التعليمية لخدمة المجتمع.

وأشار الأستاذ الدكتور فؤاد العاجز إلى أن التأصيل الإسلامي له أهمية كبيرة في شتى العلوم وخصوصاً علم النفس، مبيناً أن كلية التربية بادرت بتأصيل علم النفس لتبين مكانة الإسلام والعلماء وإظهار الحقائق الإسلامية والمؤلفات الإسلامية.

بدوره، تحدث الأستاذ الدكتور المزيني عن أهمية الحاجة إلى التأصيل الإسلامي في علم النفس لكشف التجارب والخبرات وحل المشكلات النفسية والتربوية والثقافية في المجتمع، ولفت الأستاذ الدكتور المزيني إلى أن رسالة المركز تهدف إلى تقديم علم نفس معاصر بحلة جديدة يجمع المؤلفات الحديثة والقديمة، وتشجيع الباحثين في الكتابة لعلم النفس بوجهة نظر إسلامية، مبيناً أن الجائزة جاءت للإسهام في إيجاد علم نفس شمولي يقدم الفائدة ويثري المكتبات.

ومن ناحيته، قال الدكتور الطهراوي :"هناك تغيير نوعي وكبير بطريقة تقديم المناهج الدراسية سعت إليه عمادة كلية التربية من نشاطات وفعاليات في مختلف الأنشطة اللامنهجية لتوصيل أكبر قدر من المعلومات للطلبة والباحثين".

وأما عن كلمة الفائزين بجائزة التأصيل الإسلامي، شكرت الدكتورة ياسرة أبو هدروس- من جامعة الأقصى، القائمين على الجائزة، وتحدثت عن سعي الباحثين في تسخير كل الطاقات لخدمة التأصيل الإسلامي لعلم النفس، وخدمة المجتمع والدين، مشيرةً إلى أن الجائزة أشعلت التنافس بين الباحثين لخدمة الأسرة.

ونوهت الدكتورة أبو هدروس إلى أن مؤلف الإرشاد الأسري من منظور إسلامي يناسب تفكير الطالب ويحثه على البحث والاطلاع والمعرفة، بالإضافة إلى توجيه الأسرة المسلمة وتحقيق أهداف تربوية وتعليمية وفق المنهج الإسلامي.

وتجدر الإشارة إلى أن جائزة التأصيل الإسلامي لعلم النفس لتأليف الكتب فاز فيها الدكتور معمر الفرا - من وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين، والدكتورة ياسرة أبو هدروس، وجائزة التأصيل الإسلامي لأفضل رسالة ماجستير فاز فيها الأستاذ أحمد عيد- منسق المشاريع الإغاثية في جمعية ابن باز الخيرية



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالحياةاليوميةفيغزة
صورجلساتالحوارالفلسطينيفيالقاهرةبإشرافالمخابراتالمصرية
صورالامطارفيقطاعغزة
صورأجواشتويةماطرةفيمدينةخانيونسجنوبقطاعغزة

الأكثر قراءة