المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية »
2017-11-09 14:50:12

العالول: أية أفكار وطروحات لا يكون أساسها حريتنا واستقلالنا لن تتم

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

 قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، إن "ذكرى استشهاد الرمز ياسر عرفات ضاغطة على مشاعرنا لدرجة كبيرة لأنه قائد استثنائي، حيث إن الكثير من الشعوب والدول لم تكن تعلم شيئا عن فلسطين إلا من خلاله، ومن خلال كوفيته التي أصبحت رمزا."

وأضاف العالول في كلمة ألقها ممثلا عن الرئيس محمود عباس بمهرجان خطابي لإحياء الذكرى الثالثة عشر لرحيل ياسر عرفات أقيم اليوم الخميس أمام ضريحه في رام الله "ان ياسر عرفات هو القائد الملهم ليس للثورة فقط، بل لكل حركات التحرر في العالم سيرته هي نفسها جزء اساسي من مسيره الثورة التي فجرها ياسر عرفات وقادها."

واستعرض العالول مسيرة الشهيد النضالية، وبداياته التي كانت بتفجير نفق عيلبون، ومنها انطلق إلى أحراش قباطية في مدينة جنين، والبلدة القديمة في نابلس، وكهوف بلدة بيت فوريك المجاورة، وصولا إلى بلدة القدس القديمة.

واستذكر المعارك والعمليات التي خاضها الشهيد عرفات، وأبرزها معركة الكرامة التي كان لها الأثر الكبير في نفوس الشعوب العربية وأعاد لها الروح، التي كانت اثقلتها هزيمة عام 1967، وكفاحه في بيروت وطرابلس

وتابع، إنه "إلى جانب صفات الشهيد عرفات المعروف بالشجاعة والإقدام والإيثار والوفاء، فإن له سمات إنسانية أخرى، فهو الذي لم يترك أما أو طفلا أو زوجة شهيد إلى وساندهم، وهي صفات تحلت بها أيضا مجموعته وأفراد كتيبته، التي تتطلب منا السير على خطاهم ونهجهم والتمسك بثوابتنا الوطنية."

وأضاف العالول:" نحن متمسكون بقرارنا المستقل، ولا يمكننا أن نقبل الا ما يتناسب مع شعبنا، وهو نهج الرئيس محمود عباس الذي يرفض كل الاملاءات والضغوطات."

وقال إن" الحديث حول ما يسمونه "صفقة العصر" مرفوض، لأن أية أفكار وطروحات لا يكون أساسها حريتنا واستقلالنا لن تتم، لافتا إلى أن لهذا الشعب إرادته وهو يسير على طريق ياسر عرفات."

وأكد أن" القيادة الفلسطينية تبذل كل الجهد من أجل استعادة الوحدة الوطنية"، مشددا على ضرورة أن تقوم جميع الأطراف بالالتزام بالقرار الفلسطيني المستقل والعودة إلى حضن الشعب الفلسطيني.



مواضيع ذات صلة