2017-12-13الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2017-11-21 12:41:55
لا نتفهم التلكؤ في رفع العقوبات..

رضوان: لا عودة عن المصالحة ويجب إتخاذ مواقف عملية

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أكد القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان، أن المطلوب من اجتماع الفصائل في القاهرة هو مناقشة الملفات الرئيسة، بدءًا من تشكيل حكومة وحدة وطنية يشارك فيها الكل الفلسطيني، ومناقشة ملف الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني، وإعادة بناء وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية، وكذلك ملف المصالحة المجتمعية وملف الحريات.

وشّدد رضوان في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، على ضرورة اتخاذ خطوات عملية على أرض الواقع، تتمثل في رفع العقوبات الأخيرة عن قطاع غزة، وحل أزمات ومشاكل القطاع المتراكمة كالكهرباء والموظفين وغيرها.

وتابع "لا نتفهم عدم رفع حكومة الوفاق للعقوبات الأخيرة التي تم فرضها على القطاع"،  مشيرًا إلى أن الرئيس "محمود عباس" وحكومة التوافق مطالبان باتخاذ مواقف عملية لتطبيق المصالحة على الأرض.

وقال: "نحن في حركة حماس نؤكد أن المصالحة انطلقت، وأنه لا يمكن العودة إلى الوراء بأي شكل من الأشكال، وحماس حريصة وماضية في المصالحة"، موضحًا في ذات السياق بأن من يتحمل أي إحباط يعيشه الشعب الفلسطيني الآن هو الذي يعيق تطبيق المصالحة.

وفي معرض سؤاله حول ملفىْ الأمن والموظفين، باعتبارهما من أكثر الملفات الشائكة: قال رضوان: "إن ملف الأمن له لجنة خاصة مسؤوليتها إعادة بناء الأجهزة الأمنية، وليس لهذا الملف علاقة بحكومة التوافق"، مردفًا أن هذه اللجنة يتم تشكيلها بالتوافق بين حركتيْ فتح وحماس، وترأسها جمهورية مصر العربية.

أما فيما يتعلق بملف الموظفين، فقال: "إن ملفهم مرهون باتفاق القاهرة من خلال دمج الموظفين، والمطلوب هو التطبيق العملي والالتزام فعليًا بما تم الاتفاق عليه فقط".

وبخصوص اعتبار حزب الله منظمة إرهابية، قال رضوان "تؤكد حركة حماس أنها ترفض اتهام حزب الله بالإرهاب، لأن من يجب أن يُتهم بالإرهاب هو الاحتلال الصهيوني، كما ونرفض أن تتهم أي حركة من حركات المقاومة بالإرهاب طالما كانت تقاوم الاحتلال" ، داعيًا في ذات الوقت إلى وحدة عربية إسلامية لمواجهة الاحتلال.

وانطلقت اليوم الثلاثاء، في القاهرة، جلسات الحوار الوطني بين الفصائل والقوى الوطنية والسياسية وتستمر لثلاثة أيام، لتقييم ما تم تحقيقه من خطوات لإنجاز المصالحة الوطنية.



مواضيع ذات صلة