2017-12-13الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » صحافة إسرائيلية
2017-11-24 04:57:56

لواء إسرائيلي: الجنرال قاسم سليماني هدفا للتصفية

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

أكد لواء سابق بالجيش الإسرائيلي، أن قائد قوات القدس في الحرس الثوري الايراني الجنرال قاسم سليماني لا بد أن يكون هدفا للتصفية من قبل إسرائيل وأذرعها الأمنية.
وقال الجنرال المتقاعد غيرشون هكوهين، في حديث لقناة i24NEWS الإسرائيلية إنه "قد يكون قاسم سليماني هدفا للتصفية الاسرائيلية، نعم هو قد يكون، واسرائيل سبق ونفذت عمليات كهذه، فنحن نعرف كيف ننفذها. ولكن السؤال اذا كان هذا الأفضل لاسرائيل؟!".
وأضاف غيرشون في معرض رده على هذا التساؤل، إنه من الأفضل لاسرائيل والجيش الإسرائيلي لربما، الاحتفاظ بالعدو الذي تعرفه من ان يأتي رأسا جديدا للهرم، فقال "اذا جاء شخص جديد ربما من يعرفه الجيش أنه فصل رأس الهرم، الكل يسعد وينبسط لأنه تفتح مجالات للتقدم، اذا جاء شخص جديد هناك تفتح امكانيات للتتحديث والتجديد. الموجود الآن هو أن المنطق الايران قد نفذ، ايران على شفا مرحلة جديدة، عليهم الآن يجب أن يفكروا من جديد بطريقة عملهم".
وأوضح ردا على سؤال حول قدرة اسرائيل على التعايش مع تواجد قوات مدعومة ايرانيا وإن لم تكن ايرانية بحتة على حدودها الشمالية، أن اسرائيل قد تتعايش معها، ولكن الهدف هو خلق ميزان ردع وتخويف "تستطيع اسرائيل أن تتعايش مع تواجد حزب الله وايران على الحدود السورية، لأنها سبق وتعايشت مع 12 كتيبة سورية، وتعايشنا معها طوال سنين طويلة. لكن ما يجب أن تفعله اسرائيل ولم تفعله الى الآن هو أن تخلق ميزان ردع وتخويف".
وأضاف "الكل سيفهم ماذا سيحدث في حال تغيّرت الاوضاع، الآن لم يختبر الايرانيون قدرة اسرائيل، لذلك فإن التفاهم المتبادل لقوانين اللعبة الجديدة ربما سيُصاغ عبر احتكاك جديد".
ويعتبر الجنرال قاسم سليماني أحد أبرز القادة الايرانيين في الشرق الأوسط وقد نجح وبفضل قوات القدس التي يتزعمها بفرض النفوذ الايراني في العديد من المناطق، وقاد مؤخرا معركة البوكمال ضد تنظيم الدولة الإسلامية - داعش في سوريا. وترى المؤسسة الامنية الإسرائيلية بايران الخطر الوجودي الأكبر على الدولة العبرية.



مواضيع ذات صلة