المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية »
2017-12-03 07:12:31
دول عربية حذرت واشنطن من تضرر مصالح الولايات المتحدة في المنطقة

عريقات: أبلغنا الأميركيين بأن أي قرار حول القدس يعني انتهاء السلام

واشنطن - وكالة قدس نت للأنباء

حذر صائب عريقات، أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، من أن أي قرار أميركي بشأن القدس سيعني انتهاء عملية السلام فوراً، وذلك بعدما رجح مسؤول أميركي كبير أن يعترف الرئيس دونالد ترمب بالقدس عاصمة لإسرائيل في كلمة له الأربعاء.

وقال عريقات، الموجود في الولايات المتحدة منذ أشهر، لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية: "أبلغنا الأميركيين بشكل واضح بأن نقل السفارة الأميركية للقدس أو الاعتراف بها عاصمةً لإسرائيل سيعني إنهاء عملية السلام في المنطقة، وليس فقط انسحاب الولايات المتحدة كراعٍ لهذه العملية".

وجاء حديث عريقات بعد مباحثات فلسطينية أميركية انضم إليها مدير المخابرات الفلسطينية ماجد فرج، مبعوثاً من الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

إلى ذلك، قال مصدر فلسطيني مطلع لـ"الشرق الأوسط" إن الإدارة الأميركية تلقت رسائل عربية كذلك حول القدس، وليس فلسطينية فقط. وبحسب المصدر أبلغت دول عربية الإدارة الأميركية أن ملف القدس مختلف، وهو ليس شأناً فلسطينياً فقط، وأن أي مس به قد يعرض مصالح الولايات المتحدة في المنطقة للخطر وعلاقاتها كذلك.

وكان ترمب قد تعهد في حملة الانتخابات الرئاسية العام الماضي بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، لكنه أرجأ في يونيو (حزيران) الماضي تنفيذ ذلك قائلاً إنه "يريد إتاحة الفرصة لمحاولة جديدة تقودها الولايات المتحدة لاتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين". لكن الفلسطينيين يرفضون أي إجراءات أميركية متعلقة بالقدس، باعتبارها أحد الملفات النهائية في المفاوضات. كما يريد الفلسطينيون القدس الشرقية عاصمة للدولة المرتقبة ضمن حدود 67.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتشييعجثمانالشهيدأبوثريابغزة
صورمصرتفتحمعبررفحأمامالمسافرينفيالاتجاهين
صوراستشهادالمقعدإبراهيمأبوثريابرصاصقناصاسرائيليعلىحدودغزة
صوراستشهادالشابياسرسكربمواجهاتمعالاحتلالشرقغزة

الأكثر قراءة