المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين16
الخليل21
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.509
دينار اردني4.96
يورو4.081
جنيه مصري0.199
ريال سعودي0.936
درهم اماراتي0.956
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2017-12-06 14:12:53

مسيرات غاضبة بالضفة وغزة تنديدا بالقرار الأمريكي بشأن القدس

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

شهدت محافظات الوطن كافة، اليوم الأربعاء، مسيرات وفعاليات منددة بنية الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، وبنقل السفارة الأميركية من تل أبيت إلى القدس، في خطابه المقرر مساء اليوم.

انطلقت مسيرات غاضبة في كل مدارس الوطن، حيث خصصت وزارة التربية والتعليم العالي فعالياتها بتنظيم فعالية مركزية إضافية في إحدى مدارس كل مديرية؛ يشارك فيها مدير التربية والأسرة التربوية، وسيعقد الطلبة في مدارسهم حلقات نقاش من خلال مجموعات، لمناقشة مواقف الإدارة الأمريكية وتأثيرها على مستقبل القضية الفلسطينية، وتوعية الطلبة بالموضوع.

نابلس

ندد طلبة المدارس خلال فعالية "يوم الغضب الفلسطيني"، نظمت في مدرسة ياسر عرفات الأساسية للبنات بمدينة نابلس، بالقرار الأميركي الرامي الى الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، بمشاركة محافظ نابلس أكرم الرجوب، ومدير تربية نابلس عزمي بلاونة، وعدد من ممثلي الفعاليات الرسمية، والشعبية، بالمحافظة.

وقال الرجوب، "إن القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس كعاصمة للاحتلال، ونقل السفارة اليها، مرفوض تماما، ويأتي في محاولة لفرض واقع سياسي جغرافي جديد في المنقطة".

وأضاف "الكل يعي أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يدعم سياسة الاحتلال، والفلسطينيون لديهم ارادة مواجهة الاحتلال ورفض كل المشاريع والقرارات.

بدوره، قال بلاونة، "من حقنا أن نغضب بعد 100 عام على وعد بلفور، واليوم يخرج علينا بقرار آخر بنقل السفارة الاميركية الى القدس والاعتراف بها كعاصمة دولة الاحتلال".

واضاف "ان ما يقارب 75 ألف طالب وطالبة في مدارس المحافظة، يعبرون عن غضبهم ورفضهم، والتنديد بهذا القرار.

من جانبها، قالت مديرة المدرسة فاطمة عواد، ان من اولويات المؤسسة التربوية السعي لغرس المعرفة والقيم نحو عاصمة فلسطين القدس.

غزة ورفح

شارك الآلاف من المواطنين في عدد من مدن ومخيمات قطاع غزة بمسيرات وتظاهرات وفعاليات جابت مدينتي غزة ورفح، تنديدا بما سيعلنه ترامب مساء اليوم، معربين عن استيائهم من القرارات الأميركية المنحازة لدولة الاحتلال.

وتجمع الآلاف من المواطنين من مختلف شرائح أبناء شعبنا من طلبة جامعات، ومدارس، ورياض أطفال، وممثلي القوى الوطنية والإسلامية في ساحة الجندي المجهول غرب مدينة غزة، رغم هطول الأمطار، رفضا للقرار الأميركي باعتبار القدس عاصمة للاحتلال، ونقل سفارة أميركا من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وهتف المشاركون في المسيرة ضد الانحياز الأميركي لإسرائيل "بالروح بالدم نفديك يا أقصى... بالروح بالدم نفديك يا قدس"، رافعين شعارات "القدس عاصمة دولة فلسطين الأبدية، القدس عربية إسلامية، لن ننساك يا أقصى، القدس عروبتنا".

وألقيت في المسيرة كلمات تؤكد الوحدة الوطنية والالتفاف حول القيادة في مواجهة مخططات الاحتلال ضد القضية الفلسطينية، محذرين من الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل، أو نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة.

وشددت على أن القدس ستبقى البوصلة التي توجه إليها أنظار المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، محذرين من التداعيات الخطيرة التي سيتركها قرار ترامب، مطالبين الأمتين العربية والإسلامية وأحرار العالم بالتدخل لثني ترامب عن قراراته ضد فلسطين والقدس المحتلة.

قباطية وجنين

نظمت تربيتا قباطية وجنين، اليوم الأربعاء، وقفة غضب في مدرسة قباطية الأساسية للبنين، ضد قرار ترامب نقل السفارة الأميركية إلى القدس، واعتبار القدس عاصمة إسرائيل، ودعما للقيادة الفلسطينية للحفاظ على القدس العاصمة الأبدية لفلسطين.

وردد الطلبة بصوت مرتفع تحيا فلسطين، والقدس عاصمتها الأبدية، كما تم عرض مقطع مرئي يبين تمسك الطفل الفلسطيني بالقدس عاصمة أبدية لفلسطين، رغم ممارسات لاحتلال، إضافة إلى إلقاء قصيدة شعر عن القدس للشاعر حسان نزال.

وأشار مدير التربية في قباطية محمد زكارنة إلى جهود التربية والتعليم ممثلة بمدرائها ومعلميها في زرع حب الوطن وحب القدس في نفوس أبنائها الطلبة، لتبقى القدس في الأعناق والقلوب وهي مسرى الرسول الذي لا يستطيع الاحتلال تغيير هذه الحقيقة.

أما تربية جنين، فقد نظمت وقفة غضب وتضامن مع القدس في مدرسة بنات جنين الثانوية، تخللتها فقرات وطنية، تغنت بالقدس عاصمة لفلسطين، بحضور المؤسسات الرسمية والأهلية.

وبين مدير التربية طارق علاونة أن المؤسسة التربوية ملتزمة بإعلاء الصوت عاليا مناصرة للقدس العاصمة الأبدية لفلسطين رغم الاحتلال، حيث بدأت الفعاليات منذ الصباح في جميع المدارس، من خلال الإذاعات الصباحية، مشيرا إلى تنظيم المزيد من الفعاليات ضد نية الإدارة الأميركية نقل السفارة إلى القدس، واعتبارها عاصمة لإسرائيل.

الخليل

نظمت مديريات تربية وتعليم جنوب محافظة الخليل، وقفة احتجاجية في مدرسة الرازي الأساسية، بحضور طلبة المدارس، وممثلين عن المؤسسات الرسمية، والأهلية، وحركة فتح، وذلك استنكارا لهذا القرار.

وقال النائب الإداري في تربية الجنوب عبد الرحمن الدراويش، إن قرار الإدارة الاميركية بنقل السفارة الإسرائيلية الى القدس يعتبر "جريمة جديدة بحق أبناء شعبنا، ويعرقل عملية السلام والتعايش في المنطقة".

وأوضح الدراويش أن المدارس كافة نظمت فعاليات وكلمات تندد وترفض هذا القرار.

وناشد طلبة المدارس المجتمع الدولي بالتدخل لوقف هذا القرار الذي لا يحترم الإنسانية، وحقوق الفلسطينيين المتمثلة بإقامة دولتهم الفلسطينية، وعاصمتها القدس الشريف.

وتم تنظيم فعاليات مماثلة في مدارس ووسط وشمال الخليل، طالب خلالها المشاركون بوقف قرار ترامب وإدارته التي اتهموها "بالانحياز المباشر للكيان الصهيوني، وتعمل على تعزيز الاحتلال الإسرائيلي على حساب الحقوق الفلسطينية".

طوباس

شارك مسؤولون وممثلون عن المؤسسات الأهلية والحكومية، ورؤساء المجالس البلدية والقروية، وممثلون عن الاجهزة الأمنية، وطالبات مدارس، في مدينة طوباس، في فعاليات أقرتها وزارة التربية والتعليم، احتجاجا على نية الولايات المتحدة نقل السفارة الإسرائيلية من تل أبيب إلى القدس.

وقال القائم بأعمال محافظ طوباس أحمد الأسعد، إن موقف الولايات المتحدة ونيتها بنقل السفارة، هو موقف منحاز لإسرائيل، وهو أيضا موقف يدمر عملية السلام، الذي لن يكون إلا بالقدس عاصمة للفلسطينيين، ودولتهم.

وأضاف، "نريد سلاما يعطينا الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران، وعاصمتها القدس الشريف".

بدوره، قال مدير تربية طوباس سائد قبها، إن كافة كوادر التعليم في مدينة طوباس شاركت في فعاليات الاحتجاج، لافتا إلى أنه كانت في جميع مدارس المحافظة فعاليات صباحية، للاحتجاج على نقل السفارة.

إلى ذلك، قال أمين سر حركة فتح في طوباس محمود صوافطة، "تمارس الإدارة الأميركية في قرارها هذا "سلب حق الشعب الفلسطيني"، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني خرج اليوم للاحتجاج على هذا القرار العنصري.

ولفت إلى أن كل أصدقاء الشعب الفلسطيني ومناصريه، يخرجون أيضا في مسيرات دعم لشعبنا، واستنكارا على نية أميركا اعطاء الضوء الأخضر في نقل السفارة الإسرائيلية إلى القدس.

قلقيلية

خصصت مدارس محافظة قلقيلية الإذاعة الصباحية للحديث عن الموقف الفلسطيني المندد والمستنكر لإعلان ترامب القدس عاصمة إسرائيل، تخللتها وقفة تضامنية صامتة لمدة دقيقة واحدة، رفضا لهذا القرار.

ورفع الطلبة في ساحات المدارس شعارات معبرة عن الوقوف خلف القيادة الفلسطينية، والرافضة للموقف الأميركي، في الوقت الذي تم فيه ارتداء الطلبة الكوفية الفلسطينية.

وقالت مديرة التربية والتعليم في قلقيلية نائلة عودة، إن هذه الفعاليات أعلنت عنها الوزارة للوقوف خلف القادة الحكيمة في مساعيها الرامية لوقف هذا الإجراء بحق القدس، مشيرة إلى أن اليوم تخللته فعالية مركزية في مدرسة بنات الشيماء الثانوية في المدينة، ومحاضرات توعية للطلبة، بخطورة ما يترتب على هذا القرار.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورانطلاقةحركةحماسال30فيغزة
صورميسرةلحركةحماسفيغزةفيالذكرى30لانطلاقتها
صورمستعربونيختطفونشباناعندالمدخلالشماليلمدينةالبيرة
صورعرضعسكريللقسامبمحافظةخانيونسفيذكرىالانطلاقة30لحركةحماس

الأكثر قراءة