المدينة اليومالحالة
القدس22
رام الله22
نابلس22
جنين25
الخليل21
غزة27
رفح27
العملة السعر
دولار امريكي3.6609
دينار اردني5.1635
يورو4.1909
جنيه مصري0.2047
ريال سعودي0.9762
درهم اماراتي0.9968
الصفحة الرئيسية » القدس
2017-12-08 02:01:40

جنوب افريقيا: قرار الولايات المتحدة الأحادي يهدد عملية السلام

كيب تاون - وكالة قدس نت للأنباء

أعربت جمهورية جنوب افريقيا، عن قلقها العميق إزاء الإجراء الفردي الأميركي الذي من شأنه أن يقوض ما تم تسجيله في إطار عملية السلام بالشرق الأوسط.

وقالت جنوب افريقيا في بيان صحفي صادر عن وزارة العلاقات الدولية والتعاون، إننا "نعتقد أن عملية السلام في الشرق الأوسط تسعى لضمان سلام دائم بين دولة اسرائيل ودولة فلسطين. إن قرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس أمر مؤسف وغير بناء في دفع حل مستدام".

وأضافت أن الانفرادية تهدد التوازن العالمي للسلطة والأمن والاستقرار في بيئة متقلبة نسبيا، مما يؤكد على أن التعاون الدولي والحوار والتشاور تعد أمورا حاسمة لضمان التفاعل السلمي بين الدول.

ودعت جنوب افريقيا حكومة الولايات المتحدة الأميركية إلى إعادة النظر في قرارها بنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، حيث إن هذه الخطوة تضر وتسقط مبادئ حل الدولتين المبني على أساس التعايش السلمي بين شعبي فلسطين وإسرائيل.

وأعربت عن تأييدها لحل الدولتين لفلسطين وإسرائيل على أساس الاعتراف الدولي لدولة فلسطين واستقلالها على أساس حدود 4 حزيران 1967، والقدس الشرقية عاصمة فلسطين، مع وجود شعبي فلسطين وإسرائيل جنبا إلى جنب في دولتين مستقلتين.

وذكّرت بجميع قرارات الأمم المتحدة، سواء من مجلس الأمن أو الجمعية العامة للأمم المتحدة، مع إيلاء اهتمام خاص لتلك القرارات التي لها تأثير مباشر على القرار أحادي الجانب الذي اتخذته الولايات المتحدة، وهي القرار رقم 181 لعام 1947، وقرار مجلس الأمن 242 الصادر عام 1967، والقرارات اللاحقة 338 و 465 و 681 و 1397 و 1515 و 2334 لعام 2016.

كما ذكّرت بمواقف حركة عدم الانحياز والمجتمع الدولي، والذي يتضمن نتائج عمليات السلام المختلفة والمبادرات التي كان آخرها المبادرة الفرنسية في عام 2016.

وبينت أن جنوب افريقيا ما زالت تعتقد أن افضل خيار لحل الصراع العربي الإسرائيلي يقوم على احترام حق الشعب الفلسطيني غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال، والذي يتضمن الوقوف ضد الاحتلال العسكري للشعب الفلسطيني وأرضه، وحق كل من شعبي فلسطين وإسرائيل في العيش جنبا إلى جنب بسلام في دولتين، داخل حدود معترف بها دوليا، والإيمان بأنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للنزاع، وأن المفاوضات السلمية هي الوسيلة الوحيدة لضمان السلام والأمن والاستقرار الدائمين؛ والالتزام بالمفاوضات من أجل تأمين حل مستدام.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورعرسوطنيجماعيلمئاتالعرسانبرعايةأبومازن
صورجمعةثوارمنأجلالقدسوالأقصىعلىحدودقطاعغزة
صورمنعاداالصلواتداخلالقصىللمرةالثانيةخلالشهر
صورصيادفلسطينييصنعقاربمن700زجاجةفارغةلتأمينلقمةعيشه

الأكثر قراءة