2018-06-20الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس29
رام الله28
نابلس28
جنين31
الخليل28
غزة29
رفح29
العملة السعر
دولار امريكي3.6378
دينار اردني5.1308
يورو4.2094
جنيه مصري0.2033
ريال سعودي0.97
درهم اماراتي0.9905
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-01-11 15:16:42

المالكي يستقبل سفير جمهورية مصر العربية الجديد

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

استقبل وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي، بمكتبه بمقر وزارة الخارجية والمغتربين صباح اليوم، سفير جمهورية مصر العربية لدى دولة فلسطين، عصام الدين عبد الحميد معوض عاشور، وذلك بمناسبة تعيينه سفيرا جديدا لبلاده لدى فلسطين.

وفي بداية اللقاء رحّب المالكي بالسفير عاشور، متمنيًا له التوفيق والنجاح في مهامه الدبلوماسية الجديدة، مشيدًا بمستوى العلاقة التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين وما تشهده من تطور مستمر، موضحاً أهمية دور مصر العربية والدول العربية كافة في دعم القضية الفلسطينية، والحفاظ على المشروع الوطني،  وثمّن  المالكي جهود جمهورية مصر العربية في دعمها المتواصل للشعب الفلسطيني وجهودها الرامية لتحقيق المصالحة على أسس قوية.

ووضع المالكي السفير المصري في صورة التطورات السياسية الأخيرة على الساحة الفلسطينية، واستعرض خلال الاجتماع، آخر المستجدات السياسية في المنطقة وتداعيات اعلان ترامب بالقدس عاصمة لاسرائيل على فلسطين والدول العربية والاسلامية والمسيحية، والتهديدات الامريكية الأخيرة بوقف الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لمنظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا“. وقدَّم المالكي لعاشور شرحاً حول التطورات الاخيرة على الارض، إضافة إلى الانتهاكات الاسرائيلية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته بما فيها التوسع الاستيطاني وما يمثله من تحد صارخ لكافة القرارت الدولية.

وأكد المالكي التزام دولة فلسطين بعملية السلام ومطالبة فلسطين للمجتمع الدولي بدعم مساعيها بالحصول على العضوية الكاملة في الامم المتحدة، متمنيا استمرار الدعم رغم الضغوطات، حيث شدد المالكي على أهمية صمود الشعب الفلسطيني لتخطي هذه المرحلة، ودور القيادة الحكيم لقيادة دولة فلسطين الى بر الامان، موضحا أن موضوع الاعتراف بالدولة الفلسطينية من أولويات الرئيس محمود عباس.

من جانبه، شكر السفير عاشور وزير الخارجية والمغتربين على حفاوة الاستقبال، وأكد على مواقف جمهورية مصر العربية الثابتة تجاه فلسطين للحصول على دولة مستقلة تعيش بأمن وسلام مثلها مثل باقي الدول وفقا للشرعية الدولية.

وحضر اللقاء وكيل الوزارة تيسير جرادات، والمستشار أول فايز ابو الرب من الادارة العامة للشؤون العربية، ومستشار أول عبير الرمحي رئيس المراسم، ومن مكتب الوزير الملحق الدبلوماسي دانية دسوقي، ومن وحدة الاعلام الملحق الدبلوماسي كاميليا أبوالحاج.



مواضيع ذات صلة