المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله16
نابلس15
جنين17
الخليل16
غزة18
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.5222
دينار اردني4.9678
يورو4.3486
جنيه مصري0.1993
ريال سعودي0.9393
درهم اماراتي0.9591
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-02-07 13:42:14

المؤتمر الوطني الشعبي: القدس تلفظ انفاسها الأخيرة

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

أصدر المؤتمر الوطني الشعبي للقدس، بياناً حول الأحداث المتواترة في مدينة القدس والسياسات التي ينتهجها الإحتلال الإسرائيلي ضمن سلسلة مخططاته المتواصلة لحسم وضعها وإخراجها من أي إتفاقية دولية بخصوص القضية الفلسطينية، كذلك تداعيات قرار ترامب المجحف بحق القدس وفلسطين والذي جاء بمثابة دعم وضوء أخضر للإحتلال لكي يمعن في نهجه ومخططاته الإستعمارية المرفوضة جملة وتفصيلاً من قبل القانون الدولي.

الأمين العام للمؤتمر الوطني الشعبي للقدس اللواء بلال النتشة قال "بأن المقدسي اليوم يواجه ظلم وصلف الإحتلال وغطرسته في كل لحظة، من قتل وحصار وإعتقال وهدم للمنازل وتهديد ووعيد، مما يحتم على الدول العربية والمجتمع الدولي توفير متطلباته الأساسية وحمايته من الإحتلال وفقاً للشرعية والإتفاقيات الدولية، مشيراً بأن الظروف الحياتية والمعيشية والوضع الإقتصادي وحال القطاع السياحي في ترد مستمر بفعل سياسة وخطط الإحتلال بحق سكان المدينة، يضاف إلى كل كذلك تطويقها بالحواجز والجدار وإغراقها بالمستوطنات التي رفضها العالم، مناشداً أحرار العالم للوقوف في وجه الظلم ونصرة القدس وأهلها ومقدساتها وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة".

وإستنكر المؤتمر في البيان جملة الإعتداءات الإسرائيلية على المقدسيين التي تخطت كل المواثيق والأعراف الدولية، وذلك من منع ترميم وصيانة المسجد الأقصى ومحاولة فرض الضرائب على الكنائس وحملة الإعتقالات اليومية العشوائية التي طالت قرابة خمسمئة مقدسي منذ قرار ترامب المشؤوم إلى قمع الإحتجاجات السلمية وحصار مداخل الأحياء العربية كذلك إغلاق المؤسسات الوطنية الحيوية بالمدينة وتمديد إغلاق مؤسسات أخرى، يترافق مع كل ذلك تفتيش للمارة بطرق مهينة وعربدة في الأسواق القديمة وإقتحامات يومية للمنازل والأحياء، كل ذلك بهدف فرض واقع للتضييق على المقدسيين وتهجيرهم وتقليص وجودهم لتغليب أعداد الصهاينة عليهم، الأمر الذي يتطلب دعم ووقفة عربية وإسلامية وعالمية جادة أكثر من أي وقت مضى قبل أن تضيع من بين أيدينا".



مواضيع ذات صلة