المدينة اليومالحالة
القدس19
رام الله19
نابلس20
جنين22
الخليل19
غزة23
رفح22
العملة السعر
دولار امريكي3.6255
دينار اردني5.1135
يورو4.2501
جنيه مصري0.2028
ريال سعودي0.9668
درهم اماراتي0.9872
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-02-10 11:00:10
تغيير في قواعد الاشتباك..

هكذا وصلت رسالة إيران وحزب الله لإسرائيل..!

غزة- وكالة قدس نت للأنباء

لم يكن في حسبان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن قواعد اللعبة يمكن أن تتغير بين لحظة وأخرى، وكان معتمدا على صلفة وعنجهيته، بأنه كما كل مرة يضرب الأراضي السورية.

هذه المرة تغيرت المعادلة وكذلك تغيرت كل قواعد الاشتباك، مضادات الجيش السوري أصاب بكل دقة أهدافها وأسقطت طائرة اف 16 حربية تابعة للاحتلال الإسرائيلي كانت تقوم بعدوانها على الأرض السورية، وبذلك تكون رسالة إيران و حزب الله وصلت لإسرائيل، انه لا يمكن التمادي أكثر من ذلك.

وفي قراءة لاستهداف الطائرة الإسرائيلية قال الكاتب والمحلل السياسي إبراهيم المدهون: "إن ما حدث في سوريا اليوم رسالة صغيرة جدا من حزب الله وإيران، ألا تفكر إسرائيل بالتمادي في أحلامها، وان تفوقها الجوي أضحى شيء من الماضي,  وباعتقادي سيقرأ الاحتلال الرسالة جيدا.

وذكر المدهون وفق ما رصده تقرير "وكالة قدس نت للأنباء"، أن كلمة السر اليوم أمريكا فهي وحدها التي تقرر هل ستساند حليفتها لوضع لمسات أخيرة على ترتيبات المنطقة، واعتقد الأمر أكثر تعقيدا من الدخول بمغامرة يمكن أن تتوسع لدرجة لا قبل لأحد بها.

وأوصح المدهون "إسرائيل اليوم اضعف من مواجهة حزب الله وحدها وأمريكا اعقد من دخول حرب متدحرجة دون استعداد مسبق، تدشن اليوم معادلة اشتباك قوية ما بين إسرائيل من جهة وغيران من جهة أخرى في سوريا".

إسقاط إف 16

وأعلن الجيش الإسرائيلي، صباح السبت، تحطم مقاتلة حربية إسرائيلية من طراز "اف 16" بنيران سورية بعد أن قصفت أهدافا "إيرانية" في سوريا، مشيرا إلى أن أحد الطيارين إصابته حرجة جداً وتم إجلاؤهما.

وأكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أن "المقاتلة الإسرائيلية سقطت داخل الأراضي الإسرائيلية، وأن الطيارين بخير"، مضيفا: "لا نعلم بعد إن كانت الطائرة أصيبت من نيران سورية".

وأعلن الجيش الإسرائيلي، اعتراض طائرة "إيرانية" بلا طيار، أطلقت من مطار "تيفور" في منطقة تدمر في سوريا باتجاه إسرائيل، وقال "إن سلاح الجو الإسرائيلي استهدف مكان إطلاق الطائرة في سوريا."

وقال أدرعي، إن الجيش أسقط من خلال مروحية حربية طائرة "إيرانية" بلا طيار، أطلقت من سوريا واخترقت الأجواء الإسرائيلية، مشيرا إلى أن أنظمة الدفاع الجوي الإسرائيلي رصدت الطائرة في مرحلة مبكرة.

القناة العاشرة الإسرائيلية نقلت عن مسؤول إسرائيلي كبير قوله:" إن إسرائيل غير معنية بتصعيد إضافي "، وكانت الغارات استهدفت 12 موقعا سوريا وإيرانيا داخل الأراضي السورية.

قرار استراتيجي

من جهته قال الكاتب والمحلل السياسي حسن عبدو، تعقيبا على العدوان و الرد السوري: "إن جبهة المقاومة تضع هيمنة إسرائيل وسيطرتها في المنطقة محل اختبار جدي  هو الأول منذ عقود  بمعنى أن مستقبل إسرائيل كله أمام اختبار

وأوضح عبد وفق ما رصده تقرير "وكالة قدس نت للأنباء"، وان جبهة المقاومة اتخذت قرار استراتيجي قاطع بإنهاء قواعد الاشتباك السابقة مهما كلف الثمن.

هذا و عقب المتحدث باسم حماس "فوزي برهوم" على هذه  استمرار الخروفات الإسرائيلية للأرض السورية قائلا في تصريحات صحفيه :" إن هذا نتيجة طبيعية لاستهداف الاحتلال الإسرائيلي للأراضي السورية واستمرار العدوان عليها ومن حق الدول والشعوب أن تدافع عن أراضيها وأمنها واستقرارها في حال استهدافها من قبل الاحتلال الإسرائيلي .

من جهته قال الإعلام السوري وفق ما رصده تقرير" وكالة قدس نت للأنباء"، :" إن صواريخ سورية انطلقت من الفوج 89 في قرية "جباب" بريف درعا الشمالي استهدفت موقعاً للعدو الصهيوني  في هضبة الجولان السورية المحتلة.

وأن الصواريخ أُطلقت ردّاً على الخروقات المُتكرّرة التي يُنفّذها الطّيران العدو والتي كان آخرها استهداف أحد المواقع  في ريف دمشق ، وأن الدّفاعات الجوّية السّورية أسقطت عدداً من الصواريخ المُعادِية فوق العاصمة.

معادلة ردع سيئة لإسرائيل

وفى تقدير موقف ذكرت قناة  الميادين أن ما حصل اليوم هو بوضوح وجزم قرار سياسي عسكري إستراتيجي حاسم من قبل سوريا ومحور المقاومة ، وهذا الرد الإستراتيجي لا يمكن أن يتم إلا بقرار على أعلى مستوى بين أركان وقادة محور المقاومة.

بينما رأى الكاتب و المحلل السياسي مصطفي إبراهيم، ان ما حدث هو تغير دراماتيكي في سورية،و أن ‫إسقاط طائرة اف ١٦ إسرائيلية مقابل إسقاط طائرة استطلاع سورية او إيرانية كما تدعي اسرائيل معادلة ردع سيئة لإسرائيل لم تكن في حسبانها .

هذا و ذكرت وسائل إعلام عبرية أن حالة أحد الطيارين الإسرائيليين الذين أصيبا فجر اليوم، إثر استهداف مقاتلا سورية لطائرة (f 16) إسرائيلية، "حرجة جداً".

من جهته ادان طلال أبو ظريفة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، استمرار إنتهاك إسرائيل للسيادة السورية واللبنانية، و معتبراً الرد السوري على إختراق أراضيه حق مشروع وصمت المجتمع الدولي علي هذة الجرائم تشجيع للبلطجة الاسرائيلية.

وعبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عن تضامنها ودعمها الكامل لسوريا في مواجهة العربدة والعدوان الاسرائيلي على الأراضي السورية، وتحيي جيشها الباسل الذي تمكّن فجر هذا اليوم من إسقاط طائرة صهيونية في إطار التصدي للإعتداءات الاسرائيلية؛ حسب بيان لها.

من جانبها أكدت جبهة النضال الوطني الفلسطيني, إن إسقاط الدفاعات الجوية السورية للطائرة "الإسرائيلية" يأتي كرد طبيعي على الاعتداءات المتكررة للعدو الصهيوني على السيادة السورية.

وقالت الجبهة في بيانها الصادر اليوم عن مكتبها الإعلامي بغزة, إن "العدو لا يفهم سوى لغة القوة والرد بمستوى أعنف على الاعتداءات التي يشنها على الأراضي العربية وخصوصاً سوريا ولبنان".



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوروداعشهداالقصفعليمدينةخانيونسجنوبقطاعغزة
صورمواجهاتبينالشبانوجنودالاحتلالشرقخانيونسجنوبقطاعغزة
صورجثمانالشهيدعبدالكريمرضوانالذيقضىبقصفاسرائيليشرقرفح
صورمصنعلانتاجالفحمفيقطاعغزة

الأكثر قراءة