2018-09-19الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس26
رام الله26
نابلس27
جنين30
الخليل25
غزة29
رفح28
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-02-10 22:01:21
كتائب القسام لن تكون بعيدة عن الرد

سخونة الشمال..لهذه الأسباب رفعت المقاومة بغزة من جاهزيتها

غزة- وكالة قدس نت للأنباء

في الوقت الذي اشتعلت به السخونة في جبهة الشمال، بعد إسقاط طائرة الإف 16 الإسرائيلية فجر السبت، من قبل الدفاعات الجوية السورية، أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية رفع درجة الاستنفار في صفوفها.

ورأى العديد من المحللين السياسيين أن الأجواء ملبدة بغيوم التصعيد سواء على الجبهة السورية – اللبنانية أو جبهة غزة ، وأنه يجب أن يكون هناك حذر من أي عدوان غادر، كون العدو لا يؤمن جانبه.

رفع درجة الاستنفار

و أعلن الناطق العسكري باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس" أبو عبيدة، رفع درجة الاستنفار في صفوف الكتائب لحماية الشعب الفلسطيني والرد على أي عدوان.

وقال أبو عبيدة في تغريده له على حسابه عبر تويتر، مساء السبت: "تعلن كتائب الشهيد عز الدين القسام عن رفع درجة الاستنفار في صفوفها لحماية شعبنا والرد على أي عدوان صهيوني وذلك نظرا للأحداث التي يشهدها شمال فلسطين المحتلة".

وحول ما حدث في الجبهة السورية وربطه باستنفار المقاومة بغزة قال الكاتب و الباحث السياسي منصور أبوكريم :" ما حدث فجر اليوم على الجبهة السورية هو أقل من حرب وأكثر من مواجهة عسكرية بين الجيش الإسرائيلي من جانب والجيش السوري والحرس الثوري الإيراني من جانب آخر."

وأضاف أبوكريم في تعقيب لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، أن الحديث يدور حول استدراج للطائرات الحربية الإسرائيلية وإسقاط طائرة ورد إسرائيلي بقصف ١٢ هدف للجيش السوري ومواقع للحرس الثوري الإيراني، القراءة الأولية لحدث اليوم من وجهة نظري هو مقدمة لمواجهة عسكرية شاملة على الجبهة السورية واللبنانية .

وذكر أبوكريم، أن "هذه المواجهة قد تلحقها جبهة غزة خاصة بعد بيان كتائب القسام وتأكيد الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين حول لقائه مع السيد حسن نصرالله حول ضرورة ترابط الجبهات في حالة أي مواجهة."

لن نقف مكتوفي الأيدي

هذا وأعلنت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، عن رفع حالة التأهب في صفوف أفرادها ومقاتليها، "تحسباً لأي عدوان صهيوني على شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة، لا سيما بعد اسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة حربية إسرائيلية من طراز F16 فجر اليوم."

وأكدت الكتائب على "حق سوريا في الدفاع عن سيادتها، ووقوفها إلى جانب الشعب السوري في دفاعه عن أرضه ضد العدوان الصهيوني".

وقالت الكتائب:" أننا غير معنيين بالتصعيد العسكري تفادياً لما يمر به شعبنا الفلسطيني من أزمات متراكمة، ولكن إذا فرضت معادلة الحرب علينا، لن نقف مكتوفي الأيدي وسيكون ردنا شرساً في الدفاع وحماية شعبنا الفلسطيني".

وشددت كتائب المقاومة الوطنية ، على "مواصلة التجهيز والإعداد بكافة الوسائل القتالية واللوجستية لكافة وحداتها لخوض المعركة المقبلة في حال نشوبها مع الاحتلال الصهيوني".

محور المقاومة جاهز للمواجهة

وأعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، تضامنها الكامل مع سوريا "العروبة والمقاومة ضد الغطرسة والعربدة الصهيونية "، متوجهة بالتحية الى الجيش السوري الذي تمكن من اسقاط إحدى طائرات الاحتلال المهاجمة ، مؤكدة بان "سوريا رغم جراحها قادرة على إفشال كل المؤامرات الرامية لإضعافها وتركيعها."

وقالت الكتائب في بيان لها إن "معادلة المواجهة اليوم تغيرت لصالح محور المقاومة ، وأن سوريا قادرة على صد العدوان الصهيوني وهزيمته وإرغامه على دفع الثمن ، واليوم وضعت حداً لغطرسة قادة الاحتلال."

واضافت إن" المقاومة الفلسطينية ستدافع بكل قوة عن شعبنا ولن يحقق الاحتلال أهدافه في حال فكر في شن عدوان جديد " وشددت على "أن أي اعتداء صهيوني على أية جبهة سيفتح حرب شاملة على كافة الجبهات ، ولن يستطيع الاحتلال الاستفراد من جديد بغزة أو لبنان أو سوريا ، ومحور المقاومة جاهز للمواجهة وإفشال المؤامرات التي تستهدف شعبنا الفلسطيني والعربي."

الحذر مطلوب

وحول بيان القسام و حالة التصعيد الراهنه قال الكاتب و المحلل السياسي مصطفي الصواف :" حالة من السخونة غير مسبوقة، ولكن لا أتوقع عدوانا لا شمالا ولا جنوبا".

وأكد الصواف  في تدوينه له وفق ما رصده تقرير"وكالة قدس نت للأنباء"، أن "الحذر مطلوب لذلك كانت حالة الاستنفار القصوى لدى القسام والمقاومة، لأن الاحتلال غدار ولا يؤمن جانبه، حمى الله فلسطين وشعبها وغزة ومقاومتها".

بينما رأى الكاتب و المحلل السياسي شرحبيل الغريب ، أن" بيان القسام يعكس وحدة موقف محور المقاومة الذي تشكل مؤخرا وأن "حماس"بقيادتها الجديدة استطاعت تمتين العلاقة مع هذا المحور تحت عنوان" جبهة مقاومة إسلامية موحدة لمواجهة الغطرسة الإسرائيلية المنطقة ."

كتائب القسام لن تكون بعيدة عن الرد

هذا و ذكر القيادي في  حماس أسامة حمدان خلال حديثه لقناة "الميادين" اللبنانية، أن "اي عدوان صهيوني على سوريا أو لبنان لن تكون كتائب القسام بعيدة عن الرد عليه، وستكون مناورة في قطاع غزة لكل فصائل المقاومة لرفع الجهوزية للتصدي لأي عدوان إسرائيلي".

وأعلن حمدان عن مناورة لكتائب القسام وبقية الفصائل الفلسطينية على عموم قطاع غزة لرفع الجهوزية تحسّباً لأي اعتداء إسرائيلي.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، صباح السبت، تحطم مقاتلة حربية إسرائيلية من طراز "اف 16" بنيران سورية بعد أن قصفت أهدافا "إيرانية" في سوريا، مشيرا إلى أن أحد الطيارين إصابته حرجة جداً وتم إجلاؤهما.

من جهته قال الإعلام السوري وفق ما رصده تقرير" وكالة قدس نت للأنباء"، :" إن صواريخ سورية انطلقت من الفوج 89 في قرية "جباب" بريف درعا الشمالي استهدفت موقعاً للعدو الصهيوني في هضبة الجولان السورية المحتلة.

وأن الصواريخ أُطلقت ردّاً على الخروقات المُتكرّرة التي يُنفّذها طّيران العدو والتي كان آخرها استهداف أحد المواقع  في ريف دمشق ، وأن الدّفاعات الجوّية السّورية أسقطت عدداً من الصواريخ المُعادِية فوق العاصمة.

ونقل التليفزيون السوري، عن مصدر عسكري، تأكيده على استهداف الدفاعات الجوية السورية للطائرات العسكرية الإسرائيلية .وقال "إن الدفاعات الجوية السورية، أصابت أكثر من طائرة إسرائيلية."



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتشيعجثمانالشهيدمحمدابوناجيفيشمالقطاعغزة
صوروداعالشهيدينمحمدابوناجيواحمدعمرشمالقطاعغزة
صوراستشهادالشابمحمديوسفعليانمنسكانقلندياقرببابالعامودفيالقدس
صورمواجهاتبينالشبانوجنودالاحتلالقربمعبربيتحانونايرزشمالقطاعغزة

الأكثر قراءة