2018-12-17الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله14
نابلس15
جنين17
الخليل13
غزة18
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أقلام وآراء
2018-02-14 22:01:56

الاعلام .... والعملية الشاملة .

حتى كتابة هذا المقال تم اصدار 7 بيانات عسكرية ..... صادرة عن القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية ....في اطار العملية الشاملة 2018 ..... بيانات بمعلومات دقيقة ....وأهداف محددة ..... ونتائج واضحة المعالم ....تؤكد على معنويات عالية ...وارادة صلبة ..... وقدرات قتالية ..... عالية المستوي ....وامكانيات عسكرية متطورة لجيش مصر العظيم وقواته المسلحة .... والتي تأتي في المرتبة العاشرة على مستوي جيوش العالم ...... وبهذا الاعلام الحربي ...... والتوجيه المعنوي..... وبهذا الصوت القوي المعبر عن ارادة المصريين ....من خلال بيانات صادرة تؤكد على مدار اليوم النتائج العملية لما يجري بميدان ومسرح العمليات العسكرية .....والذي يؤكد على التالي :
أولا : العدد الكبير بالقتلى من الارهابيين التكفيريين الذين تم قتلهم على مدار الأيام السابقة ....وبحصيلة البيانات السبعة الصادرة حتي اللحظة .
ثانيا : الأعداد الكبيرة الذي تم القاء القبض عليهم من الارهابيين التكفيريين والمجرمين والمشتبه بهم .
ثالثا : عدد الأماكن والأوكار الارهابية التي يتواجدون بها ...والتي تعتبر اماكن تخزين لأسلحة القتل والتدمير والعبوات التي يمتلكها هؤلاء القتلة والتي تم قصفها وتدميرها .... وبأعداد كبيرة حتى البيان السابع .
رابعا : كافة وسائل الاتصالات ووسائل النقل والتحرك من عربات ودراجات نارية والتي تستخدمها الجماعات الارهابية والتي تم الاستيلاء على عدد كبير منها ....كما تم تدمير أعداد أخري على مدار أيام العملية الشاملة حتي الان .
خامسا : ما تم الاستيلاء عليه وكشفه من مواد كيماوية وشديدة الانفجار تستخدم بعمل العبوات الناسفة ....والأجهزة ذات العلاقة بمثل هذه المهام ..... التي تستخدم بمثل هذه الصناعة .
سادسا : الاستيلاء على كافة الأجهزة والوسائل القتالية والألغام وغيرها من الوسائل القتالية التي يستخدمها الارهابيون لأجل القتل والتخريب والتدمير .
سابعا : اكتشاف الحفر والخنادق والانفاق وفتحاتها وبما في داخلها من مواد ومتفجرات كان سيتم استخدامها وهي بداخل مخابئ ...... يتهرب من خلالها القتلة المأجورين من جيش مصر العظيم .
ثامنا : احكام السيطرة على المحاور والطرق واقامة الحواجز المتحركة والثابتة ..... والتي تضيق الخناق على المرتزقة المأجورين ...وتحول دون تنقلهم من منطقة لأخري .
تاسعا : احكام السيطرة على الحدود البرية والساحلية بكافة اتجاهاتها الاستراتيجية وبما يعزز من حصار الارهابيين التكفيريين ....وعدم تمكنهم من الهروب ....وحتى الاختباء من الضربات القوية للجيش المصري ..... وعدم امكانية تقديم أي مساعدة لهم .
عاشرا : ما تقوم به القوات المسلحة من خلال ثقافتها وعقيدتها الوطنية والامنية ..... بعدم الاضرار بالمدنيين وممتلكاتهم أثناء العمليات والمداهمات والاقتحامات والتركيز على الجماعات الارهابية التي تستخدم الاسلحة والمتفجرات مما يجعل القوات المسلحة أمام مواجهتهم .....وقتلهم أو القاء القبض عليهم .
الحادي عشر : الحاضنة الشعبية السيناوية المصرية الاصيلة الملتفة حول قواتها المسلحة وأجهزة الشرطة والمؤسسات الحكومية ....شكلت نقطة ارتكاز اساسية ليقظة وطنية مشهود لها ....وحرص أكيد ....ووعي أمني وطني لأهل سيناء الشرفاء والأبطال الذين تواصلوا مع قواتهم المسلحة بقناعة ثابتة وراسخة وايمان عميق ....وانتماء وطني ..... لمواجهة هذا الارهاب التكفيري ودحره وضرورة ازالته .... واجتثاثه من داخل الارض الطاهرة أرض الفيروز ....أرض مصر الكنانة .
الثاني عشر : القوات المسلحة باعتبارها الدرع الواقي والمدافع الأول عن شعب مصر العظيم .....وبمهامها العديدة .... التنموية والاستراتيجية والتي يستمر القيام بها في عملية البناء وتعبيد الطرق وانشاء المشروعات الكبري والمساهمة الفاعلة في التنمية المستدامة وتعزيز مقومات الاقتصاد القومي ....كما العمل على تعزيز الأمن القومي المصري ....بكل المهام والمسئوليات ....ومسرح العمليات وما تقوم به القوات من مواجهة الارهاب التكفيري ....الا أن القوات المسلحة كانت على تواصل دائم ومستمر لتلبية احتياجات المواطن السيناوي المصري بتوزيع طرود غذائية تعبر عن محبة واخلاص ....ومشاركة فاعلة في ظل أوضاع خطرة يصعب فيها التحرك . ...بالنسبة للمواطنيين المدنيين .
الثالث عشر : القوات المسلحة وقيامها بتوزيع المواد الغذائية في ظل خطر التحرك للمواطنين وتوفير مستلزماتهم الحياتية المتعددة .... والاعلان عن الأرقام الهاتفية التي يمكن للمواطن المصري السيناوى أن يتحدث من خلالها للاخبار عن تحرك الارهابيين ....وأماكن تواجدهم .....بما يعزز من أمن المجتمع .... وبما يساعد بالاسراع بانهاء العملية الشاملة لدحر الارهاب واجتثاث جذوره ....وتطهير أرض سيناء من هؤلاء القتلة المأجورين والمرتزقة .
مصدر المعلومات الاعلامية ....حول مسرح العملية الشاملة .....ومن خلال البيانات العسكرية الصادرة عن الناطق والمتحدث باسم القوات المسلحة المصرية ..... وعلى اهميتها وضرورتها ..... وانتظار الاستماع اليها .... من قبل كل مواطن مصري وعربي ..... ومحب لمصر وشعبها ودولتها وأرضها ..... هذه البيانات العسكرية التي تحمل أرقام خسائر الجماعات التكفيرية ..... وأماكن استهدافهم .... والضربات الموجهة اليهم ..... والاسلحة المستخدمة ضدهم .....تحتاج الي المزيد من التحليل من قبل الخبراء العسكريين والأمنيين ....كما تحتاج الي المزيد من التحليل السياسي ..... حول طبيعة القوي المتحالفة والداعمة لهذه المجموعات التكفيرية والتي تستهدف مصر .... وشعبها وحكومتها والتي تعمل على اثارة البلبلة والشائعات..... حول العديد من القضايا في اطار الحرب النفسية ..... والاعلامية ..... التي تحركها بعض الدول وبعض الجماعات الارهابية ..... بهدف مواجهة المعنويات العالية ...والارادة الصلبة .... والانتصارات المتحققة بساحة الميدان ....وما أصابهم من ذهول ...وحيرة .... وعدم قدرة حتى على الهروب والخروج من أوكارهم التي تدك بالصورايخ والمدفعية من البر ....ومن الطائرات الحربية التي تلاحقهم بكافة الأمكنة .....وحتى من البحر .
الاعلام العسكري وعلى أهميته ..... وضرورته ...يحتاج الي عوامل اسناد اعلامي من كافة وسائل الاعلام ..... بكافة اشكالها حتى تصل الصورة والمشهد ..... وحتى تصل الكلمة ....وحتى تتحدد المواقف ..... وحتى تتعزز المعنويات .... ومقومات الارادة القوية .... القادرة على الصمود والمواجهة .....وحتى نخرس وسائل الاعلام الكاذبة .... والصفراء ...والمحكومة للاخوان ...ودويلة قطر .... وتركيا .... وغيرها من الجهات التي تستهدف مصر شعبا ....وحكومة ....والتي لا تريد لمصر ان تمارس ديمقراطيتها...وانتخاباتها الرئاسية ..... في شهر مارس القادم .... الا أن شعب مصر العظيم بكافة شرائحه الاجتماعية ...ومن منطلق حرصه على وطنه ..... وتعزيز ديمقراطيته السياسية...وتحديد خياراته بكل حرية ....يصر على المشاركة بأكبر أعداد ممكنة ...حتى يتم اختيار رئيسهم .
مصر اليوم حكومة وشعبا ورئيسا ..... ومن خلال القوات المسلحة ..... وأجهزة الشرطة ..... وكافة الأجهزة الامنية والسيادية ..... تعمل على قلب رجل واحد ..... وبارادة واحدة من خلال شعب مصر العظيم ..... الذي يؤكد برسالته ومع كل بيان صادر عن القوات المسلحة المصرية ....مدي الالتفاف ومدي الدعم ....ومدي اليقظة الوطنية والأمنية .... لكافة الشرائح الاجتماعية المصرية ....وبكافة الاماكن داخل المدن والاحياء ...والقري .... والتي تعمل بصورة دائمة على الابلاغ عن كافة تحركات القتلة الماجورين ........ والارهابيين التكفيريين ..... الذين يستهدفون مصر وشعبها .... وأمنها القومي .
الاعلام له دور كبير وهام .... واستراتيجي ...في تعزيز الوعي الشعبي والمجتمعي ....وفي متابعة الرأي العام ..... وفي ملاحقة كافة الشائعات .... وقتلها في مهدها ..... وعدم السماح بنشرها ..... كما دور الاعلام في ابراز النجاحات والنتائج العسكرية بمسرح العمليات وما يتحقق من نتائج ترفع فيها الرؤوس .... والهامات .... ونزداد شموخا .....وعزة وكبرياء .... بجنود مصر الأوفياء والبواسل ..... الذين يقدمون في هذه الأيام المجيدة صورة الجندي المصري .....المدافع عن أرضه وكرامته وعرضه ...المدافع عن أمنه القومي ..... والحريص على استقرار بلاده ...وتطوير نمو اقتصاده ..
مصر اليوم ..... العالم بأسره ينظر اليها .... وهي تحارب الارهاب نيابة عن دول المنطقة ....ونيابة عن دول العالم .... ونيابة عن الانسانية والبشرية في هذا الكون ..... الذين يجدون بجيش مصر قوة قادرة على انجاز مشروع دحر الارهاب واجتثاثه ...وانهاء وجوده .... الا أن هذا الموقف المصري البطولي من خلال القوات المسلحة ...ومن خلال شعب مصر العظيم ....يحتاج بصورة دائمة الي دعم اعلامي ....والي مواجهة كافة أشكال الحرب النفسية ..... وحرب الشائعات ....وتعزيز مقومات القوة المصرية من خلال عوامل التنمية .....والاستثمار المشترك ....وبناء المشاريع الكبرى ..... ومعالجة كافة الأزمات الاقتصادية والاجتماعية ....وعدم ترك ثغرة واحدة ....يمكن من خلالها ان يدخل الارهاب الاسود ...... الي أرض الكنانة .
الاعلام ..... بكافة وسائله ..... وبكل مكوناته العسكرية ....السياسية .... الثقافية .... الاجتماعية .... التعبوية ..... والدينية يجب أن يجتمع ...وأن يتوحد ...برسالة اعلامية واحدة لمواجهة هذه الجماعات التكفيرية ...ومحاربتها بقوة السلاح .... وبقوة الفكر ..... وبصحيح الدين ...وبحضارة مصر وثقافتها .... وانسانيتها .
شباب مصر الاوفياء ..... اليوم يومكم .... لتؤكدوا أن مصر بشبابها .... الحريص عليها ...والذي يعي المخاطر المحدقة بها ..... وما على الشباب المصري الذي يقاتل بسيناء كما يقاتل بالصحراء ....كما يحمي الجبهة الداخلية .... عليه واجب تعزيز الوعي المجتمعي لدي المواطن .....كما واجباته الانتاجية والتنموية حتى تتعزز مقومات اقتصاد الوطني المصري .
مصر اليوم أمام مواجهة شاملة ..... لعملية شاملة .... للقضاء على الارهاب التكفيري الاسود .... والتي يجب أن تستخدم فيها كافة الوسائل ومكونات المجتمع .....بكل مفكريه ومثقفيه ....وبكل الاعلاميين وأصحاب الرأي ......وبكافة الوسائل الاعلامية ....والمنابر الثقافية ..... والدينية ....يجب أن يتحرك الجميع ..... وبرؤية واحدة ...ولأجل هدف واحد ....هو القضاء على الارهاب الأسود والتكفيري ......وتعزيز امن واستقرار البلاد ...واستمرار عملية التنمية بكافة اشكالها ووسائلها .

الكاتب : وفيق زنداح



مواضيع ذات صلة