المدينة اليومالحالة
القدس14
رام الله14
نابلس14
جنين17
الخليل14
غزة18
رفح19
العملة السعر
دولار امريكي3.5324
دينار اردني4.9822
يورو4.3403
جنيه مصري0.1997
ريال سعودي0.942
درهم اماراتي0.9618
الصفحة الرئيسية » صحافة إسرائيلية
2018-03-12 11:32:03

تدريبات للشرطة بالنقب ومناورات للجيش بالجليل

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

شرعت الشرطة الإسرائيلية صباح اليوم الإثنين، بتدريبات شاملة في منطقة النقب، فيما أعلن الجيش عن مناورات عسكرية على الجبهة الشمالية ومنطقة الجليل، وذلك لتعزيز حالة التأهب وفحص جاهزية الجبهة الداخلية لأي طارئ.

تتزامن هذه التدريبات مع تصريحات لضابط كبير في الجبهة الداخلية، الذي قال إن أذرع الأمن الإسرائيلية تبدي قلقها حيال تعرضها البلاد لقصف صاروخي، وأكد في حديثه لموقع "واللا"، أن أبرز الصواريخ التي تقلق قيادة الجبهة الداخلية، هي صواريخ من طراز "غراد" قصيرة المدى، وكذلك الصواريخ قصيرة المدى من طراز "البركان".

وتأتي هذه التدريبات ضمن مناورات الجيش للعام 2018، وتنسجم مع تدريبات واستعداد الجبهة الداخلية التي أجرت مؤخرا بالتعاون مع السلطات المحلية في البلاد ووزارة التعليم، تمرين بالمؤسسات التعليمية من رياض الأطفال حتى المرحلة الثانوية، وهدف التمرين هو زيادة الجاهزية للطوارئ.

وتشمل تدريبات الشرطة اليوم، العديد من المدن بالجنوب والنقب، مثل عسقلان وأسدود وكريات ملاخي وسديروت وغيرها، في حين سيلاحظ حركة نشطة لقوات الشرطة والإنقاذ.

وذكرت الشرطة أن المناورات معدة للحفاظ على جاهزية القوات لأي طارئ والحفاظ على الجبهة الداخلية

وفي سياق التدريبات وفحص جاهزية الجبهة الداخلية، أعلن الجيش الإسرائيلي عن استنفار كافة أجهزته العسكرية لإجراء مناورات "هيئة الأركان" حتى الثلاثاء المقبل لمحاكاة سيناريوهات حربية.

وقال المتحدث باسم جيش إنه "سيلاحظ حركة نشطة لقوات الجيش والقطع الحربية بشتى البلاد، على أن تسمع صفارات الإنذار يوم الثلاثاء الساعة الحادية عشرة صباحا والساعة السابعة مساء، وسيتم استثناء مناطق الغلاف من استنفار المساء".

وذكر أن "المناورات لا تعد جزءا من المناورات التي تجري مع الجيش الأميركي"، في حين سيتم إشراك الجبهة الداخلية ومناوراتها السنوية في الحدث تحسبا لسيناريوهات "شاذة" كالحروب والكوارث.

وبدأ الجيشان الإسرائيلي والأميركي الأحد الماضي مناورات عسكرية ضخمة تحاكي هجوما شاملا على إسرائيل من أكثر من جبهة من بينها الحدود الشمالية مع لبنان والحدود الجنوبية مع قطاع غزة.

ووصف الجيش المناورات التي أطلق عليها اسم "جونيبر كوبرا 2018"، بـ"الضخمة"، إذ يشارك فيها 2500 جندي أميركي، بالإضافة إلى 2000 جندي من منظومة الدفاع الجوي التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي ووحدات أخرى.

قال الجنرال ريتشارد كلارك قائد القوة الأميركية القادمة إلى مناورات "جونيبر كوبرا 18"، إن المناورات التي بدأت في الرابع من آذار/مارس، ستستمر حتى نهاية الشهر بدلا من منتصف الشهر.

وقال كلارك إن "المقصود من هذا التمرين هو التحضير لسيناريو إطلاق كم هائل من الصواريخ على إسرائيل من عدة جبهات في آن واحد: إيران وسورية ولبنان وقطاع غزة".



مواضيع ذات صلة