المدينة اليومالحالة
القدس22
رام الله21
نابلس21
جنين23
الخليل21
غزة25
رفح25
العملة السعر
دولار امريكي3.6207
دينار اردني5.1067
يورو4.197
جنيه مصري0.2024
ريال سعودي0.9655
درهم اماراتي0.9859
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-03-13 13:37:14
حقوقنا ليست قابلة لأن تقايض..

المجدلاوي: مؤتمر البيت الأبيض حرف للأنظار عن جوهر المشكلة

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

اعتبر النائب في المجلس التشريعي عن كتلة الشهيد أبو علي مصطفى، جميل المجدلاوي،  أن " تنظيم الولايات المتحدة الامريكية مؤتمرًا حول الوضع الإنساني في قطاع غزة، مرفوض من الكل الوطني الفلسطيني بأجمعه"، مؤكدًا أن رسالة المؤتمر هي محاولة حرف الأنظار عن جوهر المشكلة الحقيقية وهو الاحتلال.

ولفت المجدلاوي في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، إلى أن "الولايات المتحدة الامريكية تريد الالتفاف على الحقيقة، والتركيز على ما يسمونه بالوضع الإنساني الخاص بالقطاع".

وأضاف قائلًا: "صحيح أن الأوضاع الإنسانية والحياتية في القطاع صعبة، لكن ما لا تعرفه هذه الإدارة الأمريكية الحمقاء وهذا العدو الإسرائيلي المتغطرس، أن شعبنا لن يقايض لا الآن ولا في المستقبل، حقوقه الوطني، سواء كانت طرد الاحتلال، وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة، أو حق العودة للاجئين"، مشددًا في ذات السياق على أن هذه حقوق ليست قابلة لان تقايض لا بأوضاع حياتية ولا إنسانية ولا برفع حصار ولا بأي إجراءات من هذا القبيل.

وتابع "نحن متمسكون جميعًا بأن أساس المشكلة هو الاحتلال، والتنكر الصهيوني لحقوق شعبنا، والانحياز الأمريكي السافر للعدوان الإسرائيلي، الذي تشكل إدارة "ترمب" الحمقاء أحد أبرز تجلياته".

وفي معرض سؤاله حول كيفية تجاوز هذه المخططات والتحديات الكبيرة التي تجابه القضية الفلسطينية، قال المجدلاوي: "إن الوحدة وإنهاء الانقسام هما مَن يمكنهما ان يغلقوا الطريق على أي محاولات، الأمر الذي سيضع الأمور في نصابها، ويجعلنا قادرين على مجابهة مثل هذه السياسات بمنتهى الصلابة والقوة، وهذه هي مسؤولية طرفيْ الانقسام بالدرجة الرئيسية ومسؤولية الكل الوطني بعد ذلك".

وأضاف ان "الانقسام جلب على شعبنا الكثير من الكوارث والصعوبات، ولكننا لن نسمح ولا بأي شكل من الأشكال بأن يفتح هذا الوضع الباب للرياح المسمومة التي تحاول أن تطيّرها الولايات المتحدة الأمريكية".

وكان جيسون غرينبلات، مبعوث الرئيس الأميركي للاتفاقيات الدولية، اعلن في تصريح له عن عقد مؤتمر في البيت الأبيض، اليوم، بمشاركة ممثلين عن المجتمع الدولي ووكالات أميركية لبحث الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة.

وفي هذا الصدد، قال غرينبلات، "تعتقد إدارة ترامب أن تدهور الأوضاع الإنسانية في غزة يتطلب اهتماما فوريا، إن المؤتمر الذي سيتم عقده، غدا (اليوم)، في البيت الأبيض هو فرصة للمجتمع الدولي ولوكالات المساعدة الأميركية للمساعدة في البناء على اجتماع لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة (AHLC) الذي عقد في كانون الثاني الماضي في بروكسل ومؤتمر القاهرة الأسبوع الماضي، وكذلك للمساعدة في دعم المؤتمر القادم للجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة (AHLC) الذي سيعقد في بروكسل في وقت لاحق من هذا الشهر".

وأضاف غرينبلات في تصريحه  "حل الوضع في غزة أمر حيوي لأسباب إنسانية، مهم لأمن مصر وإسرائيل، وهو خطوة ضرورية نحو التوصل إلى اتفاق سلام شامل بين الإسرائيليين والفلسطينيين، بمن في ذلك الفلسطينيون في كل من غزة والضفة الغربية".



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالحمداللهيشاركبحفلالأعيادالوطنيةلدولشمالأوروبافيرامالله
صورمحاولةالقبةالحديديةاعتراضصواريخأطلقتهاالمقاومةمنغزة
صورغاراتاسرائيليةعلىمواقعللمقاومةفيقطاعغزة
صورقيادةالفصائلتزورجرحىمسيرةالعودةبمستشفياتغزة

الأكثر قراءة