2018-08-20الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس30
رام الله30
نابلس30
جنين33
الخليل30
غزة31
رفح31
العملة السعر
دولار امريكي3.6621
دينار اردني5.1652
يورو4.1822
جنيه مصري0.2044
ريال سعودي0.9764
درهم اماراتي0.997
الصفحة الرئيسية »
2018-03-13 19:06:20

المحمود ينفي تلقي الحمد الله اتصالا هاتفيا من هنية

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

نفى المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية يوسف المحمود، أن يكون رئيس الوزراء رامي الحمد الله قد تلقى اتصالا هاتفيا من إسماعيل هنية، بعد الاعتداء الإجرامي الجبان الذي تعرض له موكبه لدى وصوله غزة.

ودعا المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية الزملاء الصحفيين ووسائل الاعلام إلى توخي الدقة والتحقق من صحة الأخبار عبر المصادر الرسمية.

وكانت تقارير ذكرت بان رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، إسماعيل هنية، أجرى اتصالًا هاتفيًا مع رئيس حكومة التوافق الوطني، رامي الحمد الله، ليطمئن عليه بعد الانفجار الذي استهدف موكبه اليوم الثلاثاء في غزة.

ونقلت التقاير عن مكتب هنية قوله في بيان مقتضب، إن "هنية والحمد الله اتفقا على اتهام الاحتلال وأعوانه بالوقوف وراء الحادث."
وأضافت، أن "الحمد الله قد كلف توفيق أبو نعيم؛ قائد قوى الأمن الوطني في غزة، بالتحقيق في الحادثة".

وكان قد أدان رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" ، ما تعرض له موكب الحمد الله خلال زيارته مدينة غزة صباح اليوم الثلاثاء.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه هنية اليوم بالوفد الأمني المصري المتواجد في غزة؛ حيث عبر لرئيس الوفد اللواء سامح نبيل عن تقديره لقرار مصر استمرار جهود الوفد لمهمته في القطاع، على طريق تحقيق المصالحة وتذليل الصعاب التي تعترضها.

وقال هنية إن هذا الحدث يستهدفنا جميعا، ويجب أن يزيدنا إصرارا وتمسكا بخيار المصالحة.

وأكد أن حركة حماس -ومن منطلقها الوطني والأخلاقي والإنساني- تفرق بين الاختلاف السياسي والتباين في المواقف فيما يتعلق بأداء الحكومة وممارستها بشأن تطبيق تفاهمات المصالحة وإنهاء أزمات ومشاكل غزة، وبين مثل هذه الأحداث المعزولة والمرفوضة وطنيا.

وأشار هنية إلى أن حركة حماس تدعم الجهود التي تبذلها الأجهزة الأمنية لمعرفة الجهة التي تقف وراء عملية التفجير.

وخلال تواصله مع الوفد الأمني، نبه رئيس المكتب السياسي إلى ضرورة عدم تسرع حركة فتح في اتهام حركة حماس والتحلي بالمسؤولية الوطنية، ومغادرة مربع المناكفة والجزافية في توزيع التهم، خاصة أن هذا الحادث وعملية التفجير تستهدفنا جميعا.

وشدد على أن الحمد الله بجانب كونه رئيس الوزراء فهو ضيف على أهله وإخوانه في غزة العزة الحريصة والأمينة على دم كل فلسطيني في غزة أو رام الله.

وكان موكب رئيس حكومة التوافق الوطني رامي الحمد الله، قد تعرض لانفجار عبوة ناسفة أثناء زيارته لقطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال مصدر أمني، إن الانفجار وقع بعد خروج موكب الحمد لله من معبر بيت حانون (إيرز)، صباح اليوم ، ووصوله قرب مقبرة الشهداء شرقي جباليا، مشيرًا إلى أن الانفجار نجم عن عبوة جانبية زرعت على طرف الشارع.



مواضيع ذات صلة