المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله14
نابلس15
جنين17
الخليل15
غزة21
رفح21
العملة السعر
دولار امريكي3.585
دينار اردني5.0564
يورو4.3422
جنيه مصري0.2026
ريال سعودي0.9559
درهم اماراتي0.9761
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-03-21 17:22:05

تجار يحتجون على منع دخول بضائعهم عبر معبر رفح

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

احتج نحو 50 تاجرًا من تجار القطاع، مساء الأربعاء أمام بوابة معبر رفح البري رفضًا لمنع الهيئة العامة للمعابر والحدود في السلطة الفلسطينية دخول بضائعهم عبر المعبر منذ أيام، الأمر الذي أدى لتلف بعضها.

وأفاد التجار بأن موظفي السلطة على معبر رفح منعوا دخول نحو 250 شاحنة محملة بالبضائع من مصر إلى غزة، تحوي موادًا غذائية، وفواكه، وأسماك، وبضائع أخرى، لأسباب غير معلومة.

وقال التجار إن بعض بضائعهم تلفت جراء انتظارها على الجانب المصري من المعبر من أيام، فيما بعضها الآخر مهدد بالتلف، وهو ما سيكبد التجار خسائر ليست بسيطة.

وذكر التجار أن شركة "أبناء سيناء" المصرية- متعهدة إدخال البضائع إلى غزة- أبلغتهم بقرار منع السلطة عبور بضائعهم عبر معبر رفح.

وأكدوا مواصلتهم الاحتجاج أمام المعبر حتى السماح بعبور بضائعهم إلى القطاع.

إلى ذلك، أعلن تجار البضائع المصرية المحتجزة في الجانب المصري، مساء اليوم، إغلاق معبر "كرم أبو سالم" التجاري الفاصل بين "إسرائيل" وقطاع غزة، يوم الخميس.

وذكرت مصادر محلية أن التجار سيمنعون دخول الشاحنات والبضائع من وإلى المعبر، احتجاجًا على عدم إدخال بضائعهم المحتجزة في الجانب المصري منذ أيام، جراء منع السلطة الفلسطينية إدخال البضائع عبر بوابة معبر رفح البري.

وأشارت المصادر إلى أن السلطة تطلب إدخال البضائع عبر معبر "كرم أبو سالم" التجاري، لتفتيشها وإخضاعها للرقابة بدلاً من عبورها عبر بوابة معبر رفح البري.

ويرفض تجار غزة إدخال البضائع عبر معبر "كرم أبو سالم" نتيجة فرض ضرائب كبيرة عليها، الأمر الذي يتسبب لهم بخسائر كبيرة.

ولم تعقب السلطة الفلسطينية على هذا الاحتجاج.

وتسلمت السلطة الفلسطينية إدارة معابر قطاع غزة بما فيها معبر رفح مطلع تشرين ثان/نوفمبر الماضي بموجب تفاهمات للمصالحة الداخلية بين حركتي فتح وحماس رعتها مصر.

وتسمح السلطات المصرية بدخول بضائع خاصة المواد الغذائية والمحروقات ومواد البناء، للتخفيف من حدة الأوضاع الصعبة في قطاع غزة المحاصر إسرائيليا منذ منتصف عام 2007.



مواضيع ذات صلة