المدينة اليومالحالة
القدس22
رام الله21
نابلس21
جنين24
الخليل21
غزة26
رفح26
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-04-13 19:56:05

الهيئة الوطنية: الجمعة القادمة #جمعة الشهداء والأسرى

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أعلنت الهيئة الوطنية لمخيم ومسيرة العودة وكسر الحصار، مساء الجمعة، انتهاء فعاليات جمعة "حرق العلم الاسرائيلي ورفع العلم الفلسطيني"، مؤكدة على  استمرارية الحراك حتى تحقيق العودة.

ودعت الهيئة في مؤتمر صحفي عقدته في مخيم العودة شرق مدينة غزة، لإحياء الجمعة المقبلة تحت عنوان (#جمعةالشهداءوالأسرى) بمزيد من الحشود " إكراماً للأكرم منا جميعاً، الشهداء والأسرى الأبطال الذين أفنوا زهرات عمرهم خلف القضبان من أجل الحرية لشعبهم والتحرير لأرضهم."

وأشادت بالحراك المنطلق في مخيمات لبنان والأردن والضفة الغربية والداخل المحتل وفي أوروبا وأستراليا، وقالت إن هذا "يبشر بانتشار الغضب الوطني"، مشددةً على أن "إحقاق الحق يُصنع ولا يُستجدي".

ووجهت الهيئة التحية إلى الصحفيين العاملين على تغطية استهداف الاحتلال للمتظاهرين السلميين شرقي القطاع، وقالت إنهم "يثبتون أن عيونهم أقوى من رصاص الغدر الذي يحاول عبثا طمس الحقيقة".

كما وجهت التحية إلى الطواقم الطبية العاملة على اسعاف المتظاهرين، مشددة على أن استهدافهم وضرب خيامهم "دليل على نازية الاحتلال وتعطشه للدم".


نص البيان
بسم الله الرحمن الرحيم
الجمعة الموافق 13/04/2018م
بيان صادر عن الهيئة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار
 
يا جماهير شعبنا العظيم .
يا عشاق العودة إلى الوطن .
للجمعة الثالثة على التوالي تتواصل حشود الشعب الفلسطيني الثائر موجهة وجهها نحو أرضها وديارهم المحتلة عام 1948م في مشهد يسعى فيه الفلسطينيون إلى قلب المعادلة التي يحاول فيها العدو الصهيوني والإدارة الأمريكية والمتواطئون معها فرضها على الشعب الفلسطيني تحت عنوان خطة ترامب أو صفقة القرن.
أهلنا الصامدين على ثرى أرضهم.
إن هذه الموجة من الغضب الفلسطيني هي الوجه الآخر للأمل الفلسطيني بالعودة إلى الديار، وتحقيق وصايا الآباء والأجداد الذين أخرجوا ظلماً وغصباً من ديارهم.
أيها العائدون إلى القدس.
لقد أرسلت جمعة رفع العلم الفلسطيني وحرق العلم الصهيوني عدة رسائل إلى جهات متعددة، وأكدت على معانٍ واضحة لا لبس فيها ومنها:
أولاً: إن التضحيات الكبيرة التي يقدمها شعبنا البطل من شهداء وجرحى عظيمة، هي ضريبة العزة والكرامة في سبيل تحقيق الهدف المنشود من هذه المسيرة المباركة، هو حقنا بالعودة إلى فلسطين.
ثانياً: استمرار الحشد بهذا الزخم الكبير يحيّر العدو قبل الصديق ويعكس إرادة جبارة وشجاعة منقطعة النظير تشارك الأجيال بكل مستوياتها أطفالاً وشباباً وشيباً، كما تشارك المرأة إلى جانب الرجل، والسياسي إلى جانب شعبه، ليخوض معه معركة الصدور العارية، وسط توافق وانضباط منقطع النظير.
ثالثاً: مرة أخرى يثبت رجال الإعلام الفلسطيني بطولتهم، ويقدمون الشهداء والجرحى دون تراجع، رغم الاستهداف المتعمد الذي حدث لهم في هذه الجمعة والجمعة الماضية، ويثبتون أن عيونهم أقوى من رصاص الغدر الذي يحاول عبثاً طمس الحقيقة، ولهذا نشد على أياديهم ونحييهم كلاً في موقعه وخطه المقاتل من أجل الحرية والحقيقة.
رابعاً: إن استهداف العدو الصهيوني لطواقم الاسعاف وضرب خيامهم بالغاز، وإصابة المتطوعين بالرصاص دليل على نازية هذا المحتل وتعطشه للدم، للحيلولة دون ممارسة دورهم المقدس في إسعاف المصابين، ولكن -رغم ضعف الامكانيات-نراهم أسوداً لا يهابون الموت من أجل حياة شعبهم الذي يستحق الحياة.
خامساً: إن الحراك الذي نراه ينطلق في مخيمات لبنان وفي الأردن وفي الضفة الغربية والصامدون في الأرض المحتلة عام 1948م وفي الأمريكيتين وأوروبا واستراليا يبشر بانتشار الغضب الوطني في كل مكان، ورغم أننا ندعو للمزيد إلا أننا نوجه التحية إلى كل أبناء شعبنا في أماكن تواجده، وندعوهم إلى الاستعداد لشد الرحال للعودة إلى فلسطين، فهي تنتظر كل الفلسطينيين، وحق العودة يُصنع بالتضحيات ولا يستجدى من أي بلطجي يتحكم برقاب الشعوب في العالم.
سادساً: تعلن الهيئة الوطنية لمخيم ومسيرة العودة وكسر الحصار عن انتهاء فعالية حرق العلم الصهيوني هذا اليوم الموافق 13/04/2018 م.
نؤكد على استمرارية هذا الحراك حتى تحقيق أهدافنا في العودة وكسر الحصار، وندعوكم إلى الاستعداد لإحياء الجمعة القادمة في ذكرى يوم الأسير واستشهاد القادة العظام خليل الوزير وعبد العزيز الرنتيسي وأبو العباس ومحمود طوالبة وأبو جندل وإبراهيم الراعي وغيرهم، بمزيد من الحشود تحت عنوان
#جمعةالشهداءوالأسرى
 إكراماً للأكرم منا جميعاً، الشهداء والأسرى الأبطال الذين أفنوا زهرات عمرهم خلف القضبان من أجل الحرية لشعبهم والتحرير لأرضهم.
عاشت انتفاضة مسيرة العودة، التحية للشهداء الأبرار، والشفاء للجرحى،
والنصر قادم، و لا عودة عن العودة..
 
الهيئة الوطنية لمخيم ومسيرة العودة وكسر الحصار
غزة – فلسطين
الجمعة 13/04/2018م



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورتشييعجثمانالشهيدكريمكلابفيغزة
صوروداعالشهيدكريمكلابالذيقضىبرصاصالاحتلالشرقغزة
صورجمعةكسرالحصارعلىحدودقطاعغزة
صورمواجهاتبينالشبانوقواتالاحتلالبالقربمنقريةرأسكركرغربرامالله

الأكثر قراءة