المدينة اليومالحالة
القدس21
رام الله21
نابلس21
جنين22
الخليل21
غزة22
رفح22
العملة السعر
دولار امريكي3.5739
دينار اردني5.0407
يورو4.182
جنيه مصري0.1996
ريال سعودي0.953
درهم اماراتي0.9731
الصفحة الرئيسية »
2018-05-14 00:28:22

اللجنة القانونية تحذر من التهديدات الإسرائيلية المناهضة للمسيرات السلمية

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

عبرت اللجنة القانونية والتواصل الدولي في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار عن قلقها واستنكارها الشديدين من التهديدات والجرائم  الإسرائيلية المتعاقبة التي تهدف لثني المشاركين من المشاركة في الاحتجاجات السلمية المنوي تنظيمها اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء، عبر ترويعهم والتهديد بالمس بسلامتهم الجسدية.

وحذرت اللجنة القانونية والتواصل الدولي في بيان صدر عنها اليوم الإثنين، من الإجراءات والتهديدات الإسرائيلية المتعاقبة، والتي تتنافى مع المبادئ المستقر في القانوني الدولي، ولا سيما حق الإنسان في التجمع السلمي والتظاهر والتعبير عن الرأي، معتبرة أن تلك الإجراءات الإسرائيلية وخاصة إجراء التحذير عبر القاء المنشورات بمثابة انتهاكاً خطيراً لقواعد القانون الإنساني الدولي، خاصة أنه لا يمكن تبرير هذا الأجراء، وفقا لمبدأ الضرورة الحربية أو مبدأي التناسب والتمييز.

كما حذرت اللجنة في بيانها الذي اطلعت عليه "وكالة قدس نت للأنباء" من التوظيف الإسرائيلي المخادع لأجراء التحذير في السنوات الماضية، الذي وظف فقط لترويع المدنيين وإرهابهم، وليست لتقليل من حجم الأضرار العسكرية التي قد تحلق بهم فقط ."

وأضافت "تعمدت قوات الاحتلال الإسرائيلي وخلال مسيرات العودة على المس بسلامة وحياة المدنيين الذين لم يشكلوا اي خطر على جنود الاحتلال، فطريقة تعامل قوات الاحتلال الإسرائيلي مع المدنيين والمتظاهرين الفلسطينيين في قطاع غزة  ترجح أن يرتفع معها عدد الضحايا من المتظاهرين، الذين أعلنوا عزمهم على مواصلة على مواصلة احتجاجهم السلمي وصولا لذروته يومي الاثنين والثلاثاء 14-15 مايو 2018، خاصة في ظل ضعف وعجز المجتمع الدولي على اتخاذ إجراءات ملموسة لوقف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بحق المشاركين في مسيرة العودة و الذين يعيشون تحت الاحتلال والحصار المستمر على  قطاع غزة والذي ترك تداعيات انسانية كارثية على حالة حقوق الانسان، إضافة الي استمرار الاحتلال  في جرائم الاستيطان وبناء الجدار وتهويد مدنية القدس والتنكيل بالأسري والمعتقلين في سجون الاحتلال وارتكاب انتهاكات جسمية بحق المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة ."

وعبرت اللجنة القانونية والتواصل الدولي للهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار عن بالغ استنكارها للاستهداف الحربي الإسرائيلي العمدي و الاستخدام المفرط للقوة المميتة والغير المتناسب للمدنيين المتظاهرين، معتبرة أن قتل واصابة الجنود الإسرائيليين للمتظاهرين الفلسطينيين، وإصراراهم على ذلك، يحمل بين طياته تنكر واضح واستهتار بمنظومة حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني.

وادانت اللجنة سياسية الترويع والحجج الكاذبة الإسرائيلية التي تعتبرها "مقدمة لتوسيع دائرة استهداف المتظاهرين"،مسجلة مطالبتها للأسرة الدولية (دول – منظمات) للعمل على توفير الحماية الدولية للمتظاهرين الفلسطينيين، عبر مراقبين دوليين لمجاورة للمتظاهرين الذي سوف يشرعون في الاحتشاد الشعبي السلمي اليوم الاثنين 14/05/2018 للاحتجاج على نقل السفارة الأمريكية للقدس، ويوم غد الثلاثاء الموافق 15/05/2018 بما يتزامن مع الذكرى السبعون للنكبة الفلسطينية المتواصلة منذ عام 1948.

وحثت اللجنة كافة احرار العالم  للتحرك على كل الأصعدة القانونية والسياسية والدبلوماسية والحقوقية والشعبية، بما في ذلك التظاهر السلمي، وخاصة يومي 14و15 مايو أمام السفارات الإسرائيلية والأمريكية ورفضا للقرارات والإجراءات والجرائم  الامريكية – الإسرائيلية  بما يساهم في تعزيز الحماية الشعبية والدولية للفلسطينيين ودعم نضالهم من اجل انتزاع حقوقهم التي كفلتها المواثيق والقرارات الدولية.
 



مواضيع ذات صلة