2018-11-19الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله17
نابلس16
جنين17
الخليل15
غزة19
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-06-19 10:09:51

نتنياهو اجتمع بالملك عبد الله في عمان

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

ذكرت صحيفة "هآرتس" أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، التقى أمس الاثنين، مع العاهل الأردني الملك عبد الله في عمان. وقال مكتب رئيس الوزراء إن "رئيس الوزراء والملك بحثا التطورات في المنطقة، والنهوض بالعملية السياسية، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين". كما شدد نتنياهو على التزام إسرائيل بالحفاظ على الوضع الراهن في الأماكن المقدسة في القدس، وهو موضوع يطرح بشكل منتظم في المحادثات بين الاثنين. وتعتبر إسرائيل هذا الاجتماع دليلاً على أن العلاقات بين رئيس الوزراء والملك قد عادت إلى طبيعتها في أعقاب الأزمة بين البلدين في العام الماضي. وكان نتنياهو قد سافر سراً إلى عمان بعد ظهر أمس.

وكان آخر لقاء علني قد عقد بين نتنياهو وملك الأردن في تشرين الثاني 2014. وفي عام 2016، عقدت قمة سلام سرية في العقبة، حضرها نتنياهو والملك عبد الله إلى جانب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. وفي تموز الماضي، اندلعت أزمة في العلاقات بين إسرائيل والأردن، في ضوء أزمة البوابات الإلكترونية في الحرم القدسي، ومقتل مواطنين أردنيين على يد حارس أمن في السفارة الإسرائيلية في عمان. وتم إعادة طاقم السفارة إلى إسرائيل وأوضح الأردن أن السفيرة عينات شلاين غير مرحب فيها في البلاد. وانتهت الأزمة في كانون الثاني الماضي، عندما أعربت إسرائيل عن ندمها على الحادث ووافقت على دفع تعويضات عن مقتل المدنيين. وفي شباط، تم تعيين أمير فايسبرود سفيرا لإسرائيل في الأردن.

وعقد الاجتماع بين نتنياهو وعبد الله، أمس، على خلفية الزيارة المرتقبة لمسؤولين من البيت الأبيض إلى الشرق الأوسط، هذا الأسبوع، والنشر المتوقع لخطة سلام إدارة ترامب. وفي الأسبوع الماضي، قال مسؤولون كبار في البيت الأبيض لصحيفة "هآرتس" إن الولايات المتحدة لم تكن تنوي مطالبة إسرائيل والفلسطينيين بقبول أو رفض مبادرة السلام، لكنها تأمل في إجراء مفاوضات مباشرة على أساسها. ولن يجتمع الوفد الأمريكي، الذي يضم جيرالد كوشنر وجيسون غرينبلات، مع القيادة الفلسطينية، لأنها تقاطع الاتصالات مع الأمريكيين، لكنهما سيجتمعان مع قادة السعودية ومصر وقطر. وكما ذكرت صحيفة هآرتس في السابق، فإن أحد أهداف الزيارة هو جمع مئات ملايين الدولارات من دول الخليج للاستثمار في البنية التحتية في قطاع غزة، لتخفيف الأوضاع وخلق أجواء إيجابية تمهيدا لطرح خطة السلام.



مواضيع ذات صلة