2018-11-19الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله17
نابلس16
جنين17
الخليل15
غزة19
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-06-19 13:29:24
الشعب الفلسطيني جاهز لمواجهة المؤامرة..

البرغوثي: لن نسمح بفصل القطاع عن الضفة بأي حال من الأحوال

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

قال الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي: "إن موقفنا كان دائماً ومازال بأننا لا نقبل ولا نسمح بأن يجري فصل قطاع غزة عن الضفة الغربية بأي حال من الأحوال"، مشدداً على أن غزة والضفة وحدة واحدة لا يمكن أن تتجزأ عن الضفة مع القدس.

وتابع البرغوثي في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، "أي مؤامرة لاستغلال الأزمة الإنسانية في غزة لتمرير صفقات سياسية أو مؤامرة سياسية تستهدف تكريس فصل غزة عن الضفة هو أمر خطير ومرفوض"، مردفاً "نحن ندرك تماماً أن الفصل بين الضفة وغزة هدفه العنصر الديمغرافي وتسهيل عملية تهويد الضفة الغربية وضمها لإسرائيل".

وأضاف قائلاً: "نأمل أن جميع القوى السياسية الفلسطينية تدرك هذه المخاطر، وتعلن بشكل منتظم عن رفضها لها".

وشدد على أن "الشعب الفلسطيني جاهز لموجهة المؤامرة التي تحاك ضده وضد قضيته، ولا يبخل بالتضحيات، وهبة القدس في الضفة الغربية، وكذلك ما جرى في غزة من مسيرة العودة، يؤكد عطاء الشعب الفلسطيني واستعداده للتضحية".

وأكد على أن "المشكلة الوحيدة التي تعيق إمكانية أن نكون مؤثرين وفاعلين هي قضية الانقسام القائمة، والذي لابد من إيجاد وسيلة لإنهائه"، لافتاً إلى أن "ما حصل سواء في مظاهرات رام الله أو غزة الحالتين هو تعدي على حرية التعبير وعلى حق الناس في ذلك، وهذا يدل على أن الانقسام أصبح ذريعة وأصبح سبباً للتعدي على الحقوق الديمقراطية وعلى حرية التعبير وعلى وحدة الشعب الفلسطيني، وهذا أمر مؤسف جداً ومرفوض".

 يذكر أن الرئاسة الفلسطينية، قالت إن الولايات المتحدة الأمريكية، تسعى إلى فصل قطاع غزة، عن الضفة الغربية، بداعي "المساعدات الإنسانية"، مجددة رفضها التعاطي مع أية أفكار متعلقة بخطة التسوية السياسية الأمريكية المُنتظرة، المعروفة إعلامية باسم "صفقة القرن".



مواضيع ذات صلة