2018-12-17الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس11
رام الله11
نابلس12
جنين13
الخليل10
غزة16
رفح17
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-07-19 12:56:22
حال استمرار إطلاق البالونات الحارقة..

هل تنفذ إسرائيل تهديداتها بشن حرباً على غزة الجمعة ؟

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

الأيام القريبة المقبلة هي من ستحدد إذا ما كنا على أبواب تصعيد سريع وواسع أم أن الهدوء هو من سيسود، خاصة بعد أن أبلغ المستوى السياسي في إسرائيل المستوى العسكري بالتجهز لحملة عسكرية واسعة في غزة ما لم تتوقف عمليات إطلاق البالونات الحارقة، لتبرز مجموعة من التساؤلات حول إذا ما كانت التهديدات الإسرائيلية بشن حرب واسعة هي جدية فعلاً؟ وهل باتت إسرائيل أقرب لتنفيذ تهديداتها إذا لم تتوقف البالونات الحارقة؟ وهل المقاومة جاهزة الآن لسيناريو الحرب؟.

الحرب ليست في صالح إسرائيل..

الكاتب والمحلل السياسي مصطفى الصواف قال: "إن إسرائيل ليست بحاجة إلى مبررات حتى تقوم بعدوان على قطاع غزة، لأن قرار العدوان متخذ من قبل الاحتلال الإسرائيلي، لكنه ينتظر الظروف المناسبة والملائمة لشن هذا العدوان".

وأضاف الصواف في حديث لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، "إسرائيل تزن أي قرار بشأن الحرب بميزان الربح والخسارة، فإذا وجدت إسرائيل أنه من مصلحتها الآن شن حرب على قطاع غزة، ستفعل ذلك حتى وإن لم يكن هناك بالونات حارقة".

ولفت إلى أن "الاحتلال يريد أن يرضي المجتمع الصهيوني الذي يعتقد أنه غير قادر على مواجهة البالونات الحارقة، معتبراً أن جزءاً من التهديدات هو محاولة لإرضاء الجمهور الإسرائيلي أكثر منه القيام بشن حرب، لأن الظروف المحيطة بعدوان جديد ليست في صالح الاحتلال".

الاحتلال متردد..

وتابع "لا رؤية ولا استراتيجية حقيقية لدى الاحتلال بشأن شن حرب على قطاع غزة، وهناك خلافات كبيرة بين أقطاب الحكومة وفي الكنيست أيضاً، موضحاً أن "الاحتلال متردد بهذا الشأن، وأن المؤسسة العسكرية تنصح بعدم الإقدام على عدوان جديد على قطاع غزة، فيما يقوم المستوى السياسي بمحاولة للدفع بنتنياهو إلى معركة، خاصة في ظل التنافس الحزبي بينهم".

ورأى أن "الحديث عن عدوان بسبب البالونات الحارقة، هو نوع من الارتباك لدى الاحتلال الصهيوني"، مردفاً أن "إسرائيل لم تتوقف أصلاً عن التهديدات بعد عدون عام 2014".

وأشار إلى أن "المقاومة سترد بحجم العدوان وأنها على جهوزية تامة لصد أي عدوان حال وقوعه"، لافتاً إلى أن أهالي قطاع غزة والمقاومة لا يخشون التهديدات الإسرائيلية، ولكن الحذر والاستعداد مطلوبين في ظل الظرف القائم".



مواضيع ذات صلة