2018-08-20الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس17
رام الله17
نابلس18
جنين21
الخليل17
غزة22
رفح22
العملة السعر
دولار امريكي3.6616
دينار اردني5.1643
يورو4.1848
جنيه مصري0.2045
ريال سعودي0.9764
درهم اماراتي0.9968
الصفحة الرئيسية »
2018-08-06 18:37:36

عريقات: قمة فلسطينية أردنية الأربعاء ويجب أن ينتهي الانقسام

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

أعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات اليوم الاثنين، عقد قمة فلسطينية أردنية بعد غد الأربعاء في العاصمة الأردنية عمان لبحث آخر تطورات القضية الفلسطينية.

وقال عريقات في تصريحات إذاعية، إن "الرئيس محمود عباس سيلتقي الملك الأردني عبدالله الثاني الأربعاء في عمان لبحث آخر تطورات القضية الفلسطينية والمستجدات على الساحة العربية".

وأضاف عريقات أن "اللقاء يأتي في إطار التنسيق المستمر بين الأشقاء العرب".

وأشار إلى أن "الرئيس عباس سيجري اتصالات ولقاءات عربية أخرى لتحصين الموقف الفلسطيني عربيا وهو موجود حول رفض ما تقوم به إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القضية الفلسطينية".

وتابع عريقات أن "إدارة الرئيس ترامب جاءت لتصفية القضية الفلسطينية"، لافتا إلى أن الجانب الفلسطيني عقد معها قرابة 35 لقاء منذ قدومها لكنها لم تطرح مبدأ حل الدولتين على حدود عام 1967 ولا تحريم الاستيطان واعتباره غير شرعي وكل ما كان هو تمرير المشروع الصهيوني المتطرف والمتمثل بوطن لليهود من النهر للبحر".

وتقاطع السلطة الفلسطينية الإدارة الأمريكية منذ إعلان ترامب في السادس من ديسمبر الماضي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية للقدس في 14 من مايو الماضي.

وآخر محادثات للسلام بين الفلسطينيين وإسرائيل توقفت في العام 2014 بعد تسعة أشهر من وساطة أمريكية لم تفض إلى أي تقدم لإنهاء الصراع المستمر بين الجانبين منذ عدة عقود.

من جهة أخرى دعا عريقات، حركة "حماس"، إلى قبول المصالحة الفلسطينية وتمكين حكومة الوفاق الفلسطينية من القيام بجميع مسئولياتها في قطاع غزة سواء كانت وزارات وأمن وجباية ومعابر ورواتب.

وقال "يجب أن ينتهي الانقسام بكل أشكاله ومظاهره ومصلحتنا العليا الآن أن نضع كل الخلافات جانبا والعودة إلى صندوق الاقتراع وإرادة الشعب الفلسطيني".

وأكد عريقات "ضرورة استعادة الوحدة الوطنية وإنهاء حالة الانقسام لإسقاط صفقة القرن الأمريكية"، معتبرا استمراره "ثغرة لترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للدخول منها".

وتتعثر جهود المصالحة الفلسطينية رغم توقيع عدة اتفاقات سابقة برعاية عربية متعددة أهمها من مصر على مدار سنوات الانقسام الداخلي الذي بدأ منتصف عام 2007.



مواضيع ذات صلة