المدينة اليومالحالة
القدس22
رام الله22
نابلس22
جنين25
الخليل21
غزة26
رفح27
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » قضايا وتقارير
2018-08-12 16:32:27
ستستمر عمليات التصعيد

الهدنة بين حماس و إسرائيل غير ناضجة بعد !

غزة- وكالة قدس نت للأنباء

قال الكاتب و المحلل السياسي راسم عبيدات، إنه رغم كثرة الحديث عن تهدئة أو هدنة طويلة بين دولة الاحتلال وحركة حماس في قطاع غزة، فان تحقيق ذلك حتى اللحظة غير ناضج،باعتبار ان الوضع الإقليمي والدولي يتجه نحو تصعيد الصراعات والنزاعات.

ويعود ذلك من وجهة نظر عبيدات الذي تحدث لـ" وكالة قدس نت للأنباء"،إلى أن الإدارة الأمريكية لم تعلن الحرب فقط على طهران فحسب،بل هذه الإدارة "المتغولة" و " المتوحشة" تعلن حرباً تجارية واقتصادية على أكثر من دولة،وأصبحت بعد  إيران وروسيا والصين وتركيا المشمولة بالعقوبات الاقتصادية والتجارية الأمريكية كندا واليابان وباكستان في دائرة الاستهداف.

مواصلا حديثه، ولذلك النزاعات والصراعات الإقليمية لا تميل إلى التسويات والهدوء،بل هي ذاهبة نحو انفجارات إقليمية قد تطال أكثر من منطقة،ولذلك أولويات إسرائيل في المواجهة مع طهران والتي تعتبرها خطر استراتيجي على دورها ووجودها في المنطقة.

وأوضح عبيدات، أن هذا السبب الذي يدفع إسرائيل بألا تستعجل التهدئة مع الفلسطينيين والذين تعتبرهم  حلفاء طهران ، وأن ميزان القوى دولياً وإقليميا سيتوقف عليه مدى نضج تحقيق مثل هذه التهدئة أو الهدنة.

هذا و قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأحد، إن الجيش في أوج معركته ضد قطاع غزة.

وأضاف في مستهل الجلسة الأسبوعية لحكومته "إنها تنطوي على تبادل ضربات وهي لن تنتهي بضربة واحدة"، مبينا أن مطلب إسرائيل واضح ويتمثل في وقف كامل لإطلاق النار، وأنها لن تكتفي بأقل من ذلك.

وادعى نتنياهو أن الجيش الإسرائيلي دمر مئات الأهداف العسكرية لحماس بغزة، قائلا : "في كل جولة يجبي الجيش ثمنا باهظا من حماس"،مشيرا إلى أنه لن يكشف عن مخططات الجيش العملياتية الجاهزة، مشددا على أن الهدف هو إعادة الهدوء إلى غلاف غزة.

حول التوقعات القادمة قال عبيدات:" في المدى المنظور لن تتقدم للأمام لا صفقة قرن ولا تسوية محتملة في قطاع غزة رغم كثرة "الجعجعات" والتصريحات، بل ستستمر عمليات التصعيد والتهدئة لفترة ما،وربما في التغيرات المحيطة إقليميا ودولياً تحدث انفجارات كبرى أو تبريد للصراعات ".

ووصل إلى العاصمة المصرية القاهرة  الأسبوع الماضي وفد قيادي من حركة حماس، وذلك بعد عدة أيام من مغادرة وفد من قيادة الحركة في الخارج قطاع غزة عقب عقد اجتماع للمكتب السياسي هو الأول من نوعه في فلسطين.

وقال المتحدث باسم حركة حماس، سامي أبو زهري في تصريحات صحفية، إن وفدا قياديا من الحركة برئاسة صالح العاروري وصل ليلة السبت إلى القاهرة، وذلك لـ"استكمال البحث مع المسؤولين المصريين بشأن الوضع الإنساني في غزة والعلاقات الفلسطينية الداخلية".

وكان نائب المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية التسوية في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف غادر قطاع غزة فى زيارة سريعة وبحث مع قادة حركة حماس إستمرار الهدوء، والأخيرة أخبرته أن جرائم واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني يجب أن تتوقف ، كما وبحث الجهود الدبلوماسية الجارية للتوصل لتهدئة طويلة مع الاحتلال.

وتم اتفاق تهدئة برعاية مصرية بدأ سريانه في تمام الساعة 10:45 من مساء يوم الخميس الماضي بين الاحتلال الإسرائيلي والمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وكان 3 مواطنين بينهم سيدة حامل وطفلتها استشهدوا وأصيب العشرات بسلسلة غارات إسرائيلية استهدفت مناطق متفرقة في قطاع غزة على مدار يومي الأربعاء والخميس.

فيما ردت المقاومة على العدوان بقصف عشرات المستوطنات والمواقع العسكرية المحاذية لقطاع غزة بعشرات القذائف والصواريخ، والتي اسفرت عن إصابة عدد من المستوطنين ووقع أضرار ببعض المنازل.

ويأتي العدوان الإسرائيلي في ظل أجواء متوترة شهدها القطاع بعد استشهاد عنصرين من القسام بقصف مدفعي إسرائيلي لموقع للمقاومة أثناء مناورة تدريبية.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورمسيرةلموظفيالأونروافيغزة
صورتشييعجثمانالشهيداحمدعمرفيمخيمالشاطئغربغزة
صورتشيعجثمانالشهيدمحمدابوناجيفيشمالقطاعغزة
صوروداعالشهيدينمحمدابوناجيواحمدعمرشمالقطاعغزة

الأكثر قراءة