المدينة اليومالحالة
القدس12
رام الله12
نابلس12
جنين15
الخليل12
غزة18
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-09-13 14:41:28
إنهاء الانقسام حجر الأساس لبناء برنامج كفاحي..

المجدلاوي: "أوسلو" مغلقاً منذ البداية وكان ضرراً وليس ضرورة

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

أكد النائب في المجلس التشريعي عن كتلة الشهيد أبو على مصطفي جميل المجدلاوي، أن "طريق "أوسلو" طريقاً مغلقاً منذ البداية"، مردفاً: "لم أكن من المراهنين على أن اتفاق "أوسلو" بأنه يمكن أن يصل بنا إلى أي مكان، يستجيب للحد الأدنى من حقوقنا الوطنية".

وأضاف المجدلاوي في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"،  "الحديث عما بقي من "أوسلو"، هو تحصيل حاصل لطريق مغلق منذ الأساس"، موضحاً أن "البعض يذهب إلى قراءات تفصيلية للاتفاق،؛ فيناقش التغييرات على الأرض، ويناقش الإغلاقات والحصار وتنكُّر إسرائيل لما اعتقد البعض أنه يمكن أن تفي به "أوسلو".

واستدرك قائلاً: "لستُ من معسكر الواهمين بإمكانية الوصول إلى نتائج عبر هذا الاتفاق"، لافتاً إلى أن "الاتفاق كان ضرراً من ألف إلى يائه، ولم يكن ضرورة؛ لأن ما أسماه البعض بـ"الغموض الإيجابي"، كان يفتح الباب واسعاً للعدو الإسرائيلي، بحكم اختلال ميزان القوى لصالحه".

وتابع " المسألة ليست أخلاقية ولا مسألة عواطف؛ ولكنها مسألة ميزان قوى؛ حين أن اتفاق "أوسلو" كان بين طرف قوي وآخر ضعيف، والطرف الضعيف فيه لا يستند إلى أي عناصر حقيقية للقوة، لا القوة الذاتية ولا الإقليمية والدولية".

 وأردف "صحيح أن شعبنا هو مصدر كل الفعل وكل القوة في مواجهة العدو؛ لكن اتفاق "أوسلو" لم يراهن على قوة الشعب، وراهن على ما تم توقيعه من اتفاقات مع العدو الإسرائيلي؛ لذلك لم يكن أمام هذا الاتفاق أي فرصة للنجاح".

ومضى قائلاً: "إذا أردنا أن نكون واضحين في توجهاتنا؛ فعلينا أن نتفق أولاً على أن الخطوة الأولى التي تشكّل حجر الأساس لأي برنامج وطني كفاح حقيقي لشعب الفلسطيني، هي خطوة إنهاء الانقسام"، لافتاً إلى أن المقاومة والمفاوض ضعفا وتأثرا بسبب الانقسام.

وأكد النائب في المجلس التشريعي على أنه "بإنهاء الانقسام يمكن الاتفاق على برنامج كفاحي يقوم على ثلاث ركائز أساسية: الأولى؛ الصمود على أرض الوطن، والثانية هي المحافظة على ثقافتنا الوطنية التي تحفظ التاريخ والتراث والحق الفلسطيني وتورثّه لأجيال قادمة، أما الركيزة الثالثة لهذا البرنامج؛ الاشتباك الشامل مع العدو في كل الساحات والميادين وفقاً للظروف، واشتقاق وسيلة الكفاح المناسبة في كل لحظة وكل ميدان من ميادين المواجهة".



مواضيع ذات صلة