المدينة اليومالحالة
القدس10
رام الله10
نابلس11
جنين13
الخليل10
غزة16
رفح15
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » منوعات
2018-10-06 22:46:37

فيديو منشار مخفي في لوحة يدمرها لحظة بيعها بـ1.7 مليون دولار!

وكالات - وكالة قدس نت للأنباء

قام الفنان التشكيلي البريطاني مجهور الهوية - بانكسي، أمس الجمعة بتمزيق لوحة له بيعت في مزاد علني بدار سوذبيز بأكثر من مليون دولار.

لا يعرف اذا كان الفنان نفسه وراء العملية أم لا، ولكن ما إن هوت المطرقة لتعلن بيع اللوحة "فتاة مع بالون"، بالمزاد العلني مقابل 1,37 مليون دولار، (1,042 مليون جنيه استرليني) وهو سعر قياسي للوحة للفنان، حتى بدأ تشغيل جهاز تمزيق الورق الذي يرجح أنه كان مركبًا مسبقًا في إطار اللوحة، وتوقف الجهاز عن العمل واللوحة لا تزال في منتصف الطريق.

وكانت لوحة الفتاة مع بالون الأخيرة من الأغراض واللوحات المعروضة في هذا المزاد العلني ليل أمس الجمعة.  وكانت قد ظهرت لوحة الفتاة مع بالون على جدار في شارع "غريت ايسترن" بشوريديتش شرق لندن. وهذه اللوحة التي تعود للعام 2006 كانت قد عرضت في أحد دور العرض.

ونشر الفنان البريطاني على صفحته "الانتسغرام" صورة للجمهور المصدوم لحظة تمزيق الورقة وكتب تعليقا يقول "ها هي تضيع، تضيع، ضاعت... ".

وقالت دار سوذبيز إن هذه "بالتأكيد" أول مرة يمزق فيها عمل فني نفسه عقب بيعه في المزاد.

وتفحص دار سوذبيز اذا ما كانت ستُلغي المزاد العلني أم لا في أعقاب ما حدث، اذ هناك من يقول إن سعر اللوحة الآن قد ارتفع، وبالتالي ربما يعاد بيعها من جديد في المزاد.

ويقدر خبراء الفنون بأن سعر اللوحة قد ارتفع على الأقل بنسبة 50% في ظل تمزيقها النصفي كما حدث. وقد يبلغ قرابة الـ2 مليون جنيه استرليني.

واشتهر الفنان الذي يرجح أنه ابن مدينة بريستول الانجليزية بسبب جدرياته التي تغطي جدران العالم...
وفي شهر آذار/ مارس المنصرم، افتتح فندق "والداوف" بجوار الجدار الفاصل في مدينة بيت لحم، أمام النزلاء للمرة الأولى، وهو أحد مشاريع بانكسي الذي يهدف إلى "إسماع صوت الفلسطينيين"، بحسب القيميّن عليه.

في العام 2007، أمضى بانكسي بعض الوقت في بيت لحم، وترك فيها عددا من اللوحات الجدارية، منها صورة لفتاة صغيرة تفتش جنديا ويداه مرفوعتان وسلاحه ملقى إلى جانبه. وكان بانكسي حينها برفقة نحو 15 فنانا آخر، وقد أقام سرًا في المدينة التي ولد فيها المسيح، وقدم أعماله في معرض قرب كنيسة المهد. ومن الرسوم التي طبعها على جدار الفصل العنصري - سلم، وفتاة صغيرة تحملها بالوناتها، ونافذة تطل على مشهد وادع، للدلالة على أثر الجدار على حياة الفلسطينيين. في العام 2015، دخل بانكسي خلسة إلى قطاع غزة من خلال الأنفاق السرية، وهناك رسم ثلاث جداريات في القطاع المحاصر منذ أكثر من عشر سنوات.
في العام 2003 بدأت شهرة بانكسي تنتشر بسبب رسوم غريبة على جدران لندن، منها صور لحراس ملكيين يبولون على جدار، وتبادل قبل بين عناصر شرطة، لكنه ما زال لا يكشف عن هويته الحقيقية. في العام 2015، افتتح حديقة فنية قرب بريستول، تضم من بين الأعمال فيها مجسمًا متفحمًا لقصر ديزنيلاند وتمثالًا لساندريلًا مشنوقة ومتدلية من عربتها المتحطمة، وملتقطو صور المشاهير يتحلقون حولها. وعبر حينها عن هدفه من هذه الحديقة بالقول "إنها حديقة ذات موضوع فني الهدف منها أن تتناول الحدائق ذات المواضيع الفنية مواضيع فنية أكثر جدية" مما هو الآن.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالفنانالعراقيسعدونجابريزورقريةالخانالاحمرالمهددةبالهدم
صورحفلاشهاركتابدبلوماسيةالحصارللدكتورصائبعريقاتبجامعةالاستقلالاريحا
صورمعرضصورمراياالعودة
صورالجبهةالشعبيةتنظمفعالياتفيغزةاحتفالابالذكرىالـ51لانطلاقتها

الأكثر قراءة