2018-12-19الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس9
رام الله10
نابلس10
جنين12
الخليل9
غزة13
رفح16
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-10-07 11:36:42
في ظل الانقسام..

الزق: التدخل بغطاء إنساني في غزة هدفه صناعة دُويلة فيها

غزة - وكالة قدس نت للأنباء/ مي أبو حسنين

أكد عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية ومسؤول جبهة النضال الشعبي في قطاع غزة محمود الزق، أن الاجتماع الحاسم للمجلس المركزي في الـ26 من الشهر الجاري، سيقف أمام عنوان أساسي "تحديد العلاقة مع إسرائيل"، على ضوء تنصلها بالمطلق من كافة الاتفاقيات التي تمت معها.

وقال الزق في تصريح لمراسلة " وكالة قدس نت للأنباء"، إن "المجلس المركزي، سيقف أمام آليات تنفيذ القرارات، التي أعدتها اللجنة التنفيذية ، وذلك فيما يتعلق بالاتفاقيات الاقتصادية والأمنية التي تم توقيعها مع الاحتلال، الأمر الذي أدى لضرب فكرة الدولة الفلسطينية بالأساس".

وشدد قائلاً:"من الضروري تنفيذ قرارات المجلس المركزي؛ باعتباره الهيئة الأولى في المنظومة السياسية الفلسطينية".

وفيما يتعلق باتخاذ المركزي إجراءات جديدة ضد قطاع غزة، أكد عضو اللجنة المركزية لمنظمة التحرير قائلاً: "نحن ضد أي إجراء يمس حقوق الموظفين ورواتبهم في القطاع، لأنها محمية بالقانون".

وأضاف: "كان لنا موقف، أن الإجراءات التي اتخذت بحق موظفي السلطة في القطاع، خاطئة، ولا تحقق الغرض المرجو منها، بالضغط على الإنقسام".

وأردف: "حماس لم تتأثر من الإجراءات؛ لأن هناك أطرافاً تسعى لإبطال مفعول الإجراءات التي يتخذها الرئيس ضد حركة حماس وليس ضد غزة بالمعنى العام للكلمة". على حد قوله

وشدد قائلاً: "الإجراءات تؤثر بشكل كارثي على موظفي الحكومة وأبناء منظمة التحرير في القطاع، وتساهم أيضاً في الزج في شرائح من شعبنا في غزة صوب الخلاص بأي اتجاه كان".

وأوضح أنه لا يمكن حل إشكاليات القطاع، إلا بوجود حكومة الوفاق الوطني، بتسلمها صلاحياتها في غزة كما في الضفة الغربية؛ لأنه على حماس أن تدرك أن من يحكم عليه أن يلبي الحد الأدنى ويوفر المتطلبات اللازمة لمن يحكمه.

وشدد قائلاً: "أي محاولة للتدخل بغطاء إنساني لحل مشكلات القطاع في ظل الانقسام كما يتصرف السفير القطري محمد العمادي، مشبوهه، ولا يصب إلا في سياق صناعة دويُلة في غزة".



مواضيع ذات صلة