المدينة اليومالحالة
القدس19
رام الله20
نابلس20
جنين22
الخليل18
غزة23
رفح24
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-10-13 05:40:12

رفض استئناف طالبة أمريكية فلسطينية ضد منع دخولها إسرائيل

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

رفضت المحكمة المركزية في تل أبيب مساء امس الجمعة، استئناف الطالبة الأمريكية الفلسطينية لارا القاسم التي طلبت الدخول الى اسرائيل لتدرس اللقب الثاني في الجمعة العبرية بالقدس.

وأيدت المحكمة اعتبار رفض ادخالها الى اسرائيل بضمن "الأطر القانونية الادارية" لنشاطها في الماضي ضمن حملة المقاطعة لاسرائيل.

وكتب القاضي ايرز يكوتيئيل في قراره "الدعوة للمشاركة في حملة مقاطعة ضد الدولة قد تعتبر تشجيعًا للمشاركة بنشاط غير قانوني أو بتدبّر يحمل عناصر محظورة. التعليمات التي قصدها المشرعن للاحتماء من ظاهرة المقاطعة تسمح بتصديق قيود سلطوية على جهات تسعى الى المس بالمصالحة الهامة المعرّفة كحقوق أساسية".

واكد القاضي ان القاسم دعت الى مقاطعة اسرائيل، ودعت مركز تربوي أمريكي لرفض قبول رعاية اسرائيلية، ووقف تشغيل شركة حراسة تنشط في المستوطنات الاسرائيلية بالضفة الغربية أيضًا.

ونفى القاضي ان تكون قد تراجعت القاسم عن مواقفها في الماضي رغم أنها محت تاريخ نشاطها عبر وسائل التواصل الإعلامي.

واعلن محامي الناشطة الأمريكية، يوتام بن هيلل، ردًا على قرار المحكمة أن موكلته ستدرس خطواتها المستقبلية "بعد هذا اليوم المحزن" على حد تعبيره. وقد تسعى القاسم الى الاستئناف على قرار المحكمة المركزية واللجوء الى محكمة العدل العليا في اسرائيل.

وكانت قد رأت نائبة وزير الخارجية الإسرائيلي تسيبي حوتوفيلي، أن تل أبيب كانت مُحقة، بمنع الطالبة الجامعية لارا القاسم من دخول أراضيها، بحجة أنها تدعم المقاطعة ضد إسرائيل، إلا أن الخطوة لم تكن "حكيمة"، على حد تعبيرها.

ومطلع الأسبوع هاجم وزير الأمن الداخلي ووزير الشؤون الاسترايتيجة الاسرائيلي جلعاد أردان الجامعة العبرية في القدس على خلفية موقفها الداعم للارا القاسم، معتبرًا أن الجامعة تدعم "ناشطة مقاطعة أجنبية". وكان طالب النائب العربي في الكنيست يوسف جبارين بإطلاق سراح الناشطة والسماح لها بالدخول الى اسرائيل، منوّهًا الى أنها محتجزة لدى سلطات الأمن في المطار منذ قرابة الأسبوعين.

وكانت القاسم قد حصلت على تأشيرة دراسية من القنصلية الاسرائيلية في ميامي لدراسة اللقب الثاني في القدس، الا ان الأمن الاسرائيلي استوقف لارا فور هبوطها في مطار بن چوريون مانعًا دخولها، بإدعاء بأنها كانت ناشطة في المنظمات الّتي تعمل لمقاطعة اسرائيل.
وبدأت إسرائيل تتجه مؤخرًا الى التحقيق مع النشطاء اليساريين حول العالم الذين يصلون الى إسرائيل. وتشير إسرائيل الى أن هذه التحقيقات "ليس الهدف منها المشاركة بالاحتجاجات إنما منع تنظيم نشاطات مخالفة للقانون".

ولمحاربة حملات المقاطعة، سن الكنيست عام 2011 "قانون المقاطعة" ضد كل من يطالب بمقاطعة إسرائيل واعترضت عليه مؤسسات حقوق الإنسان. وصادقت المحكمة الإسرائيلية العليا على هذا القانون في 15 نيسان/ أبريل 2015 معتبرة "أن المقاطعة لها طابع عنصري كونها تنادي بمقاطعة مؤسسات فقط لانتمائها الإسرائيلي".

وتعمل حركة "BDS" على تشجيع مقاطعة إسرائيل ليس اقتصاديًا فحسب بل في كافة المجالات الأخرى سواء أكاديميًا أو سياسيًا أو رياضيًا.

وأحرزت حملة المقاطعة تقدما في الولايات المتحدة وبريطانيا والغرب عموما، ويبدو أن لها وقعا كبيرا على الشعب الأمريكي على وجه الخصوص حيث تنشط بشكل قوي في الجامعات الأمريكية والبريطانية، حيث يعتقد نحو ثلث الأمريكيين أن المقاطعة هي أداة شرعية لممارسة الضغط على دولة إسرائيل.

 



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوراصاباتبقمعفعالياتالجمعةالـ30لمسيرةالعودةشرقغزة
صورمواجهاتبينالشبانوجنودالاحتلالفيمدينةالخليل
صورمواجهاتبينالشبانوجنودالإحتلالخلالمسيرةكفرقدومالأسبوعية
صورقمعمسيرةسلميةفيقريةالخانالأحمرالمهددةبالهدم

الأكثر قراءة