المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله13
نابلس15
جنين17
الخليل13
غزة18
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2018-10-20 12:26:10
حال أصرت حماس أن تكون سلطة الأمر الواقع..

عبد الله: المركزي سيشكل لجنة لتجنيب المواطن ثمن الإجراءات بغزة

رام الله- وكالة قدس نت للأنباء/ مي أبو حسنين

أكد عضو المجلس الثوري لحركة فتح ورئيس اللجنة السياسية في المجلس التشريعي الفلسطيني عبد الله عبد الله، أنه حال أصرت حركة حماس، أن تكون سلطة الأمر الواقع في قطاع غزة، فإن كل المصروف الذى تصرفه السلطة الفلسطينية " 95 مليون دولار"، لا يمكن أن يستمر، وستأخذ إجراءات خلال اجتماع المجلس المركزي القادم في الـ28 من الشهر الجاري.

وأوضح عبد الله في تصريح لمراسلة "وكالة قدس نت للأنباء"، إن "السلطة، ستعمل على تجنيب المواطن العادي ثمن هذه الإجراءات، وذلك من خلال لجنة سيشكلها المركزي، مكلفة للبحث ووضع الآليات". على حد قوله

ورفض اطلاق مصطلح "عقوبات فلسطينية" على الإجراءات التي يفرضها الرئيس محمود عباس ضد قطاع غزة؛ متسائلاً في نفس الوقت: "من يدفع رواتب الموظفين وفاتورة الكهرباء في القطاع؟ أليس السلطة؟!."

وشدد قائلاً : "من غير المعقول أن يكون بنيامين نتنياهو وجيسون غرينبلات، أكثر حرصاً على الوضع الإنساني في القطاع"، مستدركاً أن "إجراءات السلطة في القطاع مؤقتة لحين حل الإشكال، ولا زلنا نرفع الصوت بشأن الموظفين".

وعلى صعيد مواز، رأى عضو المجلس الثوري لحركة فتح، أن هناك جوانب دستورية يجب أن تراعي في مسألة دعوة ثوري فتح المجلس المركزي لحل التشريعي، لكن التشريعي بوضعه الحالي لا يقوم بمهامه من تشريع ومراقبة للسلطتين التنفيذية والقضائية. على حد قوله

وشدد على ضرورة المحافظة على النصوص، لكن استمراره بهذه الطريقة وعدم اجتماعه والانفاق عليه، من دفع لدعوة حله.

وفي اتجاه آخر، أكد أن تأجيل رئيس المخابرات المصرية عباس كامل زيارته للأراضي الفلسطنية، مرتبط بمرافقه للرئيس عبد الفتاح السياسي في جولته الخارجية ألمانيا، وأنه سيقوم بإعادة ترتيب جدول زيارته القديم، معلناً أنه سيزور الأردن وفلسطين بشقيها الضفة الغربية وقطاع غزة وإسرائيل.

وشدد قائلاً: "هناك قناعة راسخة للمصريين بإنجاز المصالحة وحقن الدماء في فلسطين، ثم التوجه لإنجاز ملف التهدئة".

ودعا إلى ضرورة توفر استراتيجية فلسطينية قائمة على وحدة الجبهة الداخلية وصلابتها، بالإضافة إلى تصعيد مواجهه الاحتلال ومن يدعمه.



مواضيع ذات صلة