2018-11-21الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله15
نابلس16
جنين18
الخليل15
غزة20
رفح20
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-10-21 22:27:53

مشروع قانون يمنح وزيرة الثقافة الإسرائيلية سحب ميزانيات من مؤسسات

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

وافقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية للتشريع اليوم الاحد على مشروع قانون قدمته وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغف يتيح لوزارتها الغاء ميزانيات من مؤسسات ثقافية الى جانب الصلاحيات الممنوحة الى وزارة المالية.

التعديل القانوني الذي يحمل اسم "الولاء بالثقافة" وحظي على دعم وزير المالية موشيه كحالون، يساعد وزارة الثقافة على تقليص ميزانيات او الغاءها تماما لعدة أسباب بينها :انكار وجود إسرائيل كدولة يهودية وديموقراطية، التحريض على العنصرية، عنف وإرهاب، دعم كفاح مسلح او إرهاب، الاحتفاء بيوم الاستقلال كيوم حداد، تخريب او تحقير العلم الإسرائيلي ورموز الدولة. في مشروع القانون الحالي ذكر بان المستشار القضائي للحكومة يجد به "صعوبات قضائية حقيقية، حتى بدون ان تصل الى مستوى المنع، والتي سيقوم المستشار القضائي بعرضها امام الحكومة".

الوزير ريغف قالت من جانبها :"كما وعدت، قانون الولاء بالثقافة انطلق...انا سعيدة بان الصراع الطويل الذي بدأ منذ عامين سينتهي. حرية التعبير هي شمعة تضيء طريقنا وقيمة مركزية لدولة إسرائيل كدولة ديموقراطية، لكن الحفاظ على حرية التعبير ليس رخصة للتحريض ضد إسرائيل كدولة يهودية وديموقراطية. التعديل الذي عرضته بدعم من وزير المالية موشيه كحالون واطلب بان أشكره على تفهمه ودعمه".

 

الوزيرة ريغف بادرت لهذه الخطوة، حتى تمنحها القدرة لسحب الميزانيات التي لم تنجح وزارة المالية بان تفرض عليها "قانون النكبة" و"قانون المقاطعة"، حيث رفض المستشار القضائي لوزارة المالية 98 طلبا بتطبيق "قانون النكبة". ومنذ توليها الوزارة عام 2015 طالبت ريغف بان تتمتع وزارتها بصلاحيات حول الموضوع.

من جانبه رئيس بلدية تل ابيب رون حولداي هاجم مشروع القانون بشدة وأشار الى انه سوف يمنح ميزانية لكل مؤسسة ثقافية بتل ابيب تقوم ريغف بسحب ميزانيتها، ووصف حولداي القانون بانه "كم للافواه من قبل حكومة نسيت ما هي الديموقراطية وبدون حرية التعبير لن تكون هناك ثقافة" وقال إن "بلدية تل ابيب- يافا ستشكل حائطا أمام القانون" وقال :"نحن سنتأكد بان أي شخص لن يتأذى منه وفي النهاية سيتلقى دعما من البلدية. نحن لدينا المبدعون والفنانون سيستمرون بالعمل بشكل حر، نقدي وبدون رقابة- وان كان هذا سيضايق أحدا بالحكومة – فاليواجهنا. الابداع الإسرائيلي اللاذع والمتنوع كان قبل هذه الحكومة وسيكون بعدها".

ونشر في وقت سابق مبدعون إسرائيليون عريضة تدعو الى عدم إقرار تعديل القانون، قالوا فيها إن :"المجتمع الإسرائيلي هو مجتمع قوي وديموقراطي، حصانته ترتبط على قدرته إقامة حوار متنوع ، يحترم عدد واسع من وجهات النظر والآراء. تمويل الثقافة مطلوب لتوفير مجال يعتمد على الفكر والابداع، لصالح كل المجتمع الإسرائيلي وكافة الآراء فيه.. لذلك لا يجب السماح بالمصادقة على الاقتراح ، ممنوع استخدام أي سلطة كانت على الميزانيات الجماهيرية لمنع التواجد الشرعي في المجال الجماهيري لاراء ووجهات نظر متنوعة، غير مريحة للسلطة ".



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورجرافاتولياتالاحتلالتهدمعددمنالمتاجربمخيمشعفاطفيالقدس
صوراحياالذكرى14لاستشهادالزعيمالفلسطينيياسرعرفاتبغزة
صورقمعفعالياتالمسيرةالبحريةالـ16شمالغربقطاعغزة
صورالرئيسمحمودعباساثناحفلعيدالمولدالنبويالشريف

الأكثر قراءة