المدينة اليومالحالة
القدس12
رام الله12
نابلس12
جنين13
الخليل11
غزة16
رفح16
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-11-01 23:37:09

نتنياهو ينتقد ما اعتبره "موقفا عدائيا ومنافقا" للاتحاد الأوروبي

وكالات - وكالة قدس نت للأنباء

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، في اجتماع مع رئيس الوزراء البلغاري فيكو بوريسوف "نحن جزء من نفس الثقافة التي تقدّر الحرية والسلام والتقدم. اليوم تتعرض هذه الثقافة للهجوم، خاصة من قبل قوى الإسلام المتطرف". كما انتقد نتنياهو، اليوم الخميس، ما اعتبره "موقفا عدائيا ومنافقا" للاتحاد الأوروبي قبيل توجهه لإجراء محادثات في بلغاريا مع قادة أربع دول في شرق أوروبا.

وكثيرا ما أدلى نتنياهو بمثل هذه التصريحات المنددة بالاتحاد الأوروبي الذي ينتقد اسرائيل وسياستها المنتهجة في الضفة الغربية وتشييدها المستوطنات فيها. وللتصدي لتلك الانتقادات سعى نتنياهو لتحالفات مع دول أوروبية متعاطفة مع إسرائيل مثل المجر التي تمثل مواقفها القومية شوكة في خاصرة بروكسل.

وقال نتنياهو "أغادر الآن للمشاركة في قمة دول وسألتقي أصدقائي، رؤساء وزراء بلغاريا واليونان ورومانيا والرئيس الصربي". وأضاف "هذا ليس لقاء أصدقاء فحسب، إنها أيضا كتلة دول أرغب في تعزيز سياستي معها لتغيير الموقف العدائي والمنافق للاتحاد الأوروبي". وكان نتنياهو قد أدلى بتصريحات مماثلة قبيل توجهه للمشاركة في قمة لدول البلطيق في آب/اغسطس.

وبعيدا من الصراع مع الفلسطينيين، يسعى رئيس الوزراء الإسرائيلي لإقناع دول أوروبية بممارسة مزيد من الضغط على إيران. والدول الأوروبية على خلاف مع الولايات المتحدة منذ انسحابها من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين طهران والقوى الست الكبرى، وإعادة واشنطن فرض عقوبات على إيران، وهو ما طالبت به إسرائيل طويلا.

يشار إلى أن انتقاد نتنياهو جاء على خلفية ما أعرب به الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن "ذهوله" لأوجه التشابه بين الوضع الحالي في أوروبا والوضع في حقبة الثلاثينات داعيا إلى "وضوح الرؤية" و"المقاومة"، في مقابلة أجرتها معه صحيفة "ويست فرانس" الأربعاء. وقال ماكرون "أشعر بالذهول لمدى التشابه بين الوقت الذي نعيشه وزمن ما بين الحربين"، متحدثا على هامش زيارة إلى معرض مخصص لرئيس الوزراء الأسبق في مطلع القرن العشرين جورج كليمنصو.

ورأى في المقابلة التي نشرتها الصحيفة على موقعها الإلكتروني "في أوروبا منقسمة بفعل المخاوف والانغلاق القومي وتبعات الأزمة الاقتصادية، نشهد بشكل شبه منهجي تفكك كل ما انتظمت حوله حياة أوروبا ما بعد الحرب العالمية الأولى وحتى أزمة 1929". وتابع "يجب أن يبقى ذلك ماثلا في أذهاننا، أن نكون واضحي الرؤية ونعرف كيف نقاوم الأمر" من خلال "نشر الزخم الديموقراطي والجمهوري".

ويستعد ماكرون لإحياء الذكرى المئوية لنهاية الحرب العالمية الأولى بزيارة مواقع المعارك في شمال فرنسا وشرقها على مدى أسبوع اعتبارا من الأحد، قبل إقامة مراسم كبرى في ذكرى توقيع الهدنة في 11 تشرين الثاني/نوفمبر 1918 عند قوس النصر في باريس بحضور مئة قيادي من العالم بأسره.

وقال ماكرون إن أوروبا اليوم "تواجه خطرا: خطر أن تتفكك بسبب آفة القومية، وأن تثير قوى خارجية البلبلة فيها. وأن تخسر بالتالي سيادتها. أي أن يتوقف أمنها على الخيارات الأميركية وتبدلاتها، وأن يكون للصين حضور متزايد في البنى التحتية الأساسية، وأن تميل روسيا أحيانا إلى التدخل، وأن تتخطى المصالح المالية ومصالح الأسواق الكبرى أحيانا مكانة الدول".



مواضيع ذات صلة