المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله16
نابلس17
جنين20
الخليل16
غزة20
رفح19
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2018-11-03 17:10:02

الجامعة الإسلامية ونقابة المهندسين تعقدان الملتقى الهندسي لخريجي وخريجات كلية الهندسة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

عقدت دائرة شئون الخريجين بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالجامعة الإسلامية بغزة بالتعاون مع نقابة المهندسين – محافظات غزة، لقاءً تواصلياً بعنوان :"الملتقى الهندسي لخريجي وخريجات كلية الهندسة"، وانعقد اللقاء في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية، وحضر اللقاء كل من: الأستاذ الدكتور عبد الكريم محسن- عميد كلية الهندسة، والدكتور سعيد الغرة- عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، والمهندس كنعان عبيد- نقيب المهندسين بمحافظات غزة، والأستاذ عبدالله كلاب- مدير عام التشغيل بوزارة العمل بغزة، ولفيف من المعنيين والمهتمين، وخريجي وخريجات كلية الهندسة.

وجاء عقد الملتقى بهدف تعزيز روح التواصل بين الجامعة وخريجيها من جانب والتواصل مع المسئولين وأصحاب القرار واهتماماً بما يخص خريجي وخريجات كليات الهندسة من جانب أخر.

الافتتاحية

وفي كلمته، تحدث الأستاذ الدكتور محسن عن دور كلية الهندسة في متابعة الأنشطة المتعلقة بخريجي الكلية، من أجل استمرار التواصل مع الخريجين بعد التخرج والتواصل مع الشركاء والمعنيين، والعمل على تطوير الخطط الأكاديمية بما يتوافق مع متطلبات السوق وحاجة المؤسسات من الخريجين ذوي الكفاءة العالية.

من جانبه، لفت الدكتور الغرة إلى دور الجامعة في متابعة خريجيها والحرص على تقديم الخدمات للخريجين بشكل عام، وعقد المزيد من اللقاءات التواصلية الخاصة بخريجي الجامعة، وبين دور دائرة شئون الخريجين في متابعة خريجيها بالتواصل مع المؤسسات وغيرها وتقديم خدمة التوظيف والتدريب والتطوع وعقد البرامج التدريبية لتطوير مستوى ومهارات الخريجين في كافة المجالات.

من جهته، أكد الدكتور عبيد على أن المهندسين لا يمكن أن يعتمدوا فقط على الوظائف التقليدية بل يجب عليهم ممارسات الأعمال الهندسية بكافة أنواعها، والسعي للتطوير وممارسة العمل على أرض الواقع وتطوير ما تم دراسته في الجامعة.

ونوه الأستاذ كلاب إلى قيام الوزارة بإعداد الخطط اللازمة من أجل توفير فرص العمل المؤقتة للخريجين، والعمل على تطوير قواعد البيانات التي تمكن من معرفة الخريجين العاطلين عن العمل، والسعي لتقليل نسب البطالة الكبيرة بين صفوف الخريجين الجامعيين، وأشار إلى وجود بعض المعوقات التي تحول دون تنفيذ المزيد من المشاريع التي تخدم خريجينا.

جلسات الملتقى

وفي الجلسات العلمية للملتقى، تحدث المهندس محمد العفيفي- باحث، عن أهمية العمل الحر وكيفية الاعتماد على العمل عن بعد باستخدام منصات العمل الحر، ولفت المهندس باسل قنديل- مدير حاضنة الأعمال والتكنولوجيا بالجامعة الإسلامية، إلى أهمية الأعمال الريادية وما تقدمه الحاضنة من خدمات مهمة تساعد الخريجين في التقدم لها وتسهيل الخدمات اللوجستية من أجل إنجاح تلك المشاريع، وحث الخريجين على متابعة المواقع الخاصة بالحاضنة والاستفادة من التجارب فيها، وتناولت المهندسة أماني المقادمة- منسقة المنح الخارجية في الجامعة الإسلامية، أهم المعايير التي يمكن للخريج التقدم لها والحصول على الفرص المتاحة وأهمية تعلم اللغة الإنجليزية كأساس في التقدم للمنح الخارجية في الدول الأوروبية وغيرها.

ويهدف هذا الملتقى للتعريف بدور نقابة المهندسين بقطاع غزة، ووضع المهندسين في صورة الواقع الحالي والنقاش معهم، والبحث عن حلول للتخفيف من الفجوة القائمة بين الخريجين وأصحاب القرار، ومناقشة الأوضاع الاقتصادية الصعبة للخريجين وأرباب العمل، وندرة فرص العمل والبحث عن أفق لخريجي الهندسة، وإطلاع الخريجين على منح الدراسات العليا، وكيفية الاستفادة منها، والاستفادة من فرص التدريب والتشغيل المتاحة من قبل المنظمات العاملة بقطاع غزة.

 



مواضيع ذات صلة