2018-12-19الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس15
رام الله15
نابلس15
جنين17
الخليل14
غزة18
رفح19
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2018-11-16 15:23:12

منع عددا من المشاركين في مؤتمر الصحفيين الدولي من دخول الأراضي الفلسطينية

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

منعت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين ونقيب الصحفيين التونسيين ناجي البغوري، ومستشار اتحاد الصحفيين العرب الإعلامي التونسي الهاشمي نويري، وممثل الاتحاد العام للصحفيين العرب الإعلامي المغربي عبد الله البقالي من دخول الأراضي الفلسطينية للمشاركة في المؤتمر الدولي "صحفيون في مرمى النيران".

واستنكرت نقابة الصحفيين محاولة سلطات الاحتلال عرقلة اجتماع اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين، والمؤتمر الدولي "صحفيون في مرمى النيران"، من خلال منع دخول عدد من المشاركين من دخول الأراضي الفلسطينية ومنع الوصول إلى مدينة رام الله.

وأشارت النقابة إلى أن "هذا الاجراء الاحتلالي هو ايغال في مسلسل الانتهاكات المتواصلة ضد الصحفيين، ومحاولة بائسة لمنع صحفيي العالم من الاطلاع على ما يعانيه الصحفي الفلسطيني والقمع المتواصل من سلطات الاحتلال".

وبدأت الوفود العربية والأجنبية المشاركة في المؤتمر الإعلامي الدولي "صحفيون تحت النار"، بالوصول إلى مدينة رام الله، منذ مساء الامس الخميس.

وعقدت الهيئة الإدارية للاتحاد الدولي للصحفيين، صباح اليوم الجمعة، اجتماعها في احد فنادق رام الله برئاسة رئيس الاتحاد فيليب لوروث.

وتناول الاجتماع، الخطوط العريضة التي سيناقشها الاجتماع نصف السنوي للجنة التنفيذية للاتحاد، والذي يعقد يومي السبت والأحد، ولأول مرة في فلسطين.

وضمن فعاليات المؤتمر الإعلامي الدولي، دعت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، كافة الصحفيين للمشاركة في "مسيرة الدخول إلى القدس عبر حاجز قلنديا"، في تمام الساعة الـ11 من صباح يوم غد السبت، وبمشاركة نحو 40 من قادة الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب.

كما جددت النقابة دعوتها للجسم الصحفي بأكمله للمشاركة بفعاليات المؤتمر يوم الأحد، والذي يعقد تحت رعاية الرئيس محمود عباس وبحضور رئيس الوزراء رامي الحمد الله، ويهدف إلى دعم واسناد صحفيي فلسطين وحقوقهم وحرية عملهم وحركتهم.

واعتبرت النقابة، ان المشاركة الفاعلة في المؤتمر واجب ملزم وتأكيد على اصطفاف الجسم الصحفي وإجماعه على رفض الاعتداءات الاحتلالية على الصحفيين وتنوع أشكال الانتهاكات بحقه، وعلى تمادي سلطات الاحتلال وسنها لتشريعات مخالفة للمواثيق والقوانين الدولية، وبخاصة قانون منع التصوير، وسلسلة الأنظمة والإجراءات العنصرية التي تستهدف الصحفي الفلسطيني.

وأشارت النقابة الى أنها وضعت كل إمكانياتها وجهودها من أجل إنجاح اجتماع اللجنة التنفيذية للاتحاد وخروجه بقرارات تنسجم وحجم الانتهاكات الاسرائيلية، وانها تتطلع لدعم الصحفيين ووسائل الاعلام الفلسطينية وكافة الجهات ذات العلاقة لهذا الحدث الهام.

ويأتي انعقاد المؤتمر واجتماعات اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين استجابة لطلب نقابة الصحفيين ممثلة بنقيبها عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد ناصر أبو بكر، انطلاقًا من خصوصية فلسطين ونقابتها وقضية صحفييها الذين يواجهون يوميًا أبشع الجرائم على يد قوات الاحتلال الاسرائيلي، حيث تتصاعد وتيرة الاعتداءات على الصحفيين كمًا ونوعًا.



مواضيع ذات صلة