2018-12-19الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس11
رام الله11
نابلس12
جنين13
الخليل10
غزة17
رفح18
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » القدس
2018-11-18 11:40:48
تطويق واختراق وتفتيت..

"كرم الجاعوني".. أكبر عملية تهجير تشهدها القدس منذ نكسة الـ 67

غزة- وكالة قدس نت للأنباء/ علا كلخ

بعد ادعاءات كاذبة قُدمت ضد منطقة "كرم الجاعوني"، في الشمال من البلدة القديمة في القدس المحتلة، مازال سكانها يناضلون في معارك قانونية في محاكم الاحتلال لوقف تهجيرهم وطردهم من قبل جمعيات استيطانية إسرائيلية.

"كرم الجاعوني" منطقة تقع في حي الشيخ جراح، شيدته وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) ووزارة التعمير الأردنية بين عامي 1954 و1959 لتوفير سكن للاجئين الفلسطينيين الذين هُجروا من منازلهم غربي القدس عقب النكبة عام 1948.

وتضم قطعة الأرض المستهدفة 29 بناية تسكنها أكثر من 100 عائلة فلسطينية منذ خمسينيات القرن الماضي، ويسعى الاحتلال لإجلاء سكانها تمهيدا لبناء حي استيطاني بأكبر عملية اقتلاع وتهجير تشهدها المدينة المقدسة المحتلة منذ نكسة 1967.

بدوره، مدير دائرة الأراضي في مؤسسة بيت الشرق، خليل التفكجي، يقول: إن "الجانب الإسرائيلي لديه مشروع كامل متكامل في عملية تطويق الأحياء الفلسطينية ثم عملية الاختراق ثم التفتيت لصالح التجمعات الاستيطانية".

ولفت التفكجي في تصريح لـ"وكالة قدس نت للأنباء"، أن "هذه السياسة الإسرائيلية بعد أن قامت إسرائيل بتطويق التجمعات الفلسطينية بالمستعمرات الإسرائيلية، بدأت الآن في عملية الاختراق لهذه الأحياء، عبر إقامة بؤر استيطانية في داخل الأحياء الفلسطينية ثم تحويل هذه التجمعات الفلسطينية إلى فسيفساء في داخل المستعمرات".

وأضاف: الأهداف الاستراتيجية من ذلك هو منع التواصل الجغرافي، وحتى تكون هناك سيطرة أمنية كاملة، وبالتالي ما يحدث الآن في "كرم الجاعوني" هو ضمن هذه البؤر الاستيطانية التي تم طرحها عام 1990، والتي كان من المقررمن خلالها إقامة 26 بؤرة استيطانية داخل أحياء فلسطينية.

وأشار في ذات السياق إلى أن الاحتلال وضع يده على "3" بيوت في كرم الجاعوني، مؤكدًا أن المخططات الإسرائيلية تهدف تحديداً لتهجير المنطقة من أهلها لربط شرقي القدس في سلسلة المستوطنات الإسرائيلية، موضحاً أن ذلك سيعمل على خلق كتلة استيطانية تمتد من غربي القدس، مرورًا بالحيين الغربي والشرقي في الشيخ جراح حتى الجامعة العبرية.



مواضيع ذات صلة