المدينة اليومالحالة
القدس10
رام الله10
نابلس10
جنين11
الخليل9
غزة16
رفح15
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-11-30 15:00:18

إصابات بقمع فعاليات جمعة "التضامن" على حدود قطاع غزة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أصيب العشرات من المواطنين الفلسطينيين، مساء اليوم، جراء قمع قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي فعاليات الجمعة الـ 36 لمسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة و التي حملت عنوان جمعة "التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني".

ووصل آلاف من الفلسطينيين من مختلف الفئات العمرية لمخيمات العودة  الخمسة المنتشرة على طول السياج الحدودي شرق القطاع للمشاركة في فعاليات الجمعة الـ36، فما أطلق جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي النار بشكل مباشر تجاه المشاركين سلميا في الفعاليات، ما أسفر عن وقوع الإصابات.

وذكر شهود عيان ومسعفون، بأن قوات الاحتلال فتحت نيران أسلحتها الرشاشة وأطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع صوب المشاركين في الفعاليات سلميا على مقربة من السياج الفاصل شرق القطاع.

 وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية بأن إجمالي عدد الإصابات بقمع قوات الاحتلال لفعاليات الجمعة الـ 36 لمسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة بلغ  28 إصابة بالرصاص الحي بينها صحفي شرق البريج وسط القطاع، فيما تعرضت سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر الفلسطيني لقنبلة غاز مباشرة أدت إلى تحطم زجاجها الامامي شرق غزة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر إن "طواقمها تعاملت مع (41) إصابة شرق قطاع غزة على النحو التالي: ( رصاص حي 13،مطاط 8، استنشاق غاز 8، ضربات 6، ضربات قنابل 6".

وكانت قد دعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار المواطنين المشاركة في جمعة "التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني"، وذلك بالتوجه إلى مخيمات العودة الخمسة المنتشرة على طول الحدود شرق قطاع غزة.

وقال خال البطش منسق الهيئة في تصريح مكتوب له "تأتي هذه الجمعة للتأكيد على مظلومة شعبنا الفلسطيني وتمسكه بحقه في العودة وكسر الحصار".

وشدد على ضرورة المحافظة على مسيرات العودة وكسر الحصار  بأدوات السلمية وأخذ كل الاحتياطات لحماية المتظاهرين من قمع الاحتلال، وتفويت الفرصة علة قناصته.

ودعا الدول العربية والإسلامية إلى أن "تأخذ قرارها بكسر الحصار عن غزة ودعم صمود أهالي القدس والضفة الغربية والشعب الفلسطيني وفي كافة أماكن تواجده".

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس الماضي، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة. ما أدى لاستشهاد 247 مواطنًا؛ بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 22 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد.

 



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورالفنانالعراقيسعدونجابريزورقريةالخانالاحمرالمهددةبالهدم
صورحفلاشهاركتابدبلوماسيةالحصارللدكتورصائبعريقاتبجامعةالاستقلالاريحا
صورمعرضصورمراياالعودة
صورالجبهةالشعبيةتنظمفعالياتفيغزةاحتفالابالذكرىالـ51لانطلاقتها

الأكثر قراءة