المدينة اليومالحالة
القدس11
رام الله11
نابلس11
جنين13
الخليل10
غزة17
رفح17
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2018-12-03 21:41:33

تشيع جثمان اللواء خالد عبد الرحيم إلى مثواه الأخير في مقبرة مخيم جرمانا

دمشق - وكالة قدس نت للأنباء

  في موكب مهيب، وعلى وقع الموسيقى العسكرية، لكشافة فلسطين، شيعت جماهير مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق، الشهيد اللواء خالد عبد الرحيم، القائد الوطني الكبير، وأمين سر اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إلى مثواه الأخير في مقبرة مخيم جرمانا.

تقدم الموكب وفد من المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين على رأسه نائب الأمين العام للجبهة فهد سليمان، وضم علي فيصل، معتصم حمادة، خالد عطا، حسن عبد الحميد، هيثم سعيد، وراضي رحيم، وصف من أعضاء اللجنة المركزية للجبهة وقيادة إقليمها في سوريا. كما شارك في التشييع ممثلون عن الفصائل الفلسطينية كافة، وحشد من ممثلي الجمعيات والمؤسسات والفعاليات الثقافية والتربوية والشبابية والنسائية والإتحادات الشعبية الفلسطينية، ووفود مثلث أحزاب الجبهة الوطنية التقدمية في سوريا، على رأسها وفد حزب البعث العربي الإشتراكي.

بعد الإنتهاء من مراسيم الدفن، ألقى فهد سليمان كلمة أشاد فيها بمناقبية الشهيد الكبير ونضالاته وتضحياته على مدى أكثر من نصف قرن من المواجهة اليومية مع الإحتلال والإستيطان، ومشاريع التسوية الهابطة، جنباً إلى جنب رفاقه في الجبهة الديمقراطية وفصائل الحركة الوطنية الفلسطينية.

وتوقف فهد سليمان أمام محطات كان فيها للراحل الكبير أدوار مميزة، إن في إطلاق مسيرة الكفاح المسلح ضد الإحتلال الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ اليوم الأول لعدوان حزيران 1967، أو في ترسيخ اللبنات الأولى لمسيرة الحركة الأسيرة وراء قضبان زنازين الإحتلال الإسرائيلي.

كما تطرق إلى الدور القيادي الذي لعبه اللواء الشهيد خالد عبد الرحيم، بعد استعادته للحرية، في مخيمات لبنان، في تطوير أساليب الكفاح المسلح، في جنوب لبنان، وفي قلب دولة الإحتلال، أو في المناطق المحتلة منذ العام 1967.

بعد انتهاء مراسيم الدفن تقبلت عائلة الراحل الكبير ورفاقه التعازي عند مدخل المقبرة.

يذكر أن اللواء الشهيد خالد عبد الرحيم، أمين سر اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، ولد عام 1945، وتولى في الجبهة مسؤوليات عدة من بينها القائد العام للقوات المسلحة الثورية للجبهة، وبناء الخلايا المسلحة لكتائب النجم الأحمر، وكتائب المقاومة الوطنية الفلسطينية الذراع العسكري للجبهة في الإنتفاضتين الأولى والثانية في القدس والضفة الفلسطينية وقطاع غزة.

رحل بعد معاناة طويلة مع المرض في 2/12/2018، ووري الثرى في مقبرة مخيم جرمانا في 3/12/2018. تقبل التعازي بالشهيد الكبير يومي الثلاثاء والأربعاء، في 4 و5/12/2018 في قاعة الأنس، خلف مسجد صلاح الدين الأيوبي، في منطقة ركن الدين في مدينة دمشق، من الساعة 7:30 إلى 9:30 مساءً■



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورمواجهاتبينالشبانوقواتالاحتلالعلىالمدخلالشماليلمدينةالبيرة
صورصلاةالجمعةفيرحابالمسجدالأقصىالمبارك
صورقواتالاحتلالتقتحممنازلالمواطنينبالقربمندواربيتعينونشمالالخليل
صورمستوطنونيتجمعونبالقربمندواربيتعينونشمالالخليل

الأكثر قراءة