المدينة اليومالحالة
القدس16
رام الله16
نابلس16
جنين19
الخليل17
غزة21
رفح22
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-12-07 03:52:19
الضمير العالمي اسقط المشروع الأمريكي

هنية: الهم الوطني قادر على توحيد شعبنا في مواجهة التحديات

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

رحب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية بفشل الولايات المتحدة الأمريكية في تمرير مشروع قرار يدين حركته في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وقال هنية في تصريح صحفي "تابعنا هذه الليلة ما دار في أروقة الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث وقفت اغلبية الدول مع الحق الفلسطيني بما فيه حق شعبنا في مقاومة الاحتلال والخلاص منه".

وأضاف " في سابقة هي الأولى التي حاولت فيها امريكا انتزاع قرار يدين المقاومة الفلسطينية المشروعة .غير ان الضمير العالمي اسقط  المشروع الأمريكي ضد حماس ومقاومة الشعب الفلسطيني."

وأثنى هنية على جميع الدول التي اتخذت موقفاً مبدئياً ضد الاحتلال الاسرائيلي وسياساته العدوانية ورفضت روايته الكاذبة وتحدت الإرادة الأمريكية المنحازة .وقال "هذا إنجاز مهم للغاية بالنسبة لشعبنا الفلسطيني بكافة مكوناته ولكل الدول الشقيقة والصديقة التي انحازت الى القيم والأعراف وصوتت ضد القرار".

وعبر هنية عن تقديره " الجهود التي بذلتها السلطة الفلسطينية من خلال مندوب فلسطين الدائم د.رياض منصور"، معتبرا  "ما حصل في هذا المجال يؤشر الى أن الهم الوطني قادر على توحيد شعبنا في مواجهة التحديات".

وعبر رئيس المكتب السياسي لحركة حماس عن شكره "للحاضنة العربية والإسلامية التي شكلت الظهير والسند لشعبنا وتحركت طوال الايام الماضية معنا لإفشال التوجه الأمريكي الإسرائيلي."

ودان هنية المواقف التي عكست"نفاقا وانحيازا للاحتلال والاستيطان والحصار وتهويد القدس وتدنيس المقدسات واعتقال الآلاف من ابناء شعبنا."

وقال "ان هذا الإنجاز السياسي لشعبنا ومقاومتة يؤكد شرعية نضالنا ومصداقية روايتنا وفشل عدونا في إقناع الأسرة الدولية بسياساته العدوانية لان الإرهاب الحقيقي هو الاحتلال الذي يجثم على صدورنا وارضنا ومقدساتنا ."

وسقط المشروع الأمريكي لإدانة حركة حماس بغالبية 87 صوتا مقابل 57 معارضا، و33 ممتنعا ما يعني عدم حصوله على ثلثي الأصوات.

وكانت الجمعية العامة صوتت، مساء الخميس، لصالح ضرورة حصول قرار واشنطن بإدانة حماس على غالبية ثلثي أصوات الجمعية، لاعتماده.

وقدمت الولايات المتحدة مشروعها تحت عنوان "أنشطة حماس وغيرها من الجماعات المقاتلة في غزة".

ويدين مشروع القرار حماس "لإطلاق صواريخ بصورة متكررة إلى داخل إسرائيل وللتحريض على العنف، مما يعرض المدنيين للخطر، كما تطالب الجمعية العامة بموجبه حماس والأطراف المقاتلة الأخرى، بما فيها حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية "بوقف جميع الأعمال الاستفزازية والأنشطة العنيفة، بما في ذلك عن طريق استخدام الأجهزة الحارقة المحمولة جوا، وتدين استخدام الموارد من جانب حماس في غزة لإقامة بنى تحتية عسكرية تشمل أنفاقا للتسلل إلى إسرائيل ومعدات لإطلاق صواريخ على المناطق المدنية."



مواضيع ذات صلة