المدينة اليومالحالة
القدس11
رام الله11
نابلس10
جنين11
الخليل10
غزة15
رفح16
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2018-12-07 16:41:10

عشرات الإصابات بقمع فعاليات جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى"

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

أصيب عشرات المواطنين الفلسطينيين، مساء اليوم، جراء قمع قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي الجماهير المشاركة في فعاليات الجمعة الـ 37 لمسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة الشرقية والتي أطلق عليها إسم جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى"

 وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية باصابة 33 مواطناً برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال فعاليات الجمعة الـ 37 لمسيرات العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة، والتي شاركه فيها آلاف الفلسطينيين من مختلفة الفئات العمرة رغم الأجواء الماطرة والباردة.

 وشهدت فعاليات جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى" اشعال الشبان عدد من الإطارات المطاطية قرب مناطق السياج الحدودي شرق قطاع غزة، فيما استهدف جنود الاحتلال مركبات الإسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني  بالأعيرة النارية وقنابل الغاز.

وقال شهود عيان إن عدد من العاملين بالطواقم الطبية أصيبوا بالاختناق، جراء استهدافهم بشكل مباشر بقنابل الغاز شرق جباليا شمال القطاع، فيما أصيب مسعف بالرصاص المطاطي خلال عمله في نقل الجرحى شرق مدينة غزة.

وذكرت تقارير عبرية، بأن جيب عسكري إسرائيلي تعرض للاصابة بأضرار جراء رشقه بالحجارة من قبل الشبان الفلسطينيين المتظاهرين على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وحسب موقع "وللا" العبري تعرض الجيب العسكري للرشق بالحجارة من قبل الشبان شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة بعد تعطله بمنطقة السياج الحدودي.

وقال شهود عيان في قطاع غزة، إن عشرات الشبان الفلسطينيين هاجموا جيب عسكري إسرائيلي بالحجارة بعد تعطله بمنطقة السياج الحدودي شرق البريج ، مما اضطر الجنود المتواجدين بداخله الى الهروب، فيما تقدم الشبان نحو الجيب، قبل ان تطلق قوات الاحتلال النار وقنابل الغاز صوبهم لتفريقهم.

وقال حازم قاسم الناطق باسم حركة "حماس" إن "جماهير الشعب الفلسطيني تصر على مواصلة مسيرات العودة وكسر الحصار للجمعة 37 ، والتي تتزامن مع الذكرى 31 لانتفاضة الحجارة الكبرى، التي ثار فيها شعبنا بكل أطيافه ضد الاحتلال الصهيوني."

وأضاف قاسم في تصريح صحفي "مسيرات العودة هى امتداد للفعل الشعبي العظيم في انتفاضة الحجارة ، التي أعادت إحياء القضية في كل العالم، واليوم تعيد مسيرات العودة تثبيت حقوق شعبنا في مواجهة مشاريع التصفية للقضية الفلسطينية."

وتابع "سيظل نضال شعبنا العادل والمشروع متواصلا حتى تحقيق أهدافه بالحرية والعودة، وستستمر مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها ، وفي مقدمتها كسر الحصار عن قطاع غزة."

 

ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار عبر مكبرات الصوت المواطنين الفلسطينيين للمشاركة الحاشدة في جمعة "انتفاضة الحجارة الكبرى"، بعد صلاة العصر مباشرة، على أرض مخيمات العودة شرق قطاع غزة، والتي أطلق عليها هذا الإسم  بمناسبة الذكرى الـ31 لاندلاع الانتفاضة الأولى "انتفاضة الحجارة".

وأكد طلال أبو ظريفة عضو الهيئة وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية في حديث صحفي أن الشعب الفلسطيني مستمر في مسيرات العودة حتى تحقق أهدافها التي انطلقت من اجلها وفي مقدمتها رفع الحصار بشكل كامل عن قطاع غزة".

واعتبر أن كل المحاولات التي يقوم بها الاحتلال للالتفاف على مسيرات العودة ستبوء بالفشل أمام إصرار ووعي الشعب الفلسطيني.

قال ابو ظريفة: "اليوم نذهب إلى مسيرات العودة ونحن نتسلح بالشرعية الدولية بعد فشل تمرير المشروع الأمريكي في الجمعية العامة للأمم المتحدة لإدانة المقاومة".

وأضاف: "فشل مشروع القرار الأمريكي صفعة للإدارة الأمريكية  تضاف للصفعة في فشلها على تمرير التصويت علي مشروع القرار بالأغلبية البسيطة وانتصار للعدالة الدولية ولشرعية المقاومة الفلسطينية ومسيرات العودة".

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس الماضي، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة. ما أدى لاستشهاد 247 مواطنًا؛ بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 22 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد.

 

 

 

 



مواضيع ذات صلة